دبي – مينا هيرالد: فازت “دريك آند سكل إنترناشيونال” (DSI)، الشركة الرائدة إقليمياً في مجال أنظمة التصميم والهندسة والبناء المتكاملة الخاصة بالمقاولات العامة والأعمال الميكانيكية والكهربائية والصحية والسكك الحديدية والبنية التحتية والنفط والغاز والمياه ومعالجة المياه، مؤخراً بعقد بقيمة 226 مليون درهم إماراتي لتنفيذ أعمال “الهندسة والتوريد والإنشاء” (EPC) في إطار مشروع إنشاء شبكة ضغط المياه ضمن “حقل الزبير النفطي” في مدينة البصرة في العراق، والذي تنفذه “إني العراق بي.في” (ENI Iraq B.V.) التي تعتبر إحدى الشركات الفرعية التابعة لـ إني “الوكالة الوطنية للمحروقات” (Eni S.p.A)، الشركة الإيطالية والرائدة ضمن قطاع النفط والغاز العالمي.

وتعد “إني العراق بي.في” (ENI Iraq B.V.) المقاول الرئيس لـ “مشروع الزبير” وإحدى الشركات المسؤولة عن عمليات الإنشاء والتطوير والتي تشمل إلى جانبها، كل من “أوكسيدنتال العراق المحدودة” (Occidental of Iraq LLC) و”كوجاز العراق بي.في” (KOGAS Iraq B.V.)، التي تتولى حالياً مسؤولية إعادة تطوير “حقل الزبير النفطي”.

وبموجب أحكام العقد الجديد، ستقوم “دريك آند سكل للنفط والغاز”، الشركة الفرعية التابعة لـ “دريك آند سكل إنترناشيونال ش.م.ع”، بمهام الإشراف على أعمال “الهندسة والتوريد والإنشاء” لمنظومة خطوط أنابيب توريد الغاز إلى محطة توليد الطاقة، فضلاً عن نظم ضغط المياه التي تشمل أنابيب تدفق المياه والأنابيب الرئيسية ومحطات التجميع وأعمال صمامات التحكم في الآبار، في سبيل ضمان عمليات الاستخراج المعزّز للنفط. وبدأت عمليات تركيب المعدات ونقل القوى العاملة إلى موقع المشروع، على أن يتم استكماله في مطلع العام 2018.

وتعليقاً، قال وائل علان، المدير التنفيذي للعمليات في “دريك آند سكل إنترناشيونال”: “تواصل “دريك آند سكل للنفط والغاز” تحقيق تقدم لافت على صعيد بناء حضور قوي أهّلها، خلال فترة زمنية قصيرة، لأن تصبح شركة رائدة في مجال إنشاء وتطوير البنية التحتية لقطاع النفط والغاز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويمثل الفوز بالعقد الأخير إضافة هامة لمحفظة “دريك آند سكل إنترناشيونال” من المشاريع الجديدة، والبالغة قيمتها حالياً 570 مليون درهم إماراتي، والتي نجحنا في الفوز بها على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة ضمن الأسواق العالمية. ونحن على ثقة تامة بأنّ أعمالنا الرئيسية ذات الهوامش الربحية العالية، لا سيّما “النفط والغاز” و”السكك الحديدية والبنية التحتية” و”الأعمال الهندسية”، سيكون لها الدور الأبرز في دفع مسيرة النمو المستدام التي ننتهجها تماشياً مع إستراتيجيتنا الطموحة التي تستهدف بالدرجة الأولى تحسين مستويات الربحية وزيادة معدلات السيولة.”

من جهته، قال فارس خطيب، مدير عام “دريك آند سكل للنفط والغاز”: “يعتبر الفوز بعقد “حقل الزبير النفطي” إضافة نوعية هامة لمحفظة مشاريع “دريك آند سكل للنفط والغاز”، لا سيّما وأنه يندرج في إطار التعاون الثاني لنا مع شركة “إني العراق بي.في”. ويعود التعاون الأول إلى العام 2012، عندما منحتنا “إني العراق بي.في” عقداً لتنفيذ أعمال “الهندسة والتوريد والإنشاء” لخطوط الأنابيب في الحقل النفطي ذاته، والذي نجحنا في استكماله في العام 2015. وجاء نجاحنا اللافت في تنفيذ العقد الأول وفق الجدول الزمني المحدد نتيجة تركيزنا المطلق على توظيف إمكاناتنا المتطورة في مجال الأعمال الهندسية والإدارة والإنشاء والتوريد. وكلنا ثقة بأنّ خبرتنا الغنية وتجربتنا السابقة، والناجحة مع “إني العراق بي.في” ضمن “حقل الزبير النفطي”، ستمثل دعامة صلبة لاستكمال العقد الجديد بالشكل الذي يرقى إلى مستوى التوقعات. ونلتزم من جانبنا بالاستفادة من الخبرة الاستثنائية لفرق عملنا في كل من العراق وأبوظبي لضمان تسليم المشروع في الموعد المتفق عليه في بداية العام 2018.”

ونجحت “دريك آند سكل للنفط والغاز” في تأسيس حضور قوي كشركة رائدة في تنفيذ محفظة واسعة من المشاريع الأكثر تعقيداً ضمن قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وارتبط اسم الشركة بالتميز في استكمال عدد من أبرز المشاريع المرموقة إقليمياً وفق عقود ضخمة، تشمل عقد تنفيذ أعمال “الهندسة والتوريد والإنشاء” لمشروع تركيب الأنابيب في حقل الزبير النفطي في العراق، وعقد إنشاء محطة إنتاج نترات الأمونيوم النقية منخفضة الكثافة في مصر. وتستمر الشركة في تعزيز قاعدتها الصلبة من إمكانات “الهندسة والتوريد والإنشاء”، واستكشاف فرص جديدة للعمل مع أبرز العملاء الإقليميين في سبيل توسيع حصتها السوقية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.