دبي – مينا هيرالد: “ليلة من العمر”، “حفلة تاريخية”، “سهرة ولا أروع”، وعشرات العبارات المشابهة، زينت الصور ومقاطع الفيديو التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، أثناء الحفل الضخم الذي أحياه زعيم الأغنية العربية راشد الماجد بعد انقطاع دام لـ 7 سنوات عن الحفلات الجماهيرية، ضمن برنامج “حفلات دبي” الذي تنظمه شركة روتانا للمرئيات والصوتيات بالتعاون مع مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، فيما يأتي الحفل ضمن انطلاقة الدورة الـ 19 لحدث مفاجآت صيف دبي، الحدث الصيفي الأشهر في المنطقة.
الحفل المنتظر والذي أقيم في قاعة زعبيل في مركز دبي التجاري العالمي، حضره جمهور غفير قدر بـ 5000 شخص تقدمهم نخبة من نجوم الفن والإعلام والمجتمع والمؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي، الذين توافدوا قبل الحفل بساعتين، ليطل الإعلامي اللبناني المتميز نيشان ليقدم النجم الكبير راشد الماجد بكلمات عبرت عن مشاعر الشوق التي يشعر بها الجمهور لنجمه الكبير، وقبل أن يطل الماجد على المسرح تقدم مايسترو العرب وليد فايد لتحية الجمهور برفقة فرقته الموسيقية استعداداً لليلة كان عنوانها الحب والشوق والإبداع.
انطلق الحفل عند تمام الساعة الحادية عشرة ليلاً بأغنية “يا ناسينا” وبعد كلمة ترحيبية من راشد الماجد إلى جمهوره الذي تفاعل معها كثيراً، وشكره صارخاً بعبارات المحبة لعودته إلى المسرح، تدفقت الأغاني المنوعة، حيث شدا الماجد بصوته الرائع وإحساسه المميز مجموعة مختارة من أعماله التي مزج فيها بين قديمه وجديده، وقدم أغنيات مثل “دبي دانة الدنيا” و “عشيري” و “لربما” و”كثر كل شي واحشني” و”تذكرين” و”أجيبه” و”تحدوه البشر” و”أبشر من عيوني” و”أنا الأبيض”، بالإضافة إلى أغنية جديدة هي تعاون أول مع الشاعر الشهيد فايق عبد الجليل وقد حملت عنوان “الليل والناس” وأغنية جديدة بعنوان “ياغالي الناس” كلمات الشاعر ساري، واستمر الماجد بتقديم أغنياته وتلبية طلبات جمهوره حتى أنهى حفله في تمام الثالثة والنصف من فجر اليوم التالي بأغنية “مشكلني” الشهيرة بعد أن قدم 28 أغنية لم ينس خلالها أغنياته الأولى مثل “شرطان الذهب” و”المسافر” وغيرهما.
وفي كلمة له بعيد انتهاء الحفل قال راشد الماجد لوسائل الإعلام: “أنا سعيد جداً بهذا الحفل الناجح بفضل جمهوري الغالي الذي لم يخذلني مرة، وهذا الجمهور هو من يستحق الثناء والشكر من بعد رب العالمين الذي وفقني في هذا الحفل الكبير”. كما وجه الماجد الشكر لشركة روتانا و”حفلات دبي” ولفريق عمله على التنظيم الرائع للحفل، واعداً الجمهور ألا يطيل غيابه مرة ثانية وأن يعود إلى المسرح في حفلات أخرى.
أما الأستاذ سالم الهندي الرئيس التنفيذي لشركة روتانا للصوتيات والمرئيات فقال: “راشد الماجد اسم استثنائي في عالم الفن، ولا شك أن اسمه الكبير مقروناً باسم شركة روتانا الرائدة سيكون نتيجته النجاح بالعلامة الكاملة، وهذا ما تحقق في هذا الحفل الذي ستحكي عنه وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لفترة طويلة” وتمنى الهندي بأن تكون هناك حفلات أخرى مع الماجد في القريب العاجل ومن المتوقع أن يتم عرض هذا الحفل خلال عيد الأضحى القادم على شاشات روتانا ووناسة.