دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة ’كاثي باسيفيك‘ للطيران اليوم عن توسيع خدماتها المتخصصة بالشحن الجوي في الأمريكيتين مع إضافة خدمة مجدولة مرتين أسبوعياً إلى بورتلاند في أوريغون بالولايات المتحدة الأمريكية اعتباراً من تاريخ 3 نوفمبر 2016، وذلك بعد الحصول على الموافقة الحكومية ذات الصلة. وستكون بورتلاند محطة الشحن الثامنة عشرة للشركة في الأمريكيتين.
وستعمل خدمة بورتلاند الجديدة على مسار هونج كونج – محطة شحن – لوس أنجلوس – بورتلاند – محطة شحن – هونج كونج كل يوم خميس وسبت باستخدام أحدث وأكبر طائرات الشحن التابعة لشركة ’كاثي باسيفيك‘ وهي ’بوينج 747-8 إف‘ (Boeing 747-8F). وستلبي الخدمة الطلب المتزايد لنقل مجموعة واسعة من السلع من شمال غرب المحيط الهادئ والولايات المتحدة الأمريكية إلى أجزاء مختلفة من آسيا، وتزويد جهات الشحن بقدر أكبر من الخيارات والمرونة عند الاتصال بشبكة ’كاثي باسيفيك‘ الدولية للشحن الجوي عبر محور هونج كونج.
وتتيح طائرة الشحن ’بوينج 747-8 إف‘ مزيداً من المساحة المخصصة للشحن لحمل كميات كبيرة متوقعة من الأحذية والملابس نصف الجاهزة، والإلكترونيات، والمنتجات سريعة التلف من بورتلاند والمنطقة التي تخدمها في آسيا. كما تعد بورتلاند من المراكز سريعة النمو من حيث شحنات التجارة الإلكترونية إلى منطقة شمال غرب المحيط الهادئ.
وكانت ’كاثي باسيفيك‘ أول شركة طيران من منطقة آسيا والمحيط الهادئ استلمت طائرات من طراز ’بوينج 747-8 إف‘ في عام 2011؛ وتمتلك حالياً 13 طائرة من هذا الطراز في أسطولها المخصص للشحن. وتم تجهيز هذه الطائرات بتقنيات مبتكرة تعزز من التحسينات عالية الكفاءة لخدمات الشحن ذات المدى فائق الطول وخاصة على مسارات أمريكا الشمالية، فضلاً عن الحد من التأثيرات البيئية لعملياتها التشغيلية.
وتتيح محطة ’كاثي باسيفيك‘ الحديثة للشحن الجوي في مطار هونج كونج الدولي مجموعة واسعة من الحلول اللوجستية لقطاع الشحن الجوي. ومن خلال الجمع بين التكنولوجيا المتطورة وتدفقات العمل السلسة لوضع معايير جديدة للخدمات في القطاع، يستفيد العملاء من القدر الموسع للمواعيد المختصرة، وميزة قبول البضائع في اللحظة الأخيرة، وانخفاض فترات الربط لإعادة الشحن.
وبهذه المناسبة، قال سايمون لارج، مدير ’كاثي باسيفيك‘: “تعد الأمريكيتان سوقاً مهمة جداً لشركة ’كاثي باسيفيك‘، ونحن مسرورون لإضافة بورتلاند إلى شبكتنا المتسعة من طائرات الشحن الجوي. ونؤكد على التزامنا بتوفير أفضل خدمات الشحن الجوي وربط آسيا بمنطقة التصنيع المهمة هذه، فضلاً عن تعزيز مكانة هونج كونج بين محاور كبرى شركات الشحن الجوي الدولية”.