دبي – مينا هيرالد : أكدت “مجموعة دبي للعقارات”، الشركة الرائدة في مجال تطوير وإدارة المشاريع العقارية المتكاملة في دبي ، على مضي سير أعمال البناء في “قرية الثقافة” وفق المخطط الذي وضعته الشركة، حيث جرى الانتهاء من أعمال البنية التحتية في المشروع بما في ذلك جميع الطرق ومحطات الكهرباء الفرعية وأعمال المياه والصرف الصحي.
وتعمل “مجموعة دبي للعقارات” بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي لتوفر وصولاً سهلاً للمشروع، حيث وافقت الهيئة على مد طريق جديد من شارع الشيخ راشد إلى قرية الثقافة. وجرى منح عقد التشجير في المشروع لشركة البيادر، وسيتم الانتهاء من المرحلة الأولى بحلول الربع الثالث من العام الجاري.
وتضم “قرية الثقافة” ممشى بطول ستة كيلومترات يضم العديد من متاجر التجزئة والمطاعم والمقاهي، حيث سيتم إتاحة مساحة تجزئة تصل إلى 270 ألف متر مربع للتأجير في مختلف أنحاء المشروع. وتشمل المرحلة الأولى في “قرية الثقافة” مشروع “منازل الخور” ومشروع “دبي وورف” وفندق “أنانتارا خور دبي” فئة الخمس نجوم والذي يضم 290 غرفة فندقية.
ويتكون مشروع “منازل الخور” الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 82%، من 98 شقة يتراوح حجمها بين غرفة نوم واحدة وأربع غرف نوم، ومن المتوقع أن يتم تسليم جميع هذه الوحدات بنهاية العام الجاري، في ما يضم مشروع ” دبي وورف” الذي تخطت نسبة الإنجاز فيه 64% 582 منزلاً و110 وحدات للتجزئة و للمطاعم، ويتكون المشروع من 5 أبنية سيتم تسليم ثلاثة منها خلال الربع الأول من عام 2017. وجرى حتى الآن بيع 95% من الوحدات التي تم إطلاقها ضمن مشروع ” دبي وورف” وسيتم إطلاق المزيد من الوحدات في السوق قريباً.
وفيما يتعلق بفندق أنانتارا، فمن المتوقع الانتهاء من أعمال البناء بحلول الربع الثاني من عام 2019، وسيتم اختيار مقاول البناء الخاص بالفندق خلال الربع التالي من العام.
وسيضم مشروع “قرية الثقافة” الذي شهد بيع جميع قطع الأراضي الموجودة ضمنه بالكامل، مركزاً للفنون ومتحفاً ومكتبة.
وقال محمد الحباي، الرئيس التنفيذي للتخطيط العمراني والبنية التحتية في «مجموعة دبي للعقارات»: “إن هدف دبي للعقارات لا يقتصر على تطوير مشاريع متكاملة فحسب، وإنما تهدف الشركة إلى تشييد وجهات عالمية المستوى تستقطب كل من السكان والمستثمرين والزوار على حد سواء. وتعد قرية الثقافة أحد المبادرات الفريدة التي تقوم دبي للعقارات بالعمل عليها، بدءاً من موقعها المتميز مروراً بروعة وجودة المباني وانتهاءً بتنوع المرافق والأنشطة التي يوفرها المشروع”.
وأضاف: “نجحنا في إنجاز الأعمال الأساسية الخاصة بالبنية التحتية لمشروع قرية الثقافة الذي يعد بمثابة القلب النابض لخور دبي. وجرى تقسيم المشروع لعدة مراحل بهدف تطويره بشكل يتماشى مع متطلبات السوق وهو النهج الذي تتبعه باستمرار دبي للعقارات”.
وتعد “قرية الثقافة” وجهةً عائلية تنبض بالحيوية وتحتضن العديد من المكونات الثقافية والترفيهية. وسيضم المشروع مرافق ثقافية وفنية بما في ذلك مركز للفنون ومتحف ومكتبة، وسيتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل بشأن هذه المرافق في وقت لاحق.