دبي – مينا هيرالد: في إطار جهودها للترويج لدبي كوجهة جاذبة للأعمال، وتعريف الشركات الخارجية بفرص الأعمال في دبي، اختتمت غرفة تجارة وصناعة دبي مؤخراً بعثة تجارية إلى أذربيجان وجورجيا عرفت خلالهما الشركات الأذرية والجورجية على متطلبات وشروط تصدير المواد الغذائية إلى دبي.

ونظمت الغرفة في كل من العاصمة الأذرية باكو والعاصمة الجورجية تبليسي مؤتمرين حول تصدير المواد الغذائية بمشاركة 70 من ممثلي القطاعين العام والخاص في البلدين، حيث تحدث خلال المؤتمرين عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي، وسعادة كيتيفان بشوروشفيلي، نائبة وزير الاقتصاد والتنمية المستدامة بحكومة جورجيا، وعبدالله الشامسي، القائم بالأعمال بالإنابة بسفارة دولة الإمارات لدى أذربيجان، ويوسف عبدالله ايف، نائب رئيس مؤسسة تشجيع الاستثمار والتصدير بأذربيجان “اذبرومو”، وأمل البدواوي، رئيس قسم الدراسات الغذائية ووحدة تقييم المخاطر في بلدية دبي.

واعتبر عمر خان إن هذه البعثة تهدف إلى إطلاع الجمهور المستهدف من ممثلي مجتمع الأعمال والصناعات الغذائية في أذربيجان وجورجيا على جوانب هامة من كيفية ممارسة الأعمال في دبي، والمعايير الغذائية للتعبئة والتغليف وإصدار الشهادات الصحية لاستيراد المنتجات الزراعية إلى دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

ولفت خان إلى أن مسألة الأمن الغذائي مسألة هامة وتوليها غرفة دبي اهتماماً كبيراً خصوصاً مع وجود إمكانيات هائلة في سوق رابطة الدول المستقلة بإمكانها أن تلبي احتياجات الدولة والمنطقة في مسألة الأمن الغذائي نظراً لجودة وغزارة الإنتاج الزراعي في هذه الأسواق.

وأشار مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي إلى ان الإمارة تتطلع إلى إقامة شراكات مع صناع الأغذية في أفريقيا ورابطة الدول المستقلة، مشيراً إلى ان دبي ستكون قاعدة لإنتاج الأغذية ومؤكداً أن الغرفة ستساهم من خلال مكاتبها التمثيلية التجارية في تعزيز هذا التوجه.

واعتبر خان إن الغرفة تنظر إلى أسواق رابطة الدول المستقلة باعتبارها وجهة واعدة لأعضائها، مشيراً في هذا المجال إلى ان الغرفة وضمن خطتها الاستراتيجية لاستكشاف أسواق جديدة وواعدة لأعضائها، تركز على أسواق قادرة على ان تضيف قيمة استثنائية لشركات دبي، وهو ما تتميز به أسواق أذربيجان وجورجيا وخصوصاً قطاعات الزراعة والصناعات الغذائية.

وجدير بالذكر أن مؤتمر تصدير المواد الغذائية يأتي ضمن سلسلة من المؤتمرات والندوات التي تنظمها غرفة دبي بالتعاون مع فلاي دبي وبلدية دبي في أسواق رابطة الدول المستقلة بهدف التعريف بفرص الاستثمار في دبي، وجذب المزيد من شركات هذه الدول إلى الإمارة.

ويبرز اهتمام شركات الصناعات الغذائية في رابطة الدول المستقلة بالتوسع في سوق دبي، ولذلك فإن هذا المؤتمر هام من ناحية تزويد هذه الشركات بالمبادىء التوجيهية والمعايير الغذائية التي تسمح لهم بتصدير الأطعمة والأغذية إلى دبي.

ويشكل المكتب التمثيلي التجاري لغرفة دبي في باكو بوابةً للاستثمارات الإماراتية في أسواق رابطة الدول المستقلة بالإضافة إلى فتحه المجال أمام الشركات الأذرية الراغبة بدخول سوق دبي من خلال إبراز أهم المزايا التنافسية التي توفرها دبي في حال إتخاذهم الإمارة مقراً لأعمالهم التوسعية في المنطقة.