دبي – مينا هيرالد: أعلنت اللجنة المنظمة لمؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري عن تنظيم مؤتمر خاص لقطاع الناقلات البحرية الذي يشهد نمواً ملحوظاً في المنطقة خلال السنوات الماضية، وذلك ضمن فعاليات أسبوع دبي البحري والذي ينعقد برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في نهاية شهر أكتوبر القادم.

وبهذا السياق قال كريس هايمان، رئيس مجلس إدارة “سيتريد”: “يسعدنا تنظيم هذا الحدث المتخصص في مجال الناقلات البحرية مجدداً بعد المناقشات التي أجريناها مع الأطراف المعنية بهذا القطاع والذي يستمر بتسجيل نتائج إيجابية أكبر بالمقارنة مع قطاعات النقل الأخرى بالإضافة إلى انخفاض أسعار النفط بشكل كبير خلال الفترة الماضية”.

وينعقد هذا الحدث “Seatrade Tanker Middle East” يوم الثلاثاء 1 نوفمبر ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري، وستتم إدارة جلساته من قبل كاثرينا ستانزيل، مدير عام شركة INTERTANKO، والتي تتمتع بخبرة غنية وواسعة في قطاع الناقلات البحرية.

وتبعث المؤشرات الحالية على زيادة الطلب على واردات النفط الخام في الهند والصين على مزيد من التفاؤل، ويوجد المزيد من الطلب بفضل منح تراخيص استيراد لمصافي التكرير الصينية المملوكة للقطاع الخاص، وهو اتجاه يتوقع أن يستمر في الأشهر المقبلة. كما أن نمو إمدادات أوبك قريبة الأجل وانخفاض إنتاج الولايات المتحدة سيسهم في نمو الطلب على قطاع الناقلات البحرية.
وتمثل مشاريع مصافي النفط الجديدة دلالة جيدة بالنسبة لقطاع ناقلات النفط، فيما سيضيق قطاع التمويل جزئياً على الطلبات الجديدة على الرغم من انخفاض الأسعار. ومن المنتظر في الوقت نفسه أن تشكل عودة إيران إلى السوق تغييرات جديدة مثيرة للاهتمام.

وسوف يتضمن هذا الحدث الذي يستمر لمدة نصف يوم مناقشة شاملة لركائز وأساسيات سوق ناقلات النفط الخام، بالإضافة إلى دراسة وتحليل العوامل المؤثرة على حجم الطلب على ناقلات النفط. ويمكن للزوار والمندوبين تبادل الآراء مع المتحدين الرئيسيين والاستفادة من الفرصة التي يمثلها هذا الحدث للتواصل مع أهم وأبرز الخبراء.