دبي – مينا هيرالد: تستضيف دائرة السياحة والتسويق التجاري “دبي للسياحة” وعلى مدى ستة أيام أكبر وفد إفريقي يتكوّن من 300 شخص من المسؤولين وممثلي كبرى شركات السياحة والسفر، حيث تنظم لهم جولة تعريفية لأشهر المعالم السياحية في دبي، وذلك في إطار جهودها لتعزيز سمعة دبي كوجهة سياحية رائدة في المنطقة، واهتمامها باستقطاب المزيد من السياح من القارة السمراء.

وبدأت الجولة يوم 2 يونيو وتستمر حتى 7 يونيو، حيث قام الوفد الذي يمثل 12 دولة إفريقية وهي: جنوب إفريقيا، وغانا، ونيجيريا، وكينيا، وزامبيا، وإثيوبيا، وزيمبابوي، وسيشيل، وموريشيوس، وأوغندا، وتنزانيا، وساحل العاج – باختبار مجموعة من التجارب الفريدة، والتعرّف على أهم المعالم السياحية والأنشطة التي تحتضنها دبي، فضلاً عمّا تزخر به دبي خلال موسم الصيف من أحداث وفعاليات، ولاسيما الأنشطة الثقافية التي تقام خلال شهر رمضان المبارك ضمن حملة “رمضان في دبي”، وبعدها احتفالية “العيد في دبي”، وحدث “مفاجآت صيف دبي”.

واشتملت الجولة على عقد مؤتمر وورشة عمل بتاريخ 3 يونيو، اطلع خلالهما الوفد على الجهود التي تقوم بها “دبي للسياحة”، والدعم الذي تقدمه لشركات السياحة والسفر الإفريقية بهدف تعزيز مكانة دبي والترويج لها بأفضل الطرق في بلدانهم. ويشارك عدد من كبار المدراء في مختلف المؤسسات والإدارات المعنية في الدائرة من أجل تقديم المعلومات والتوضيحات والرد على الاستفسارات التي يطرحها الوفد ومن بينها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، الجهة المنظمة للمهرجانات الكبرى في دبي، وجدول فعاليات دبي وغيرها من الأقسام الأخرى.

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: “إنّ هذه الجولة التعريفية لوفد إفريقي يعتبر الأكبر من نوعه يزور دبي كمجموعة واحدة يعتبر إنجازاً مهماً، وإنّ تنظيمنا لهذه الجولة يهدف إلى الترويج لدبي باعتبارها وجهة مفضلة للعائلات والمسافرين من إحدى أكبر قارات العالم، وأيضا لإثبات أن دبي وجهة ملائمة للسياحة في أي وقت من العام، حيث يتركز جزء من جهودنا ضمن رؤية دبي السياحية 2020 لاستقطاب 20 مليون سائح بحلول ذلك العام، على العمل بشكل وثيق مع شركائنا وكافة الأطراف ذات الصلة لتشجيع استقطاب المزيد من السياح من البلدان الإفريقية. والذي يتعزز بتطوير منتجات سياحية جذابة، مثل عدد من الحدائق والمتنزهات الرائعة، والتنوع الكبير في سبل التسوق من خلال مراكز تسوق فريدة، والتجارب المختلفة التي ستزخر بها المشاريع الجديدة و التي ستفتح أبوابها خلال الأشهر المقبلة”.

يذكر أن دبي تعتبر الوجهة المفضلة للسياح من الدول الإفريقية سواء للتسوق أو للاستجمام، وذلك لقربها الجيوغرافي، بالإضافة إلى تدشين المزيد من خطوط الملاحة الجوية والرحلات التي تربط دبي بسائر الدول الإفريقية، بما يؤثر إيجاباً على عدد السيّاح القادمين من إفريقيا، حيث استقبلت دبي خلال العام 2015 حوالي مليون سائح من إفريقيا. وجاء التسوق ضمن أبرز الأسباب التي تستقطب اهتمام السائح الإفريقى وتحفزه لزيارة دبي، ومن ثم الترفيه، يليه الثقافة، والتنوع الغني في الأكلات والأطباق العالمية.