دبي – مينا هيرالد: اختارت لجنة تضمُّ في عضويتها خبراء تصميم معروفين أربعة مصممين مقيمين بدولة الإمارات العربية المتحدة هُم حمزة عمري، وحاتم حاتم، ولجين عبد الفرج، ولجين رزق، بعد إجراء تقييم متأن لعشرات الطلبات التي تلقتها اللجنة للمشاركة في برنامج التصميم 2016-2017، والذي هو في نسخته الرابعة هذا العام. واختيرَ المصممون الأربعة وفق نظام القائمة القصيرة ومن ثم إجراء مقابلات فردية مع لجنة الاختيار التي ضمَّت لطيفة بنت مكتوم (مؤسِّسة ومديرة مركز «تنوين») وروان دودز (المنتجة المشاركة في مؤسسة Small is Beautiful)، وناز جبريل (الرئيس التنفيذي لمجلس دبي للتصميم والأزياء)، إلى جانب أعضاء مركز «تشكيل».

وأطلق «تشكيل»، الحاضنة الإبداعية الإماراتية، برنامج التصميم في عام 2013 لدعم المصممين الإماراتيين والمقيمين بدولة الإمارات العربية المتحدة في إبداع نطاق متنوع من المنتجات بالارتكاز إلى أفكار وعمليات مستلهمة في جوهرها من بيئة الإمارات. ويمثل برنامج التصميم أحد أوجه التزام «تشكيل» بعيد الأمد إزاء المصممين المبدعين المقيمين بالدولة، وأسهم في إثراء تنوع المهارات والموارد الثقافية بالمنطقة عبر استلهام عناصر تراثية وحديثة بالإمارات العربية المتحدة. ويختار «تشكيل» سنوياً المصممين المبدعين المشاركين في برنامج التصميم من بين المتقدمين خلال فترة تقديم الطلبات، متيحاً للمشاركين فرصة إنجاز أعمال تجسد مفاهيم تصميم أو أساليب أو عمليات إنتاجية معروفة وأصيلة في الإمارات العربية المتحدة. وستُعرض الأعمال النهائية تحت علامة التصميم «تنوين» المنبثقة عن «تشكيل» خلال الدورة القادمة من «أيام التصميم دبي» المقررة في مارس 2017.

وفي هذا الصدد، قالت جيل هويل، مدير «تشكيل»: “هذا العام تم توسيع نطاق البرنامج باختيار أربعة مصممين، لكل واحد منهم خبرته ومعرفته المختلفة في مجال التصميم، من أجل إثراء الطبيعة الدينامية والمتوائمة للبرنامج، وهو ما يفعّل مشاركة قطاعات تصنيعية محلية مختلفة”. وتابعت قائلة: “وهذا العام أيضاً سيتوسع نطاق الأنشطة المجتمعية المرافقة وستشمل جلسات بمشاركة عموم المهتمين من المجتمع والمشاركين في برنامج التصميم بدوراته السابقة”.

وفي إطار النمو المستمر لبرنامج التصميم وتأثيره الملموس في فنون التصميم بالمنطقة، من المؤمل أن تطلق مشاركة الجمهور إلى جانب المصممين في أنشطة معينة خلال السنة تبادلاً وحواراً إبداعيين، إلى جانب حفز المناقشات مع الجمهور.

وبتعاون وثيق مع مؤسسة Small is Beautiful التي تحتضن برنامجاً بحثياً متخصصاً ومؤتمراً عالمياً سنوياً لدعم وإلهام الأعمال الإبداعية المصغرة، يتيح برنامج التصميم فرصة قلَّ نظيرها للمصممين المشاركين للاستفادة من إشراف مستدام على يد مصممين ومشرفين معروفين عبر سلسلة من الورش الإبداعية. ويتواصل تقييم المشرفين طوال البرنامج، مع تشجيع المشاركين على إنتاج أعمال فردية وجماعية، والتشجيع أيضاً على الممارسة التجريبية والتعاونية، والاسترشاد بآراء الخبراء البناءة واستكشاف أساليب جديدة.

وسيبدأ المهندس المعماري حاتم حاتم، والمصمم الصناعي حمزة عمري، ومصممة الخطوط لجين عبدالفرج، ومصممة الديكور لجين رزق بتطوير النماذج الأولية لأعمالهم عبر سلسلة من المختبرات المقامة بالتعاون مع روان دودز، المنتجة المشاركة في مؤسسة Small is Beautiful، وأيضاً بالتعاون مع في سكوت، مؤسِّسة Make Works، وكيفن باندي، مدير قسم الفنون والتصميم في الجامعة الأمريكية في الشارقة.