دبي – مينا هيرالد: التقى مسؤولون من “إكسبو 2020 دبي” مع نخبة من ممثلي مجتمع الأعمال في “دبي الجنوب”، لاستعراض أبرز الفرص التجارية المتاحة لقطاع الأعمال المحلي خلال رحلة التحضير والاستعداد للحدث الدولي المرتقب، الذي سيُقام على مساحة 4 كيلومترات مربعة في “دبي الجنوب”. ويأتي هذا الاجتماع، الذي أُقيم بمركز المؤتمرات بالمبنى الرئيسي في “دبي الجنوب”، في إطار سلسلة مبادرات “إكسبو 2020 دبي” الرامية إلى التواصل مع مجتمع الأعمال المحلي لكي يمارس دوره في رحلة السنوات الأربع نحو عام 2020، وبالتالي المساهمة في بناء إرث اقتصادي واجتماعي سيكون له أثر إيجابي كبير على دولة الإمارات والمنطقة.
وعُقِد اللقاء بحضور 120 شخصية من قادة الأعمال من الشركات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة، التي تتخذ من المنطقة الحرة بمجمع الأعمال في “دبي الجنوب” مقراً لها، ومن قطاعات رئيسية تشمل الأغذية والخدمات اللوجستية والطيران والخدمات الاستشارية والتجارة والقانون والتجزئة.
وتعليقاً على اللقاء، قالت منال البيات، نائب رئيس شؤون المشاركة في “إكسبو 2020 دبي”: “يمثل التعاون مع مختلف الأطراف المعنية جزءاً جوهرياً من الشعار الرئيسي لـ ’إكسبو 2020 دبي‘، ’تواصل العقول وصنع المستقبل‘. ونهدف من خلال التواصل المستمر مع مجتمع الأعمال إلى توفير منصة شاملة تتيح للجميع تحقيق أفضل استفادة ممكنة من الفرص التي تنطوي عليها رحلة التحضيرات الجارية لاستضافة الحدث المرتقب،. إذ أننا ننظر إلى قطاع الأعمال كأحد أهم هذه الأطراف المعنية وبأن أمامه دوراً كبيراً في بناء إرث مستدام يتركه الحدث وراءه لما بعد العام 2020”.
وتضمّن الاجتماع عرضاً توضيحياً قدّمته منال البيات، وتناولت فيه الفرص العديدة المتاحة أمام مجتمع الأعمال، كما سلّطت الضوء على سبل تواصل وتعاون الشركات مع “إكسبو 2020 دبي”، سواء من خلال البوابة الإلكترونية الخاصة بطرح المناقصات والعقود، أو المشاركة في الجلسات الحوارية التي يقيمها، مثل “بزنس كونيكت”.
وتناول العرض التوضيحي كذلك جوانب عديدة أخرى شملت الأنشطة التي تقوم بها دبي كمدينة مضيفة، والرؤية التي يعمل وفقها مكتب “إكسبو 2020 دبي “لتنظيم الحدث المرتقب، كما تناول الشعار الرئيسي لـ “إكسبو 2020 دبي”، “تواصل العقول وصنع المستقبل” ومواضيعه الفرعية الثلاثة: “الفرص والتنقل والاستدامة”، والتزامه بالتواصل مع الشباب وتمكينهم مهنياً، إلى جانب الخطط الخاصة بالإرث الذي سيتركه المعرض بعد اختتام فعاليات أشهره الستة.
من ناحيته، قال أحمد الأنصاري، الرئيس التنفيذي بالإنابة في “مؤسسة مدينة دبي للطيران”: “نتطلع إلى العمل والتعاون مع ’إكسبو 2020 دبي‘ وقادة الأعمال في ’دبي الجنوب‘، من أجل خلق فرص تجارية جديدة خلال مرحلة الاستعداد للحدث المرتقب. وبينما تتركز أنظار العالم على دبي، فإننا لن ندخر جهداً في إبراز المقومات والإمكانات الكبيرة التي توفّرها “دبي الجنوب” في سياق تأسيس الأعمال وبناء إرث مستدام لدبي ودولة الإمارات”.
في مطلع مايو الجاري، كشف “إكسبو 2020 دبي” النقاب عن مخططه الرئيسي خلال منتدى الإعلام العربي. ويوجد موقع إكسبو في منطقة “دبي الجنوب”، وسيصبح مركز عبور دولي يمكن الوصول إليه بسهولة ويرتبط مباشرة مع مطار آل مكتوم الدولي في دبي الجنوب، فضلاً عن وقوعه على بعد 45 دقيقة من مطار أبوظبي الدولي ومطار دبي الدولي إلى جانب قربه من ميناء جبل علي. ونُقلت مكاتب فريق العمل المسؤول عن التحضيرات والاستعدادات الجارية لاستضافة “إكسبو 2020 دبي” إلى موقع الحدث الذي شهد نقل أكثر من 4 مليون متر مكعب من الرمال لتسوية الأرضية خلال عمليات تحضير أرض الموقع حتى الآن.