دبي – مينا هيرالد: كشفت شركة “جفوري” المتخصصة بابتكار تصاميم فاخرة للهواتف الذكية، عن أحدث إبداعاتها للهواتف العاملة بنظام أندرويد، وهو “جالكسي S7 إيدج” من “سامسونج”، الذي أطلقت تصميمه المترف الجديد ضمن سلسلة تصاميم “سيينا”.

وتشتهر “جفوري” بتحويل أفضل الهواتف الذكية إلى إكسسوارات فاخرة، من خلال تعديلها باستخدام تصاميم مبتكرة تتبع في تنفيذها أرفع درجات الحرفية وتستخدم أرقى المواد. وتتسم مجموعة الهواتف المعدلة ضمن علامة “سيينا” بالأناقة المبسطة واستخدام جلد التمساح ذي اللون البني المعروف بالاسم “سيينا” والذي يُضفي لمسة تعتيق مميزة على الهاتف الذي يأتي ببدن مطلي بالذهب الوردي.

وتُستخدم في تصميم الهاتف الذكي أفضل أنواع جلد التمساح الأمريكي، المعروفة بمتانتها العالية وتتسم بملمس أكثر ليونة من ملمس جلد التمساح التقليدي. ويُعتبر جلد التمساح واحداً من المواد الخام التي تحظى بإقبال كبير من مصنّعي السلع الفاخرة، ويمتاز بالنعومة وبتقاسيم نافرة تشكّل نمطاً متسقاً أكثر من غيره من الجلود.

واستطاع الهاتف الذكي “جالكسي S7 إيدج” من “سامسونج”، الذي قدمته “جفوري” بتصميم “سيينا” بالأناقة البالغة التي استقطبت في السابق اهتمام محبي هاتف “آي فون”، أن يثير انتباه محبي هواتف الشركة الكورية المصنّعة لهواتف “أندرويد”. وباتت هذه التصاميم الخالدة متاحة بسعر 1،640 دولار أمريكي في كل من “هارفي نيكولز” دبي، و”بلومينغديلز” دبي، وبوتيكات مختارة من “داماس” للمجوهرات، ومتاجر مختارة من محلات “محمد رسول خوري وأولاده” في أبوظبي، ومتاجر فيرجن ميغاستور في دبي وقطر، إضافة إلى عدد من متاجر “اكسيوم تليكوم” في دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية.

وبهذه المناسبة، أشارت ليال العاقوري، المدير العام لشركة “جفوري”، إلى ريادة أجهزة “سامسونج” في جوانب التقنية والأناقة والتصميم، معتبرة أن ذلك يجعلها تتمتع بالولاء في أوساط مستخدميها، وقالت: “نعمل انطلاقاً من حبنا لهذه الأجهزة واهتمامنا بها على تحسين مواصفاتها الممتازة، وإكسابها مزيداً من القيمة من أجل أولئك الذين يُبدون تقديرهم لجودة التصميم وأناقته، وذلك عن طريق إضفاء لمسات من الحرفية المتقنة والأناقة الخالدة عليها، فجودة مجموعة “سيينا” من “جفوري” جَليّة للعيان، وتفرض حضورها تلقائياً في أي مكان”.

وتحوّل “جفوري” أحد أثمن ممتلكات الاستخدام الشخصي اليوم، وهي الهواتف الذكية الراقية، إلى قطع مترفة، عبر تعديل كل هاتف وبنائه باستخدام أرقى المواد، كالمعادن النفيسة والألماس الراقي والجلود الممتازة والعناصر النادرة والعتيقة. ويتم إجراء جميع عمليات التعديل والتصميم يدوياً وبدقة عالية في إيطاليا وبريطانيا وسويسرا، من أجل ابتكار نسخ حصرية من بعض أكثر الهواتف الذكية رواجاً.

ويجري طلاء أجهزة “جفوري” بطبقة فلمية نانووية مقاومة للأكسدة وآثار بصمات الأصابع وشحوب اللون، كما تتمتع بدعم واسع بعد البيع، يشمل ضماناً لسنة على جميع البرمجيات وعناصر الزينة والجواهر. ويمكن لعملاء “جفوري” كذلك الاستفادة من خدمة الاستلام والتوصيل للهواتف التي تحتاج إلى تصليح خلال الاثني عشر شهراً الأولى من تاريخ الشراء.