دبي – مينا هيرالد: حصد نور بنك، أحد أبرز البنوك المتوافقة مع الشريعة في دولة الإمارات، عدداً من الجوائز المتخصصة في القطاع من المجلتين البارزتين “جلوبال فاينانس” و”يوروموني”.
وفاز نور بنك بجائزتي “أفضل بنك إسلامي في دولة الإمارات” و”أفضل مزود للعقارات بالتمويل الإسلامي” خلال الحفل السنوي لتوزيع جوائز أفضل المؤسسات المالية الإسلامية في العالم 2016 والذي تنظمه مجلة جلوبال فاينانس في نيويورك. وتأتي هذه الجوائز تأكيداً على النمو القوي الذي شهده نور بنك خلال عام 2015، وتركيزه المتواصل على الابتكار تماشياً مع القيم الأساسية لنور بنك والمتمثلة في الابتكار والتركيز على العملاء عبر مجمل عملياته، كما يعكس التقدم الذي أحرزه في قطاع التمويل العقاري والذي يشهد منافسة قوية.
كما فاز نور بنك بجائزة مجلة يوروموني للإبداع في مجال التمويل الإسلامي 2016، تقديراً لدوره الهام كمرتب رئيسي لصفقة التمويل الإسلامي المجمع في باكستان والتي بلغت قيمتها 100 مليون دولار.
وبهذه المناسبة، قال حسين القمزي، الرئيس التنفيذي لنور بنك: “باعتبارنا من البنوك الرائدة المتوافقة مع الشريعة ، يشرفنا أن نحظى بهذا التكريم من مجلتين بارزتين لأدائنا في هذه القطاعات الهامة. إن هذه الجوائز تؤكد قوة وفاعلية استراتيجية أعمالنا وتوفر لنا حافزاً إضافياً لمواصلة تقديم حلول وخدمات مبتكرة لعملائنا”.
وقد سجل قسم التمويل العقاري في نور بنك خلال عام 2015، نمواً كبيراً في حجم عملائه وحصته من السوق بالمقارنة مع العام السابق. وجاء هذا النمو نتيجة عدد من المبادرات، منها تبسيط وتسريع العمليات، والاستخدام الفعال لقنوات الأعمال لتغطية السوق بشكل أفضل، وتقديم منتجات مبتكرة من تمويل العقارات التجارية، إلى حلول التمويل المرنة لغير المقيمين وتمويل المشاريع قيد الانشاء.
وجاء فوز نور بنك بهذه الجوائز بعد عملية مراجعة دقيقة أجرتها فرق التحرير في المجلتين، وتضمنت نقاشات مع المصرفيين والمسؤولين التنفيذيين في أقسام تمويل الشركات والمحللين في جميع أنحاء العالم. وشملت معايير الحكم عوامل عدة، منها النمو في الأصول، والربحية، والقوة المالية، والابتكار في المنتجات.