دبي – مينا هيرالد: حصدت مجموعة عبد الواحد الرستماني ثلاث جوائز من منظمة إنسايت الشرق الأوسط لمراكز الاتصال، وهي جائزة “أفضل مركز اتصال” في المنطقة إضافة إلى جائزتي “خدمة العملاء” و”البيانات الضخمة”.
وقد منحت المنظمة الجوائز الثلاث لمجموعة عبد الواحد الرستماني نظراً للمقاييس العالية التي تتّبعها المجموعة في عملها، حيث أنّ المنظمة تحدّد من خلال لجنة التحكيم من هو الفائز بجائزة “أفضل مركز اتصال” بعد اتباع منهجية صارمة ومعايير عالية تغطي ثمانية جوانب.
وتتناول هذه المعايير كافة الجوانب التقنية والتشغيلية لمركز الاتصال، كأفضل استخدام لقنوات ووسائل اتصال الشركة بهدف تأمين احتياجات العملاء ورضاهم مع تحقيق أهداف الشركة في الوقت عينه، إضافة إلى استفادة الشركة من المبادئ الأساسية المتقدّمة في إدارة مراكز الاتصال الفعّالة مع تحقيق المركز الأهداف الرئيسة الموضوعة له واعتماده استراتيجية مبتكرة من حيث التقنيات والأدوات المستخدمة.
كما تشمل المعايير المتّبعة لاختيار جائزة “أفضل مركز اتصال” البيئة التي يعمل فيها الموظفون ضمن أداء إداري فعّال وقنوات تواصل متميزة لضمان الجودة، إضافة إلى تفهم الموظفين لدور المركز وأهميته بالنسبة لكل مجالات عمل الشركة وتأثيره الإيجابي عليها.
وفي معرض تعليقه على الفوز بالجوائز الثلاث، قال أحمد إبراهيم، رئيس قسم التسويق والاتصالات لمجموعة عبد الواحد الرستماني: “نحن نؤمن في أنّ إثراء تجربة العملاء هو الأساس. وفوزنا بالجوائز الثلاث دليل واضح على التزام المجموعة برؤية دبي وخطتها لتكون المدينة الأكثر ذكاءً واستدامة وسعادة. ونفخر اليوم بأنّ 30٪ من موظفي مركز الاتصال لدينا من الإماراتيات، بما في ذلك المشرفة على عمليات مركز الاتصال، وهذا يعكس التزامنا بدعم وتطوير المواهب الإماراتية.”
ويعمل مركز الاتصال لدى مجموعة عبد الواحد الرستماني القابضة على مدى 14 ساعة يومياً طيلة أيام الأسبوع، حيث يتلقى أكثر من 500 ألف مكالمة في العام الواحد.
وتتميز جوائز منظمة إنسايت الشرق الأوسط السنوية لمراكز الاتصال بمعاييرها العالية ودقة مقاييسها في اختيار الفائزين وتحليلها العميق لبيانات العملاء وعمليات التقييم وإعادة التقييم والتطوير ودراستها للمبادرات المتنوعة، وذلك بهدف رفع مؤشر تفاعل ورضى العملاء وإثراء تجربتهم في المنطقة.