دبي – مينا هيرالد: استقبلت شركة الخليج لصناعة القوارب (جلف كرافت) حديثاً عشر ممثلين عن عدد من الجهات العاملة في مجال التشريعات الملاحية في دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك في حوض بناء اليخوت السوبر التابع لها والحائز على جوائز عدة.

والتقى ممثلو الجهات التشريعية الملاحية الزائرة، خلال جولة قاموا بها في المنشأة البحرية، رئيس مجلس إدارة جلف كرافت، محمد حسين الشعالي، واطلعوا على سير عمليات إنتاج اليخوت واليخوت السوبر، كما التقوا بالمهنيين الخبراء الذين يقفون وراء عمليات تصميم هذه المراكب المبتكرة وبنائها.

وضمّت الجهات التشريعية الزائرة لحوض بناء اليخوت التابع لجلف كرافت كلاً من الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية في دولة الإمارات، وهيئة الإمارات للتصنيف، إلى جانب جهات تشريعية من المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان ودولة الكويت.

وكانت جلف كرافت قد حرصت على تقديم خبراتها، كشركة بارزة في قطاع الملاحة الترفيهية في المنطقة، من أجل تطوير “الكود الإماراتي لليخوت”، الذي يضع معايير إنتاج اليخوت الخاصة التي لا تقلّ أطوالها عن 24 متراً في البلاد، وهي الخبرات التي تحرص الشركة على المساهمة بها في إنشاء “الكود الخليجي لليخوت”، ما يدل على موقف الشركة القويّ كجهة خبيرة فيما يتعلق باتباع أفضل الممارسات في هذا المجال.

وتواصل جلف كرافت وضع دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي على خريطة اليخوت الفاخرة والمراكب الترفيهية عالمية المستوى ذات التصاميم الخالدة والهندسة المتقنة، لا سيما بعد أن نالت حديثاً لقب “أفضل بانٍ لليخوت الفاخرة في آسيا” في حفل توزيع جوائز “آسيا بوتنغ” السنوية المرموقة، فضلاً عن تكريمها بجائزة الجودة والقيمة في حفل توزيع جوائز “اليخوت السوبر العالمية” ذائعة الصيت.