دبي – مينا هيرالد: أعلنت سلطة واحة دبي للسيليكون، الهيئة التنظيمية لواحة دبي للسيليكون، المدينة الحرة التكنولوجية المتكاملة، عن إنجاز أعمال إنشاء مشروع السكن الطلابي في الواحة. ويمتد المشروع على مساحة 10 آلاف متر مربع بكلفة استثمار وصلت إلى 56 مليون درهم.

ويضم السكن الطلابي الجامعي الجديد أربعة مبان توفر خيارات متعددة من الشقق مختلفة الأحجام والمفروشة بالكامل والمزودة بكافة احتياجات الطلاب والطالبات وهي مصممة لتؤمن سكناً مناسباً بمعايير متميزة وبتكلفة تنافسية، وتصل القدرة الاستيعابية للسكن الجديد إلى 432 طالباً. ويخدم السكن الطلابي طلبة جامعة روتشستر للتكنولوجيا – دبي التي تتخذ من واحة دبي للسيليكون مقراً لها، إضافة إلى طلبة الجامعات والكليات في مدينة دبي الأكاديمية المجاورة لواحة دبي للسيليكون.

ويأتي إطلاق هذا المشروع بعد دراسة متأنية للوضع الحالي لتوفر السكن الجامعي في دبي حيث يوجد نقص في الوحدات السكنية المناسبة وهو ما يمثل تحدياً للطلبة وعائلاتهم، كما أنه يأتي في إطار جهود إمارة دبي في التحول إلى وجهة أكاديمية بارزة تستقطب الجامعات العالمية والطلبة من كافة أنحاء العالم. وقد تم تصميم هذا المشروع من البداية ليكون مناسباً لاحتياجات الطلبة الجامعيين من خلال توفير سكن حديث وعصري يلبي كافة متطلبات حياتهم الدراسية واليومية وفق أحدث المعايير العالمية حيث يوفر لهم المتاجر والمساحات العامة المشتركة والمرافق الدراسية والترفيهية والاتصال اللاسلكي بالإنترنت في كافة أنحاء السكن، وذلك من خلال شبكة الإنترنت الآمنة واسعة الانتشار التي توفرها “أڤايا”.

يشار إلى أنه يوجد في دبي 57 مؤسسة تقدم برامج في التعليم العالي منها 26 جامعة دولية ويتجاوز عدد طلبة التعليم العالي في دبي حاجز الخمسين ألف طالب وطالبة. ويشكل ارتفاع تكاليف السكن أحد أهم العوامل المؤثرة في اختيار الطلبة والأهل للجامعات حيث تشكل عائقاً أمام جاذبية دبي للطلاب الدوليين على الرغم من انخفاض رسوم الجامعات والكليات العالمية مقارنة بالخارج.

حلول لاسلكية متقدمة
وقد نفذت إدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدى سلطة واحة دبي للسيليكون حلولاً لاسلكية متقدمة تغطي مجمع سكن الطلبة سواءً الغرف أو المنشآت الملحقة. ويضم المجمع، المكون من أربعة مبان بواقع ثلاثة طوابق لكل مبنى، شبكة من الكابلات في كل غرفة تساهم بربط المبنى ككل بشبكة الإنترنت، إضافة إلى نقاط وصول لاسلكية. وقد جاء اختيار “أڤايا” لإدارة هذا المشروع بناءً على الشراكات التي تجمع الطرفين.

كما قامت “أڤايا” بتنفيذ شبكة من الموجهات الشبكية الداخلية ضمن مختلف أقسام المبنى، مع قدرات فائقة على توسعة التغطية وتحسين جودة الخدمات.

وسيتم ربط الشبكة من خلال مفاتيح ERS4900 ذات الأداء العالي. ويرتبط موقع المشروع مع النسيج الشبكي الرئيسي SDN من “أڤايا” في مركز بيانات سلطة واحة دبي للسيليكون، مما يسهل للسلطة تنفيذ الحلول والتطبيقات عبر المجمعات السكنية بسهولة وأمان.

يذكر أن واحة دبي للسيليكون مملوكة بالكامل من قبل حكومة دبي، وتنشط كمجمع تكنولوجي يعمل كمنطقة حرة للشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة التي تسعى إلى تأسيس مقرات لها في دبي.