دبي – مينا هيرالد: افتتحت شركة إيمرسون رسمياً اليوم مركزاً لتزويد الحلول وآخر للتدريب في المنطقة الحرة بجبل علي، في دبي، الإمارات العربية المتحدة.
ويمتد المركزان الجديدان على مساحة 5000 قدم مربع، ويقعان في المقر الرئيسي لشركة إيمرسون الشرق الأوسط وإفريقيا، الذي يُعد أيضاً مركزاً للتصنيع وحلول التشغيل الآلي، ومن ضمنها أنظمة السلامة والتحكم في العمليات، ومعدات التحليل والقياس، وتقنيات صمامات التحكم.
ويُعد مركز الحلول أول منشأة من نوعها في المنطقة، ويوفر للعملاء تجربة عملية شاملة لأحدث تقنيات إدارة العمليات. وقد جُهّز المركز بالعديد من الابتكارات مثل تقنيتي الواقع المعزز والأبعاد الثلاثية، فضلاً عن أحدث تقنيات التشغيل الآلي من إيمرسون. كما يوفر المركز منصة تشاركية شاملة تمكّن المستخدمين من التعرف عن كثب على آخر التحديثات من خلال تطوير حلول التطبيقات واتخاذ القرارات وفقاً لمعطيات سليمة ومواكبة لأحدث المستجدات.
ويمكن للعملاء في مركز الحلول التفاعل مع خبراء إيمرسون، سواء المحليين أو المنتشرين في أنحاء العالم، وكذلك المسؤولين التنفيذيين وموظفي العمليات لديهم لمناقشة التحديات وتطوير حلول التطبيقات وإدارة المشاريع وتشخيص المشاكل التي تواجهها عملياتهم أينما كانت. ويمكن للمركز أيضاً أن يكون على اتصال مع جميع مراكز إيمرسون في أنحاء العالم ومواقع الإنتاج الخاصة بالعملاء للسماح بتبادل البيانات والتعاون عن بُعد.
أما مركز التعليم، فسيعزز من قدرة شركة إيمرسون في مساعدة العملاء على تدريب الموظفين الجدد وتطوير مهارات القوى العاملة لديهم، فضلاً عن التكيف مع الحلول التكنولوجية الجديدة. ومن خلال تقديم دورات تدريبية تشمل جميع تقنيات التشغيل الآلي، يتيح المركز تحقيق الاستفادة القصوى من العملية التعليمية والتدريب العملي على التقنيات والأنظمة الفعلية. ويتم توفير موارد تعليمية مخصصة لكل طالب مثل الأدوات الميدانية وأجهزة I/Os وأجهزة محاكات نظام السلامة والتحكم، فضلاً عن التقنيات اللاسلكية، ما يتيح لهم تطبيق ما تعلموه بطريقة أسرع وأكثر فعالية في حياتهم العملية.
ويمكن لمركز التعليم أن يستضيف فصول دراسية افتراضية، حيث يقوم مدربون معتمدون بتقديم تدريب مباشر أو عبر الإنترنت، فضلاً عن برامج تدريبية مخصصة من خلال نهج تعليمي يجمع بين الفصول الدراسية والتعليم الإلكتروني. ويتصل المركز بشبكة مراكز إيمرسون التعليمية حول العالم، ليتيح التواصل بين الطلاب والخبراء أينما وجدو.
ومن جانبه، قال ديف تريدينيك، رئيس إيمرسون بروسيس مانجمنت الشرق الأوسط وإفريقيا: “يبرهن افتتاح مركزي التعليم والحلول التزام شركة إيمرسون الراسخ تجاه عملائها في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في توفير الفرصة لاستكشاف التحديات التي يواجهونها في أعمالهم، وتخطيها بنجاح من خلال تجربة أحدث تقنيات التشغيل الآلي وتطبيقها في مجال أعمالهم”.
وأضاف: “سوف تعزز هذه الاستثمارات من تعاوننا مع عملائنا، وستسمح لهم باختبار وتحقيق رؤيتهم للعمليات المستقبلية. ولدينا العديد من الاستثمارات قيد التنفيذ، بما في ذلك الافتتاح القريب لمركز إيمرسون للتكنولوجيا والتدريب في وادي الظهران في المملكة العربية السعودية”.