دبي – مينا هيرالد: يستهل مركز «تشكيل» موسم الصيف بتنظيم معرض «صُنع في تشكيل 2016»، السنوي المميز الذي يعرض أعمال أعضاء «تشكيل» والمشاركين في ورشه وأولئك المشاركين في أحدث معارضه. ويُفتتح معرض «صُنع في تشكيل» في «تشكيل» يوم الأربعاء 25 مايو للاحتفاء بالممارسة الراهنة للأعضاء التي تشكل الفضاءات الإبداعية والجماعية ضمن «تشكيل».

ويقوم معرض «صُنع في تشكيل» كل عام بالتعريف بالنطاق العريض من الممارسات الفنية والإبداعية في مراسم «تشكيل» ومن خلال برنامج الورش الإبداعية، وأيضاً النطاق العريض من الوسائط المستخدمة من قبل الفنانين، وما يبديه الأعضاء من مثابرة والتزام وحماس في إنجاز أعمالهم. ويتيح المعرض الذي يستقبل الجمهور كل عام من مايو إلى نهاية أغسطس فرصة رائعة للمهتمين والمتابعين للتعرف عن كثب على ما تحقق في «تشكيل» خلال السنة الماضية.

وطوال الأعوام الثمانية الماضية وطّد «تشكيل» مكانته الرفيعة في الصناعة الإبداعية كحاضنة فنية تيسّر الحوار بين الفنانين على اختلاف اهتماماتهم وثقافاتهم ضمن بيئة داعمة ومنتجة. وتمثل الأعمال المعروضة في «صُنع في تشكيل» تتويجاً للحوار المذكور وتجسّد في الوقت نفسه شغف الأعضاء بممارستهم الإبداعية والتزامهم إزاءها. ولا يقتصر الغرض من المعرض على الاحتفاء بأعمال الأعضاء والفنانين المشاركين في ورش العمل والفنانين العارضين فحسب، بل يشمل التعريف بالآفاق التعبيرية والمهارات الإبداعية المترسخة في «تشكيل» خلال السنة الماضية من خلال برامج إقامة الفنانين والمشاريع ودعم المراسم.

وتشارك في نسخة صيف هذا العام من «صُنع في تشكيل» أعمال الفنانين: إلسيد، وخالد مزينة، وعمار العطار، وعظيم الغصين، وإيمان الهاشمي، ومنال الضويان، وسيف محيسن. وشام إنباشي، وإما باتيري، وجيل ريد، وهرشيت تكرال، أفشان دانشور، وجف سكوفيلد، وجودي شينيك، وكاثرين ولسن، وكاي لي، ونتاليا لاسو.
وتستخدم الأعمال المعروضة تقنيات تقليدية وعصرية على السواء وتشمل الأعمال الفوتوغرافية الرقمية، والأعمال النحتية والتركيبية، والرسومات الكرتونية، والأزياء المصممة بتقنية الليزر، وفن الحفر، واللوحات.

ويستقبل معرض «صُنع في تشكيل» الجمهور بدءاً من يوم الأربعاء 25 مايو الى 1 سبتمبر، وذلك من الساعة العاشرة صباحاً إلى الساعة الثامنة مساء، من السبت إلى الخميس، ومن الساعة العاشرة صباحاً إلى الساعة الخامسة مساء طوال شهر رمضان.