دبي – مينا هيرالد: استضافت فعاليات دبي للأعمال، المكتب الرسمي لتنظيم المؤتمرات في دبي بالتعاون مع الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات، الجهة العالمية المتخصصة في تنظيم الاجتماعات وتضم أكثر من 1000 عضو مشارك من مختلف أنحاء العالم، المنتدى الأول لاجتماعات الجمعية للشرق الأوسط، حيث تأتي استضافة وتنظيم الفعاليات العالمية والإقليمية ضمن سلم أولويات “فعاليات دبي للأعمال” بهدف إبراز التطور والازدهار والتنمية التي تشهدها دبي بشكل خاص والمنطقة بأكملها.

واستقطب المنتدى الذي عقد على مدى يومي 18 و19 مايو 2016 في فندق سوفيتيل داون تاون دبي، أكثر من 180 مشاركاً من مختلف أرجاء المنطقة. وجاء تنظيم المنتدى الحدث الأول من نوعه في المنطقة كمقدمة لمؤتمر الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات المقرر خلال العام2018 بمشاركة 1000 مشارك من مختلف أنحاء العالم. كما خطى المنتدى خطوة أولى لتبادل الأفكار والخبرات بين ذوي الخبرة الدوليين لترسيخ مكانة دبي ومدن أخرى في المنطقة في استضافة المؤتمرات الدولية.

وقال أحمد خليفة الفلاسي، المدير التنفيذي للخدمات المؤسسية والإستثمارات في “دبي للسياحة”: “إن المنتدى الأول لاجتماعات الجمعية للشرق الأوسط كان ناجحاً جداً، ونحن سعداء ونشعر بالفخر بأن نكون ممن لعب دوراً مهماً وبارزاً في تنظيم هذا الحدث. وأنا شخصياً أتطلع إلى أن يحظى المنتدى باهتمام أكبر، ويكون من الأحداث المهمة والبارزة خلال السنوات المقبلة، ولاسيما أننا سوف نستضيف الحدث في عام 2018”.

وأضاف قائلا: “لقد أبدت دبي رغبتها بتأسيس اقتصاد مبني على المعرفة، وأثبتت أنها قادرة على تنفيذ أفكار استثنائية ويكون لها الريادة في ذلك، علاوة على حرصها على تبادل الخبرات والآراء والأفكار بين سائر المدن والدول من حول العالم لتعم الفائدة”.

ومن جهته قال مارتن سيرك، المدير التنفيذي للجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات: “منحنا تنظيم هذا المنتدى الفرصة لربط منطقة الشرق الأوسط بشبكة عالمية من الأعضاء، خاصة في ظل النمو السريع والتطورات التي تشهدها المنطقة ما يسمح بتبادل الخبرات وفهم احتياجات صناعة المؤتمرات بشكل أكثر عمقاً. ونحرص قبل انعقاد مؤتمر الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات في دبي خلال العام 2018، على تعزيز الاهتمام بهذه الصناعة مع شركائنا المحليين وفي المنطقة خلال العامين المقبلين”.

ويشكّل المنتدى الأول لاجتماعات الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات للشرق الأوسط منصة لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات اللازمة لتطوير صناعة المؤتمرات في المنطقة في ظل الطلب المتنامي على هذه الصناعة من قبل الشركات والجمعيات الدولية.

واستقطب المنتدى أكثر من 20 متحدثاً دولياً مشهوراً وخبراء في مثل هذه الملتقيات والمنتديات والاجتماعات العالمية، الذين ناقشوا الاتجاهات الدولية، وأهمية العمل الجماعي والتعاون في هذا المجال. والقدرة التنافسية لمنطقة الشرق الأوسط كنقطة انطلاق إلى الأسواق التي تشهد ازدهاراً في الشرق الأوسط وإفريقيا. كما تناول المتحدثون إستراتيجية اختيار اللقاءات والمؤتمرات الدولية في عالم يشهد منافسة شديدة، وأيضا مدى الحاجة إلى برامج التدريب القادرة على توجه الدعم والمسؤولة عن الاتجاهات المستقبلية في المنطقة.

وتم خلال المنتدى تبادل العديد من الأفكار من قبل المسؤولين التنفيذيين الذين مثلوا أربع جهات عالمية، وقاموا بتسليط الضوء على منطقة الشرق الأوسط وما تتمتع به من قدرة تنافسية، وإمكانات النمو الهائلة، وزيادة حصتها في قطاع اللقاءات والمؤتمرات والاجتماعات الدولية.

إنّ منتدى اجتماعات الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات للشرق الأوسط سوف ينظم بشكل سنوي، وذلك عقب اختيار دبي لاستضافة الاجتماعات في عام 2018.