أبوظبي – مينا هيرالد: افتتحت الاتحاد للطيران، رسميًا، منتجع وصالة انتظار الدرجة الأولى الرائدة على مستوى العالم في مبنى المسافرين رقم 3 بمطار أبوظبي الدولي. تؤكد الصالة الجديدة التزام الاتحاد للطيران تجاه توفير تجربة ضيافة ملهمة ولا تضاهى.

تتمتع الصالة، المستوحاة من أكثر الفنادق الفاخرة والنوادي الخاصة ومنشآت الطعام فخامة حول العالم، بأجواء أكثر حصرية وأسلوب حياة فخم، تعكس خدمات وحسن الضيافة اللذين لطالما اشتهرت بهما الشركة، فضلاً عن التصميم المدهش والأناقة والراحة، ومرفق الطعام عالمي المستوى وخدمات التجميل والخدمات المساعدة على الاسترخاء حسب الطلب.
تضم الصالة 16 ركنًا متفردًا صمم خصيصًا لضمان حصول الضيوف على الراحة وتجديد النشاط والحصول على الترفيه في أجواء غاية في الفخامة قبل صعودهم إلى الطائرة. مطعم حسب الطلب، ردهة للمشروبات، غرفة للياقة البدنية، صالة السيجار، منتجع سيكس سنسز، صالون الحلاقة والأناقة، ردهة العناية بالأظافر، غرفة التلفاز، غرفة منعزلة للاسترخاء، غرفة للصلاة، وغرفة للعب الأطفال، تضمن مجتمعة حصول الضيف على تجربة شخصية وخدمات تستند إلى الحدس وتوقع ما يحتاجه الضيف.
وفي هذا الخصوص، تحدّث بيتر بومغارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، قائلاً: “يعتبر منتجع وصالة انتظار الدرجة الأولى الجديدة في أبوظبي، جوهرة التاج بين مجموعة صالات الانتظار للدرجات الممتازة المدهشة التي نقدمها لضيوفنا الكرام حول العالم، كما تمثل أفضل ما لدى مدينتنا الرائعة أبوظبي من خدمات ومميزات، حيث تضم التصميم الذكي للمنتج، والابتكار والمستوى المتفوق لحسن الضيافة. إنها لا تقتصر على كونها صالة انتظار بل تتجاوز ذلك لتبرز تجربة شركة الطيران في حسن الضيافة، فضلاً عن كونها تعكس تطور الاتحاد للطيران لتصبح أفضل شركة طيران حول العالم.”

وأضاف: “وامتدادًا لرحلتنا في الابتكار، تأتي أجواء صالة الدرجة الأولى الجديدة تلك بكل فخامتها لتسلّط الضوء على التزامنا المستمر تجاه تطوير منتجات عالمية المستوى مع مواصلتنا تخيّل تجارب سفر مثالية.”

تفتح الصالة الجديدة، التي تمتد على مساحة تصل لما يقرب من 1,700 متر مربع بإطلالاتها الشاسعة على المطار، أبوابها على مدار الساعة للاستخدام الحصري من قبل ضيوفنا على متن مقصورة الإيوان، والدرجة الأولى، وضيف الاتحاد الحصري، وأعضاء الفئة البلاتينية من برنامج ضيف الاتحاد (برفقة ضيف آخر)، ولضيوف شركاء الاتحاد للطيران المسافرين على متن الدرجات الأولى، وضيوف شركاء الاتحاد للطيران “المدعوين فقط” (برفقة ضيفين) وضيوف شركاء الاتحاد للطيران من الفئة المكافئة للفئة البلاتينية (برفقة ضيف آخر).

وأفاد شين أوهير، نائب أول للرئيس لشؤون التسويق في الاتحاد للطيران، بقوله: “إننا نعيد تصور تجربة الخدمة وحسن الضيافة من منظور جديد. في الوقت الذي تؤكد تلك المساحة الخلابة على روعتها، وضعنا جل تركيزنا على خلق فضاء فخم وملهم يتناغم مع خدماتنا الراقية على متن الطائرة. لنتوصل في نهاية المطاف إلى تلك التحفة الرائعة.”

ويحظى ضيوف مقصورة الإيوان بالخصوصية التامة في ملاذهم الخاص والخفي المحاذي لمدخل الصالة الرئيسية. يضم الفضاء القصي مضيفًا شخصيًا حصل على تدريباته لدى فنادق سافوي، ومقاعد وأرائك وثيرة من الجلد الإيطالي الفاخر، من تصميم بولترونا فراو، ومرفقًا خاصًا للاستحمام مجهزًا بتشكيلة من منتجات أكوا دي بارما الفاخرة، وغرفة للصلاة وركنًا خاصًا لتناول الطعام.
يتم استقبال ضيوف منتجع وصالة الدرجة الأولى من قبل عدد من الموظفين ذوي الخبرة، الحاصلين على التدريبات العالية، والخاضعين لعملية اختيار صارمة. ويقوم على خدمة الصالة فريقٌ متمرسٌ يضم، مديرًا عامًا، وموظف خدمات شخصية، ورئيس خدمة المطعم، ومضيفون شخصيون حصلوا على تدريباتهم في فندق سافوي، وطهاة وخبراء في تقديم مختلف أصناف المشروبات والعصائر.
يشرف على إعداد الطعام رئيس طهاة يحمل معه خبرة واسعة وطويلة جراء عمله لدى العلامات الفندقية الرائدة مثل ريتز كارلتون وشانغريلا وإنتركونتننتال. يساعده فريق من الطهاة المهرة، والطهاة رؤساء أقسام الطهي المتميزين في تقديم أفخر أنواع الأطعمة في ركن الطعام حسب الطلب. وتتبدّل قوائم الطعام من وقت لآخر لتتيح مزيجًا من خيارات الأطباق التي تضم الأطباق العربية والهندية والدولية المعدة حسب الطلب وفي أي وقت. يقوم المطبخ بإعداد كافة الأطباق داخليًا باستخدام منتجات طازجة موسمية ومحلية المصدر. سيتمكن الضيوف أيضًا من تجربة قائمة تذوق الطعام الإماراتي المكونة من خمسة أصناف، والمعدة من قبل طهاة من مطعم مزلاي الشهير في قصر الإمارات بأبوظبي. كما يحظى الضيوف بقائمة خاصة بالوجبات الخفيفة.
وقد أصبحت ردهة المشروبات الفاخرة أحد مميزات محفظة الاتحاد للطيران من صالات الانتظار الفخمة الجديدة حول العالم، بما في ذلك صالتي نيويورك وملبورن التي تم افتتاحهما حديثًا. تقدم ردهة المشروبات قائمة بأصناف الكوكتيل والموكتيل والعصائر المصممة حسب الطلب بالشراكة مع مؤسسة فلويد موفمنت، الرائدة في مجال المشروبات ومقرها لندن.
كما توفر صالة السيجار تسعة أصناف من السيجار المختارة بعناية، من بينها هويو دي مونتيراي، بوليفار مونتي كريستو، أرتورو فيونتي وروميو وجولييت داخل صناديقها الخاصة.
أما على صعيد منتجع سيكس سنسز الصحي فيتألف المركز من ثلاث غرف لتقديم الخدمات مع مرافق استحمام خاصة. يمكن لضيوف الدرجة الأولى الاستمتاع بواحد من العلاجات الصحية مجانًا، فيما يحظى ضيوف الإيوان بعلاجين مجانًا.
وتماشيًا مع التركيز على الصحة والرفاهية، تضم غرفة الاسترخاء والراحة جدارًا صنع بالكامل من شاشة فيديو كبيرة مؤلفة من 27 شاشة منفردة، مع أضواء خافتة وموسيقى تساعد على الهدوء والاسترخاء، كما تم تجهيزها بست مقاعد مائلة وثيرة مصنوعة من جلود بولترونا فراو الفاخرة. وجهزت غرفة اللياقة البدنية بأجهزة المشي تكنوجيم المتطورة ومدربين، ومرافق استحمام مخصصة للرجال وأخرى للسيدات.
وجُهّز صالون الحلاقة والأناقة بفريق من الخبراء القائمين على توقير خدمة قص الشعر والحلاقة للضيوف، كما يتم تقديم أحد الخدمات الصحية السريعة مجانًا وخدمة تلميع الأحذية. أما ركن العناية بالأظافر فيوفر خدماته التي تشمل تصاميم فنية للأظافر وأحد الخدمات الصحية السريعة مجانًا.
ومن جانبه، صرح سعادة المهندس محمد مبارك المزروعي، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي: “يسُرنا أن ندعم الاتحاد للطيران في افتتاح صالتهم للدرجة الأولى في مطار أبوظبي الدولي، حيث سيوفر هذا المرفق الجديد تجربة متميزة وحصرية للمسافرين. كما تعكس هذه الصالة الالتزام المستمر لكل من مطار أبوظبي الدولي والاتحاد للطيران بتقديم أعلى مستويات الخدمات للمسافرين عبر العاصمة الإماراتية.”
ومن ناحية التصميم الداخلي والديكور تحفل الصالة بألوان وشعار العلامة التجارية للاتحاد للطيران والتي تحمل اسم “معالم من أبوظبي” بما يتكامل مع الطابع الأنيق والرحابة والسكينة التي توفرها الصالة للضيوف. ومع الأنماط الهندسية والألوان المستوحاة من المشاهد الطبيعية للصحراء في دولة الإمارات العربية المتحدة، تمثل ديكورات صالة الضيوف خير تعبير عن الحداثة والأصالة التي تشتهر بها أبوظبي اليوم.
تنضم الصالة الجديدة إلى مجموعة صالات الانتظار الفخمة المتنامية التابعة للشركة والمخصصة لضيوف الدرجات الممتازة، البالغ عددها 14 صالة حول العالم، شاملة الصالات التي افتتحت مؤخرًا في ملبورن ونيويورك إضافة إلى الصالات المتوافرة في أبوظبي (مبنى المسافرين رقم 1 و3) وفرانكفورت ولندن ومانشستر ودبلن وباريس وواشنطن وسيدني. وتُشغّل الاتحاد للطيران في مطار أبوظبي الدولي أيضًا، صالة مخصصة لمسافري الدرجات الممتازة داخل مرفق التخليص المسبق لإجراءات الهجرة والجوازات التابع لهيئة الجوازات وحماية الحدود الأمريكية، وصالة أخرى لخدمات الضيوف القادمين. ومن المقرر افتتاح صالة جديدة لضيوف الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال في لوس أنجلوس خلال الأشهر القادمة.