الشارقة – مينا هيرالد: أعلنت “مومنتوم لوجيستيكس”، الشركة الرائدة لتقديم الخدمات اللوجستية كطرف ثالث والتي تتخذ من الإمارات مقراً لها، عن تعيين توم ناوليرتس مديراً عاماً جديداً لها. وتعد شركة “مومنتوم لوجيستيكس” مملوكة بالكامل من قبل “غلفتينر”، أكبر شركة خاصة مستقلة لتشغيل الموانئ في العالم ويقع مقرها في الإمارات.
يحظى توم ناوليرتس بخبرة طويلة تصل إلى خمسة وعشرين عاماً في مجال إدارة سلسلة التوريد ضمن العديد من الأسواق مثل الإمارات والمملكة المتحدة وبلجيكا، وسيتولى مسؤولية إدارة توسعة حضور الشركة في قطاع الخدمات اللوجستية كطرف ثالث. وتماشياً مع استراتيجية “مومنتوم لوجيستيكس” الرامية إلى تنويع أعمالها، تسعى الشركة إلى تطوير هوية مميزة لها بصفتها إحدى شركات التزويد الرائدة للخدمات اللوجستية في الأسواق الحالية والجديدة التي تملك إمكانات واعدة.
وتعليقاً على تعيين ناوليرتس في منصبه الجديد، قال فليمنغ ديلغارد، الرئيس التنفيذي – غلفتينر: “لقد قطعت ’مومنتوم لوجيستيكس‘ أشواطاً كبيرة منذ تأسيسها في العام 2008. وقد استطعنا تحديد عدد من مسارات النمو لهذا القسم الذي يتمتع بقدرات ممتازة في تلبية الطلب من مراكز سلسلة التوريد المتنامية في منطقة الشرق الأوسط وخارجها. وسنتمكن من الاستفادة من خبرة توم الكبيرة في قطاع اللوجستيات لتعزيز نشاطات الشركة التي اقتصرت حتى الآن على إكمال خدمات إدارة الموانئ الخاصة بنا. ونحن واثقون من أن توم سيتمكن من نقل الشركة إلى مستويات جديدة من النجاح والكفاءة بفضل خبرته الواسعة وعلاقاته في القطاع”.
بدوره قال توم ناوليرتس تعليقاً على استلامه المنصب الجديد: “لا شك بأن الوقت مثالي حالياً لإدارة قسم متخصص في الخدمات اللوجستية في الشرق الأوسط. ففي ظل انفتاح مختلف القطاعات في المنطقة وتنويع اقتصاداتها بعيداً عن النفط، فإننا نتوقع تنامي الاحتياج إلى مزيد من ترابطية العمليات التي تجريها الشركات وتبسيطها. وانطلاقاً من تعاون طاقم الموظفين الكامل لدى شركة مومنتوم التي تعطي أولوية مميزة لموظفيها، نسعى إلى تزويد حلول ملموسة تلبي جميع هذه الاحتياجات. وأنا أتطلع من منصبي كمدير عام إلى تحقيق مستويات جديدة من التميز لخدماتنا واستكشاف طرق جديدة للتعامل مع التحديات التي نواجهها”.
يذكر أن توم ناوليرتس ترأس قسم الخدمات اللوجستية في مجموعة شركات يوسف بن أحمد كانو قبل انضمامه إلى شركة “مومنتوم لوجيستيكس”. يتمتع توم بخبرة تفوق ثمانية أعوام في منطقة الشرق الأوسط، وقد شغل منصب مدير عام قسم الخدمات اللوجستية في شركة الفطيم سابقاً، كما شغل منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة إدارة الشحن WWL-ALS قبل ذلك في المملكة المتحدة، فضلاً عن عمله كمدير عام للوجستيات في شركة Ahlers Logistics and Maritime Services التي يقع مقرها الرئيسي في بلجيكا. وتولى توم من خلال هذه المناسب مسؤولية الإشراف على الخدمات اللوجستية المتخصصة، مثل شحن البضائع، واستئجار الناقلات، والحلول اللوجستية لقطاعي التجزئة والسيارات في الأسواق التي تشهد نمواً متسارعاً في مناطق رابطة الدول المستقلة وآسيا وأفريقيا.