دبي – مينا هيرالد: عقدت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي “دافزا” سلسلة من اللقاءات والندوات خلال زيارتها إلى المملكة المتحدة، في إطار الجهود الدؤوبة التي تقوم بها “دافزا” من أجل جذب المزيد من الإستثمارات الأجنبية وخاصة من مجتمع الأعمال البريطاني. وتأتي هذه الزيارة لتسليط الضوء على الفرص الإستثمارية التي تقدّمها “دافزا” وعلى دورها الفاعل في دفع عجلة النمو الإقتصادي في الإمارات ودبي بالأخص.

وشكّلت اللقاءات، التي أقيمت في خمس من أهم المدن البريطانية الحيوية وهي نورفوك وسوفوك وورسيسترشاير ومانشستر وغلاسكو، باكورة التعاون المثمر بين “دافزا” و”غرف التجارة البريطانية”، حيث تمحورت حول قطاعات البرمجيات وتكنولوجيا المعلومات والآلات الصناعية والمنتجات الإستهلاكية والمنسوجات والإتصالات والنقل والمعادن والأغذية والأدوات الإلكترونية وغيرها من القطاعات الحيوية الأخرى. وأشار الوفد الزائر إلى أن المنطقة الحرة تحتضن حالياً عددا كبيرا من الشركات البريطانية والتي تستحوذ على 24 بالمائة من إجمالي الاستثمارات الأوروبية في “دافزا” والتي تتوزع على قطاعات مختلفة، ومنها شركات متعدّدة الجنسيات أهمّها “ياردلي” و”ريتشارد ميل” و”سيركو” و”دوفر” و”مورفي” و”توماس آند بيتس” و”هوسبيرا” و”شامبيون لابوراتوريز”.

وفي معرض تعليقه، قال جمال بن مرغوب، مدير إدارة التسويق والإتصال المؤسسي في “دافزا”: “تعد هذه الزيارة خطوة استراتيجية نحو تعزيز الشراكة بين “دافزا” ومجتمع الأعمال البريطاني. وشكّلت اللقاءات منصة ممتازة للتواصل المباشر مع كبار المستثمرين وروّاد الأعمال وممثلي الجهات الحكومية في المملكة لتسليط الضوء على المكانة الريادية لدبي كوجهة مفضّلة للأعمال والتجارة، وفي الوقت نفسه إطلاعهم على مزايا المنطقة الحرة وأهم الخدمات التي تقدّمها ودورها في دعم المشاريع البريطانية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ولقد آتت هذه المبادرة ثمارها المرجوة من خلال ترسيخ العلاقات بين كل من دبي و”غرف التجارة البريطانية” ومجتمع الأعمال البريطاني ككل”.

وتم تنظيم هذه الزيارة إلى المملكة المتحدة في أعقاب الدراسة الأخيرة التي قامت بها “دافزا” لتحديد الأسواق المستهدفة للعام الجاري والقطاعات الرئيسية التي يمكنها الاستفادة المثلى من الفرص والإمكانات المتاحة في المنطقة الحرة. والجدير بالذكر أن هذه الزيارة ليست الأولى للمنطقة الحرة إلى المملكة المتحدة خلال السنوات القليلة الماضية حيث تواصل “دافزا” شد أواصر التعاون بين مجتمع الأعمال في كلا البلدين.