دبي – مينا هيرالد: تعج مراكز التسوق بالحركة على مدار اليوم، وتكتظ بالزوار من كافة الجنسيات والأعمار لا سيما مع بدء موسم “مفاجآت صيف دبي”، التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري، حيث تصل التخفيضات على البضائع إلى 75% من قيمتها الأصلية، فضلا عن طرح العديد من العروض الترويجية والمكافآت التي تسعد المتسوقين وتشجعهم على المزيد من الشراء.
وفي دبي مول، الوجهة المثالية لمحبي الأناقة والأزياء، يمكنك أن ترى المعنى الحقيقي لـ”مفاجآت صيف دبي” بكل تجلياتها، وأن تلمس شعار هذه الدورة “أحلى صيف.. صيف دبي”، حيث التسوق تحت مظلة التخفيضات والعروض مع أكثر من 80 متجر فاخر، وما يزيد عن 1200 متجر آخر، بالإضافة إلى 200 مطعم ومقهى، ناهيك عن أبرز الوجهات الترفيهية في المدينة، بما في ذلك “دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية” و”سيغا ريببلك” و”كيدزانيا” و”حلبة دبي للتزلج” ومجمع “ريل سينما” الذي يضم 22 صالة عرض.

أفضل العروض على الملابس الرياضية
ولا تفرّق التخفيضات والعروض والمكافآت بين مقيم أو زائر، فهي تهدي الجميع أسعارا لا تتكرر سوى في هذا الموسم المفعم بالكرم، لذلك تجد أصناف الزائرين إلى مراكز التسوق من كافة الجنسيات. وقد عبر مواطنون إماراتيون عن سعادتهم ببدء موسم المفاجآت، الذي يشكل فرصة للتبضع والشراء بأفضل الأسعار، مشيدين بمتعة التسوق من دبي مول، وقال المواطن عبد الله عبد الرزاق، الذي كان يتسوق برفقة صديقه: “نحن نقطن في الشارقة لكننا نفضل التسوّق من هنا، حيث توجد علامات تجارية كثيرة لا تتوفر سوى في دبي مول ما يجعله وجهتنا المفضلة لأغراض الشراء، وقد اشتريت اليوم بعض الملابس التي كنت أحتاجها وبدت الأسعار مناسبة جدا بالنسبة لي”.
وقال صديقه المواطن عيسى أحمد: “جئنا إلى دبي مول بهدف الشراء من علامة محددة هي “ليفيل” وهي ليست متوفرة في كافة مراكز التسوق، اشترى كل منا ما يحتاجه من لوازم بسيطة وأنفقنا أكثر من ألفي درهم على الملابس والطعام”.
أما الأصدقاء فيصل عبد الله، محمد عبد الله من الإمارات، ومحمد سالم وسعيد محمد من اليمن فقد كانوا في أوج سعادتهم إذ قضوا معا أجمل الأوقات حيث التسوق مع الأصدقاء له نكهة خاصة، كما أنهم حصلوا على مبتغاهم من البضائع، “اشترينا ملابس رياضية، وأحذية، بالإضافة إلى الكوكيز والحلويات التي نحبها”.
وأفاد الأصدقاء: “كانت زيارة جميلة وممتعة وحصلنا على بضائع جيدة وفق أحدث التشكيلات، وأفضل عرض حصلنا عليه هو الملابس الرياضية، وبالتأكيد سوف نعود للشراء من هنا مرة أخرى لا سيما مع التخفيضات والعروض التي توفرها “مفاجآت صيف دبي” للمقيمين والسياح”.

السعوديون زوّار دائمون
ولا يخفى على الناظر حجم السياحة السعودية في دبي، فالسعوديون يتجولون في الأسواق والمحال التجارية والمطاعم وغيرها وهم يعرفونها جيدا، وذلك بسبب زياراتهم المتكررة إلى المدينة، لا سيما وأن الأرقام والإحصائيات تشير إلى تزايد أعداهم سنويا في دبي.
وأوضحت وفاء محمد، من السعودية: “إنها ليست المرة الأولى التي أزور فيها مدينة دبي، فأنا وعائلتي نواظب على زيارتها سنويا منذ 16 عاما مضت، وأحيانا كثيرة نزورها مرتين في السنة، حيث نقضي إجازاتنا في أجواء جميلة وراقية، وكذلك نلبي حاجاتنا ونشتري لوازمنا إذ نتسوق من هنا للأولاد في كل عام”.
وأضافت: “جئت هذه السنة إلى دبي برفقة زوجي و3 من أبنائي، ونحن سعداء بزيارتنا هذا العام، أما مشوارنا للتسوق فقد بدأ فعليا وقمنا بشراء الكثير من البضائع من الإلكترونيات والعطور والبخور والملابس والأحذية والحقائب وكل شيء، وفي العادة تبلغ ميزانيتنا لشراء هذه الأغراض ما يقارب 10 آلاف درهم”.

سياحة هندية
ويبدو للسياح الهنود نصيب وافر من “المفاجآت”، لا سيما وأن الحركة السياحية بين الإمارات والهند تشهد نمواً كبيراً حاليا، فيما يتوقع أن تزداد الأعداد في المستقبل القريب. يقول رافي سنجلا، وهو سائح هندي: “جئت في زيارة إلى هذه المدينة الجميلة بهدف السياحة والتسوّق لمدة تستغرق 5 أيام، وقد قمت بزيارة أهم معالمها مثل برج خليفة، وبرج العرب كما حظيت برحلة سفاري ممتعة في صحرائها الآسرة، وفيما يتعلق بالتسوق اشتريت الكثير من الملابس الرياضية والرسمية والجينزات والأحذية والعطور”.
يضيف سنجلا، وهو طالب في الجامعة: “دبي من أفضل الأماكن للتسوق، وسمعتها تدوي في أرجاء العالم، ففضلا عن وجود الكثير من العلامات التجارية العالمية تبدو هنا الأسعار مناسبة للغاية إذ تخضع للتخفيضات والحسومات العالية، وهو أمر يشجع على شراء المزيد من البضائع، لذا فلا عجب أن ميزانيتي لهذه الرحلة اختلت وأنفقت الكثير من النقود أكثر مما توقعت”.

مركز للعلامات التجارية وأحدث التشكيلات
وتعتبر مدينة دبي وجهة مثالية للسياحة والتسوق من قبل الكثير من العرب والأوروبيين ليس فقط في فصل الشتاء وإنما في فصل الصيف أيضا، حيث تتيح “مفاجآت صيف دبي” للمتسوقين عروضا وأسعار مغرية للشراء. وقالت ثريا فارس، وهي سائحة جزائرية- فرنسية: “أتيت إلى دبي برفقة ابنتي ثريا، وذلك بهدف السياحة وكذلك للتسوق، ولقد استمتعنا بزيارة هذه المدينة الرائعة بمبانيها وأسواقها وشعبها المضياف، أما فيما يتعلق بالتسوّق فقد وجدناها الأفضل لهذه الغاية، فهنالك علامات تجارية عالمية تتوفر هنا في حين أنها ليست متوفرة في فرنسا، وهو ما أسعد ابنتي التي تقوم بالشراء من هذه العلامات عادة عبر الانترنت”.
تضيف ثريا: “اشترينا الكثير من البضائع من دبي مول، الذي يغص بالكثير من المحلات التجارية، من بينها الملابس والأحذية والحقائب والشوكولاته وغيرها الكثير، وكلنا حصلنا عليها بأسعار معقولة ومناسبة ولقد أنفقنا في هذه الرحلة آلاف الدراهم على التسوق وحده”.

كادر:
تجربة التسوق الشخصي
يتيح دبي مول خدمة فريدة من نوعها هي متعة التسوق الشخصي بصحبة خبير أزياء خاص، يقدم للمتسوق نصائح في الموضة والأناقة للحصول على مظهر أنيق دون أيّ عناء. ويقوم خبير الأزياء بالتواصل مع الزيون قبل الرحلة لكي يضمن أن تعكس هذه التجربة ذوقه واحتياجاته الشخصية، ثم يستقبله خبير الأزياء مع سائقه الخاص إلى حيث تنتظره سيارة ليموزين فاخرة لتصاحبه في تنقلاته داخل المول مع توفر خدمة حمل الأمتعة!.