دبي – مينا هيرالد: حصد سوق دبي المالي جائزة ” أفضل بورصة للإدراج المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية” من مجلة جلوبال فاينانس وذلك في إطار المراجعة السنوية التاسعة التي تجريها المطبوعة العالمية حول أفضل المؤسسات المالية الإسلامية على المستوى العالمي. ومن المقرر أن يتم تسليم الجوائز ضمن احتفالية خاصة تقام في واشنطن في شهر أكتوبر المقبل على هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين.

وقد أشارت مجلة جلوبال فاينانس ضمن حيثيات فوز السوق بالجائزة إلى “مكانة سوق دبي المالي الرائدة إقليمياً وعالمياً كبورصة لإدراج الأسهم المتوافقة مع الشريعة وكذلك إدراج الصكوك”.

وقال سعادة عيسى كاظم، رئيس مجلس الإدارة، سوق دبي المالي:” إننا سعداء بهذا التقدير الذي يعكس المكانة الرائدة لسوق دبي المالي باعتباره أول سوق مالي متوافق مع أحكام الشريعة على المستوى العالمي. وعلاوة على ذلك يضطلع السوق بدور رئيسي في إطار الجهود المبذولة لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، وحاكم دبي، رعاه الله، الرامية إلى ترسيخ مكانة الإمارة كعاصمة الاقتصاد الإسلامي عالمياً. لقد بذل السوق جهوداً كبيرة على مدى السنوات الماضية ولعب دوراً فاعلاً كقوة محركة من أجل تعزيز الأطر التنظيمية والمعيارية في القطاع المالي حيث تم إصدار معياري سوق دبي المالي حول الأسهم والصكوك، ويقوم قسم الرقابة الشرعية لسوق دبي المالي بتحديث قائمة الشركات المدرجة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية بصورة فصلية استناداً إلى مراجعة البيانات المالية والأنشطة التشغيلية لكل شركة وفقاً لمعيار سوق دبي المالي لتملك وتداول الأسهم. وتضم القائمة حالياً 38 شركة، الأمر الذي يوفر للمستثمرين مرجعية مناسبة في هذا المجال.”

وتجدر الإشارة إلى أن سوق دبي المالي أصبح أول سوق مال متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية عالمياً في العام 2007 مباشرةً عقب تحوله إلى شركة مساهمة عامة وإدراج أسهمه في خطوة أولى من نوعها بين أسواق المال الإقليمية.