أبو ظبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة “الخليج للاستثمار الإسلامي”، التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا لها، عن قيامها بالاستحواذ على مبنى تجاري من الفئة الممتازة في ولاية بنسلفانيا الأمريكية مقابل 48 مليون دولار.

(يقع هذا المبني الذي يحمل عنوان “ 3501 كوربوريت باركواي” في مركز وادي “ألينتاون” بولاية بنسلفانيا الأمريكية، و قد تم تشييده في العام 2006 على مساحة 60 ألف متر مربع و بصافي مساحة تأجيرية تبلغ 178 ألف قدم مربع.)

و من أهم ما يميز هذا المبنى التجاري أنه يعتبر اكبر مبني مؤجر بالكامل بعقد غير قابل للإلغاء لمدة 11 سنة و مؤجر لمؤسسة واحدة تعد من أعرق الشركات الأمريكية و هي شركة “دان أند برادستريت” – Dun & Bradstreet – بما يعطي
لعملاء “الخليج للاستثمار الإسلامي” فرصة ممتازة لضمان عوائد استثمارية دورية و مرضية على أصل عالي الجودة.

و قد تم تمويل جزء من هذه الصفقة بواسطة قرض مصرفي لمدة خمس سنوات، كما تم هيكلة الصفقة بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

و تعليقا على هذه الصفقة، قال محمد الحسن – الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لمنطقة الخليج في “الخليج للاستثمار الإسلامي” نحن متحمسون جدا لإنجاز أولى خطواتنا في قطاع العقارات في الولايات المتحدة، الذي يعد واحدا من أكثر الأسواق العقارية تنظيما و نضجا في العالم، فنحن نعمل باستمرار لاكتشاف فرص استثمارية جذابة في القطاع العقاري تعطي عوائد مجزية و بعيدة عن المجازفة و تتماشى مع رؤيتنا لتنمية ثروات عملائنا”.

و أوضح “بانكاج جوبتا” الشريك المؤسس في “الخليج للاستثمار الإسلامي” و الرئيس التنفيذي لأسواق الإمارات أنه خلال ثمانية أشهر فقط نجحت “الخليج للاستثمار الإسلامي” في دخول الأسواق العقارية في المملكة المتحدة و الولايات المتحدة و تستمر في التوسع مع تركيز خاص على العقارات المدرة للدخل، مؤكدا على وجود خطط لانتقاء فرص جذابة في السوق العقاري الألماني و أجزاء أخرى من أوربا، مشيرا إلى أن العائد المتوقع لهذا الاستثمار الأخير في ولاية “بنسلفانيا” يبلغ 8٪ سنويا بخلاف القيمة المضافة على الأصل العقاري في نهاية فترة الاستثمار المستهدفة.