دبي – مينا هيرالد: أطلقت شركة «أوتو» للتصميم والابتكار التي تتخذ من دبي مقراً لها، علامتها التجارية الجديدة في مجال الواقع الافتراضي تحت اسم «أوتو فيرتشوال رياليتي» (O2 Virtual Reality)، وذلك خلال قمة ريادة الأعمال التعاونية التي نظمها كل من «إكسبو 2020 دبي» و«ومضة». وتهدف القمة التي عقدت يوم أمس 18 مايو 2016، إلى تسهيل وتعزيز إمكانات روح المبادرة وريادة الأعمال في المنطقة، بالإضافة إلى خلق فرص عمل جديدة للجميع.

وباعتبارها تتمتع بمكانةٍ مرموقة في السوق من حيث اتباعها لنهجٍ ابتكاريٍ وتبنيها لرؤيةٍ مستقبليةٍ واضحة، فإن شركة «أوتو» تبحث إمكانية خوض تجربة الواقع الافتراضي وتقنية تصوير الفيديو بنطاق 360 درجة. وتُعَد «أوتو» واحدة من أوائل الشركات في المنطقة التي تعتمد تكنولوجيا الواقع الافتراضي، وذلك من خلال تعاونها المستمر مع كبار مزودي التكنولوجيا في المنطقة.

وبهذه المناسبة، قال محمد جهماني، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «أوتو»: “منذ تأسيس الشركة، قبل عقدٍ من الزمن، ونحن نتبنى باستمرار أحدث الابتكارات والتقنيات لضمان بقاء الشركة في طليعة مجالي الإعلان والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط”.

وأضاف جهماني: “نحن فخورون للغاية بقيادة الطريق في مجال الواقع الافتراضي واستقطاب أحدث الابتكارات والتقنيات في هذا المجال إلى منطقة الشرق الأوسط. وهذا ما يميزنا عن باقي الشركات في المنطقة، كما يساعد ذلك في تقديم نظرة مفيدة لعملائنا وعملائهم على مستقبل علاماتهم التجارية”.

ولا تزال «أوتو» في مقدمة الشركات العاملة في مجال الإعلان والاتصالات في المنطقة، وذلك بفضل عقدٍ من المثابرة والثبات والتفاني في العمل. وتقدم الشركة خدمات متكاملة فريدة من نوعها، كما تحقق أقصى استفادة من فريق عملها الموهوب ومتعدد التخصصات، والذي يملك خبرة واسعة في مجالات متنوعة بما فيها العلامات التجارية، والدعاية والإعلان، والعلاقات العامة، فضلاً عن الخدمات الرقمية والاعلام الاجتماعي.