دبي – مينا هيرالد: أكّدت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي “دافزا” التزامها الوثيق بدعم كافة المبادرات والجهود التي تهدف إلى نشر الثقافة المجتمعية والدينية والأخلاقية بين أوساط المجتمع، تماشياً مع التوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة في بناء مجتمع متلاحم ومتمسّك بالقيم والتعاليم الإسلامية السامية. وعليه جاء الإعلان عن مشاركة “دافزا” بصفة راعٍ ذهبي في دورة العام من “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” والتي تصادف الذكرى العشرين على تأسيس الجائزة بمبادرة كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”.

وتم تسليم شيك الرعاية الذهبية إلى اللجنة المنظّمة للجائزة في مقرّها الرئيس في دبي، بحضور وفد من دافزا برئاسة الدكتور محمد الزرعوني، مدير عام “دافزا”، الذي أثنى على الجهود الدؤوبة التي تبذلها “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” في إرساء الثقافة القرآنية والتعريف بالمبادئ الخالدة التي يدعو لها الدين الإسلامي الحنيف، بما يدعم الجهود المحلية الرامية إلى رفع مستوى الوعي التعليمي والديني بين الأجيال الناشئة وترسيخ المبادئ الأخلاقية والإجتماعية التي يحض عليها القرآن الكريم، وأكّد على أن “دافزا” لن تتوانى في تقديم الدعم الكامل للجائزة في إطار التزامها الوثيق بالمسؤولية الوطنية والإجتماعية.

وأضاف الدكتور الزرعوني: “تأتي مشاركة “دافزا” في دورة العام من “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” لتؤكّد على المكانة الريادية التي حقّقتها الجائزة كإحدى أبرز وأهم المسابقات الدينية على المستوى العالمي. وتحظى هذه الدورة بأهمية خاصة بالنسبة لنا في “دافزا” كونها تستكمل الأهداف الطموحة لمبادرة “القراءة للحياة” التي أطلقتها المنطقة الحرة إستجابةً لإعلان عام 2016 عاماً للقراءة. فنحن نشارك “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” في تطلّعاتها وأهدافها الرامية إلى التشجيع على الالتزام بفضائل الدين الإسلامي الحنيف ومحاسنه وتحفيز المنافسة الشريفة بين النشء في مجال حفظ القرآن الكريم الذي يعد أكثر الكتب الدينية واللغوية قيمةً وغذاءً للروح والعقل، احتكاماً بمقولة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، “حفظ الله”، الذي أكّد أن “القراءة تفتح العقول وتعزز التسامح والإنفتاح والتواصل” وأن “إقرأ ستبقى أول رسالة من السماء للأرض”.”

ومن جانبه، رحب سعادة المستشار ابراهيم محمد بوملحة، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لـ “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم”، برعاية “دافزا” لفعاليات “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم” للعام الثاني على التوالي. وقال بوملحة: “لا شك أن هذه الرعاية ‏تصب في خدمة كتاب الله الكريم حيث وصلتنا حتى هذه اللحظة موافقة 91 دولة وجالية إسلامية للمشاركة في فعاليات هذا العام احتفالا بالذكرى العشرين لتأسيس “جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم”، ‏وتتقدم اللجنة المنظمة للجائزة بالشكر والعرفان الى الأخوة القائمين على دعم ورعاية مثل هذه الفعالية المباركة ونسأل الله لهم التوفيق والسداد”.

ويُذكر أن “دافزا” أطلقت حملة “القراءة للحياة” في مبادرة جديدة للمساهمة الفاعلة في غرس ثقافة القراءة لدى موظفي ومتعاملي “دافزا” وسائر أفراد المجتمع، وذلك عبر تنظيم سلسلة من المبادرات الرامية إلى التشجيع على القراءة والمطالعة في سبيل بناء جيل مثقّف وقادر على تسلّم دفة القيادة في المستقبل والوصول بدولة الإمارات إلى أعلى مستويات الريادة والتطوّر والتنمية الشاملة.