دبي – مينا هيرالد: أعلنت دو بالتعاون مع مؤسسة دبي للمستقبل من خلال المجلس العالمي للتعاملات الرقمية عن خطتها الرامية إلى تطوير قطاع الرعاية الصحية بصورة ثورية، وذلك عبر استخدام تقنية البلوك تشين (Blockchain) الرائدة. وللمرة الأولى على مستوى الإمارات العربية المتحدة، سيوفر نموذج دو نظاماً مشتركاً آمناً لمشاركة وتثبيت السجلات الطبية الإلكترونية بشكل فوري فيما بين المستشفيات والعيادات.
وقدمت دو، خلال مشاركتها في مؤتمر كي نوت في دبي، شرحاً تفصيلياً عن خططها الرامية إلى استبدال عملياتها التقليدية بنظام رقمي يمكنّها من نقل سجلات المرضى الطبية والتثبت منها خلال ثوان فقط. وقد كانت عملية مشاركة السجلات الطبية قبل اعتماد هذه التقنية مكلفة من حيث الوقت والموارد، كما أنها كانت عرضة للأخطاء البشرية. وإضافة إلى ذلك، توفر تقنية البلوك تشين طبقات حماية محسنة إضافية للحفاظ على بيانات المرضى، بحيث تتجدد معايير الحماية تلقائياً عند مشاركة أي ملف، وكنتيجة لذلك، يبقى المرضى واثقين من أن أي مستشفى أو عيادة يقومون بزيارتها ستتمكن من الوصول إلى سجلاتهم الطبية. كما توفر الخدمة الجديدة للمستشفيات وسيلة أكثر كفاءة لمعالجة المرضى، مما يسهم بتوفير ملحوظ في الموارد والتكاليف. وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها التي تصدر من المجلس العالمي للتعاملات الرقمية الذي تديره مؤسسة دبي للمستقبل، وذلك كجزء من أجندة دبي المستقبل المعتمدة من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي.
وقال سيف العليلي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل: “نتبع دائماً توجيهات قيادتنا الحكيمة عبر تنفيذ الخطط التطويرية الموضوعة من خلال أجندة المستقبل. البلوك شين عبارة عن منصة رقمية للتعاملات توفر السرعة في المعاملات وأمن البيانات. ومن خلال البرامج التجريبية التي يطلقها المجلس العالمي للتعاملات الرقمية، سنتمكن من تسليط الضوء على التأثير الإيجابي لهذه التقنية، وسنساهم في مسيرة دبي نحو التطور والتحول إلى المدينة الأذكى عالمياً. نفتخر بشراكاتنا الرائدة التي تحرص دائماً على دعم الابتكارات في دولة الإمارات، ومن خلال هذا المشروع التجريبي، ستتمكن دو من تطوير القطاع الصحي وتحويله إلى قطاع صحي ذكي. نحن سعداء بإطلاق هذه المبادرة، كما أننا نتطلع قدماً للحصول على الانطباعات الإيجابية عقب تطبيقها”.
وقال كارلوس دومينغو، مدير تنفيذي أول للعمليات الجديدة والابتكار في دو: “نحن جد فخورون اليوم بكوننا نحقق السبق مجدداً في إطلاق ابتكار جديد على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب الإسهام في تحقيق الطموحات الرامية إلى تعزيز قطاع الرعاية الصحية والحلول الذكية المرتبطة به في دبي. إننا نعمل على إيجاد بروتوكول مشترك يعمل على مشاركة بيانات المرضى بسرعة أعلى فيما بين مؤسسات الرعاية الصحية عبر الدولة، ما يسهم في تحقيق مستويات غير مسبوقة من الكفاءة في هذا القطاع. ويتيح اعتماد هذه التقنية للمرضى التأكد من قدرة وصول أي مستشفى أو عيادة يقومون بزيارتها إلى سجلاتهم الطبية، ما يمكن أن يسهم في إنقاذ الأرواح في الحالات الطارئة”.
وتساعد مشاركة السجلات الطبية الإلكترونية عبر تقنية البلوك تشين الحكومة الإماراتية على تطوير البيانات الكبيرة لسكان الدولة، ما يسهم في دعم الدفاع المدني والهيئات الطبية بعملية وضع الخطط الإستراتيجية الرامية إلى معالجة الحالات الطبية الطارئة. ويشكل النموذج الخاص خطوة هامة باتجاه رقمنة المستشفيات ضمن إطار التوجه نحو تطبيق رؤية المدينة الذكية.
وباعتبارها موفر خدمات تستهدف المستهلك النهائي مباشرة، ستتعاون دو أيضاً مع غارد تايم، الشركة الرائدة في مجال بناء حلول البلوك تشين لقطاع الرعاية الصحية. وقال مايك غالت، الرئيس التنفيذي لشركة غارد تايم: “يسرنا أن نشارك في هذا المشروع الفريد بدبي، وستسهم خبراتنا المتميزة في مجال تطبيق الأنظمة القائمة على تكنولوجيا البلوك تشين في مشاريع الحكومة الأستونية، التي تتميز بريادتها في مجال الحوكمة الرقمية، بتسهيل الطريق أمام تطور وتكامل المشروع، كما ستضمن الوصول الأسرع والأكثر أماناً إلى السجلات الطبية للمرضى”.
كما تعاونت دو مع شركة لويال للترويج السياحي لتطوير مشروع تجريبي آخر قائم على تقنية البلوك تشين، وذلك بالتعاون مع هيئة دبي للسياحة والمجلس العالمي للتعاملات الرقمية في دبي. وتعد مبادرة لويال لنقاط دبي المشروع الأول من نوعه على مستوى الوجهات السياحية التي تستخدم هذا النموذج في العالم. وستساهم دو في المشروع من خلال تزويد الحلول الخاصة بالاتصال والتثبت من الهوية، حيث سيوفر المزيد من فرص الأعمال في مجال الولاء للعلامة التجارية.