دبي – مينا هيرالد: أعلنت “منظمة الخليج للاستشارات الصناعية” (جويك) أن حجم الاستثمارات في صناعة الإسمنت والجير والجص في دول مجلس التعاون الخليجي بلغت 18.1 مليار دولار أميركي، في العام 2015.

كما لفتت “جويك” في تقريرها الصادر عن “مركز المعرفة الصناعية الخليجي” إلى تطور عدد المصانع العاملة في صناعة الإسمنت والجير والجص في دول المجلس، من 59 مصنعاً عام 2011 ليصل إلى 69 مصنعاً عام 2015، أي بمعدل نمو تراكمي بلغ 4 %، بينما تطور حجم الاستثمارات للفترة نفسها من 15435 مليون دولار أميركي ليصل إلى 18102 مليون دولار، أي بمعدل نمو تراكمي للخمس سنوات بلغ 4.1 %. بينما تطور عدد العاملين في هذه الصناعة عن الفترة نفسها من 25304 عاملاً ليصل إلى 26469 عاملاً، أي بمعدل نمو تراكمي بلغ 1.1%.

وأشارت بيانات إدارة المعلومات الصناعية في “منظمة الخليج للاستشارات الصناعية” إلى أن نسبة هذه الصناعة مثلت في صناعة مواد البناء عام 2015 حوالي 2.4 % من إجمالي عدد المصانع، و47.3 % من إجمالي الاستثمارات، و9.7 % من إجمالي عدد العاملين.

وتشمل هذه الصناعة صُنع كُتل إسمنتية غير مطحونة )كلينكر(، وأنواع الإسمنت المائي، بما في ذلك إسمنت بورتلاند والإسمنت الألومينيومي، والإسمنت الخبثي، وأنواع الإسمنت السوبر فوسفاتي، إلى جانب صُنع الجير الحيّ والجير المطفأ والجير المائي، وكذلك صُنع الجص من الجبس المكلَّس أو كبريتات الكالسيوم.

وينشر “مركز المعرفة الصناعية الخليجي” التابع للمنظمة تقارير صناعية مفصلة عن مختلف القطاعات الصناعية في دول مجلس التعاون الخليجي، وهي مصنفة في الموقع بحيث يسهل الوصول إليها ومنها المواد الغذائية والمواد الطبية واللدائن والمنسوجات والجلود والمواد الكيميائية والبتروكيماويات والهندسة والبيئة وإعادة التدوير وغيرها من القطاعات المهمة. و”مركز المعرفة الصناعية الخليجي” هو موقع إلكتروني متوفر باللغتين العربية والإنكليزية، مصمم ليكون مصدراً لجميع المعلومات الصناعية في منطقة الخليج، وهو يوفر مجموعة فريدة من مخرجات “جويك” من الدراسات الصناعية، وفرص الاستثمار الصناعي والتقارير الحديثة عن العديد من القطاعات الصناعية. ويمكن زيارة الموقع www.knowledge.goic.org.qa، للاطلاع على التقارير وشرائها وتحميل المجاني منها.