دبي – مينا هيرالد: في إنجاز جديد يعكس جهودها لتنفيذ مبادرة “دبي الذكية” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بهدف تحويل دبي لأذكى وأسعد مدينة في العالم، دشّن سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، المرحلة الأولى لمحطة الشبكة الذكية ، والتي تنفذها الهيئة بالتعاون مع الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو)، في الورشة الخضراء لصيانة المركبات التابعة للهيئة في منطقة الروية، والتي تعد أكبر ورشة مركبات صديقة للبيئة في المنطقة، حيث تم تصميمها وفق مقياس مجلس المباني الخضراء في الولايات المتحدة الأمريكية (لييد).
وحضر حفل التدشين سعادة/ الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر المدير العام لمكتب مدينة دبي الذكية، والدكتور شو هوان-إيك، الرئيس والرئيس التنفيذي لـ “الشركة الكورية للطاقة الكهربائية” (كيبكو)، ويوهيون هوانج، النائب الأول للرئيس لقطاع الطاقة المبتكرة، ونواب رئيس الشركة، وكبار المدراء ومسؤولي الشركة. وحضر من جانب هيئة كهرباء ومياه دبي كل من المهندس عبدالله عبيدالله، النائب التنفيذي للرئيس قطاع المياه والهندسة المدنية، والمهندس وليد سلمان النائب التنفيذي للرئيس-قطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال، والمهندس راشد بن حميدان، النائب التنفيذي للرئيس – قطاع توزيع الطاقة، والدكتور يوسف الأكرف النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية، ومروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس-قطاع الإبتكار والمستقبل، وعدد من النواب التنفيذيين للرئيس وكبار مدراء الهيئة.
وقد رحب سعادة/ الطاير في بداية الحفل بالدكتور شو هوان-إيك، والوفد المرافق، مؤكداً أن استكمال محطة للشبكة الذكية في الورشة الخضراء لصيانة المركبات في منطقة الروية بداية العام المقبل يأتي ثمرة التعاون الفعّال مع الشركة الكورية للطاقة الكهربائية، وتبادل التجارب والخبرات بين الطرفين لتطبيق أحدث ما توصلت إليه معايير المدن الذكية والشبكة الذكية حول العالم.
وفي كلمة ألقاها خلال حفل التدشين، أكد سعادة/ سعيد محمد الطاير على أهمية التعاون المشترك بين الهيئة وكيبكو في المجالات المتعلقة بالطاقة المتجددة والعمل على تطويرها إلى آفاق أوسع والاستفادة من الخدمات التي يتميز بها كلا الجانبين، داعياً الشركة الكورية إلى المشاركة في مشاريع البحوث والتطوير، وإنترنت الأشياء، والبيانات الكبيرة ( Big Data)، والطائرات بدون طيار.
وقال سعادته: “يسعدنا أن نلتقي اليوم لنحتفي بإنجاز جديد يعزز مسيرة هيئة كهرباء ومياه دبي نحو تحقيق مبادرة “دبي الذكية” التي أطلقها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بهدف جعل الإمارة أذكى وأسعد مدينة في العالم. وتعتبر محطة الشبكة الذكية في الورشة الخضراء لصيانة المركبات في منطقة الروية نواة ونموذجاً يُبنى عليه لتحقيق المستقبل الذكي للإمارة وتعزيز بنية تحتية ذكية وترسيخ مكانة الإمارة في مجال استدامة الطاقة والموارد بما يحقق السعادة والرفاهية للمواطن والمقيم واستدامة الموارد”.
وأضاف سعادته: “يجمع المشروع التجريبي الرائد مفهوم الشبكات والمنازل الذكية، حيث تعمل الهيئة على استكشاف وتطوير التقنيات التي تربط المباني الذكية مع بعضها البعض لتبادل المعلومات والمساعدة في تحسين كفاءة استخدام الطاقة والمياه والاستفادة المثلى من الطاقة المتجددة في المدن الذكية. وعقب تنفيذ المشروع واستكماله، ستعمل الهيئة بالتعاون مع الشركة الكورية للطاقة الكهربائية وشركائها الاستراتيجيين والرئيسيين لتنفيذ مجموعة من المباني والأحياء السكنية الذكية وصولاً إلى جميع مناطق الإمارة لتصبح بذلك دبي المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم”.
وقال سعادته: “انسجاماً مع خطة دبي 2021، التي تهدف إلى أن تكون دبي المكان المفضل للعيش والعمل والمقصد المفضل للزائرين، وفي إطار جهودنا لتحقيق لرؤيتنا في أن نكون مؤسسة مستدامة مبتكِرة على مستوى عالمي، نعمل في الهيئة على تعزيز شراكاتنا الاستراتيجية مع الشركات العالمية دعماً لتنافسية الدولة وإمارة دبي من خلال توفير أرقى الخدمات الحكومية المتميزة واعتماد أفضل الممارسات العالمية بما يحقق أعلى معدلات رضا وسعادة الناس.”
من جانبه، عبّر هوان إيك تشو، المدير والرئيس التنفيذي لـ الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو) عن سعادته بحفل التدشين، وقال: “جاء هذا المشروع نتيجة للتعاون المشترك بين هيئة كهرباء ومياه دبي وكيبكو والذي سنعمل من خلاله على المساهمة في تطوير قطاعات جديدة في الشرق الأوسط والعالم”.
وتشكّل المحطة الذكية شبكة مصغرة تعكس مبادرات الهيئة الذكية الثلاث: شمس دبي، والعدادات الذكية، والشاحن الأخضر. كما تشمل العديد من العناصر الذكية مثل عناصر المنزل الذكي والألواح الكهروضوئية وتوربينات الرياح ونظام تخزين الطاقة بالبطاريات ونظام المياه الذكي ونظام العناصر الذكية لوحدات التبريد والطلب على الطاقة وأتمتة التوزيع والأجهزة الذكية والإنارة الذكية.
ويضم المشروع العديد من الأفكار الجديدة بخصوص طاقة الرياح، وتخزين الطاقة، وإدارة المباني، كما يشكل تطبيقاً عملياً لمبادرات الهيئة الذكية التي أطلقتها لدعم مبادرة دبي الذكية، والتي تهدف إلى تحويل دبي لأذكى مدينة في العالم، وهي مبادرة “شمس دبي”، لتشجيع أصحاب المباني على تركيب لوحات كهروضوئية تنتج الكهرباء من الطاقة الشمسية وربطها بشبكة الهيئة، ومبادرة التطبيقات الذكية من خلال عدادات وشبكات ذكية، ومبادرة “الشاحن الأخضر” لإنشاء بنية تحتية ومحطات شحن للسيارات الكهربائية في دبي.
وكانت الهيئة قد أبرمت عقداً مع الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو) في نوفمبر 2015 لبناء محطة للشبكة الذكية في الورشة الخضراء لصيانة المركبات في منطقة الروية. ومثل العقد استكمالاً لمذكرة التفاهم التي تم توقيعها بين الطرفين عام 2014، بهدف التعاون وتبادل المعلومات حول مواضيع الشبكة الذكية والمدينة الذكية وإدارة الطلب وإدارة الأصول وأتمتة التوزيع وأتمتة المحطات الفرعية والبنى التحتية للعدادات المتقدمة والاتصالات ومنظومة التكامل والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والطاقة المتجددة والسيارات الكهربائية والشبكات الدقيقة وقواعد البيانات المتعلقة بالطاقة وفرص الاستثمار والمشاركة والمقارنة المعيارية وإقامة الطرفين لورش عمل مشتركة للتوعية.
وقد زار وفد هيئة كهرباء ومياه دبي برئاسة سعادة/ سعيد محمد الطاير في يونيو 2014 مشروع الشبكة الذكية في جزيرة “جيجو” في كوريا الجنوبية التابعة للشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو) ، والتي تعتبر نموذجاً في جميع الشبكات والتطبيقات الذكية والمنازل الذكية المرتبطة بالشبكة والسيارات الكهربائية والمحطات الذكية وتخزين الطاقة، وذلك بهدف الاطلاع على إنجازاتها في مواضيع الشبكة الذكية والمدينة الذكية وأحدث الممارسات العالمية في مجالات الطاقة المستدامة وتنويع مصادر الطاقة.