دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة “هانيويل” المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE:HON) عن تعيين ريبيكا لايبرت في منصب الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “هانيويل يو أو بي”، المزوّد المتخصص في مجال تقنيات المعالجة والمحفزات والنظم الهندسية والخدمات الفنية والهندسية لقطاعات معالجة الغاز وتكرير النفط والبتروكيماويات والكيماويات.

وشغلت لايبرت سابقاً منصب نائب رئيس ومدير عام وحدة المواد المحفزة والمكثفات والأعمال التخصصية لشركة “هانيويل يو أو بي”، وستتولى في منصبها الجديد مهام توسع ونمو الشركة في الأسواق العالمية، بما في ذلك سوق منطقة الشرق الأوسط الرئيسية.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “هانيويل يو أو بي” توفر خدماتها للعملاء في منطقة الشرق الأوسط منذ أكثر من 60 عاماً. وقد لعبت الشركة دوراً رئيسياً خلال هذه المدة الزمنية في نمو قطاع النفط والغاز في المنطقة، مقدمةً الدعم لعملائها في إنشاء وتطوير أكثر المصافي ومصانع البتروكيماويات تطوراً في المنطقة.

وخلال العقود الستة الماضية، كان لشركة “هانيويل يو أو بي” دوراً فاعلاً في تقديم بعض من أكبر وحدات التكرير في المنطقة بما في ذلك مصافي رأس تنورة وجدة للنفط في المملكة العربية السعودية، ومصفاة الشعيبة في الكويت ومصفاة الرويس في أبوظبي. كما ساهمت الشركة أيضاً في توفير العديد من تقنيات ومستلزمات القطاع التي تقدم لأول مرة في المنطقة بما في ذلك أول وحدة للمعالجة المائية ووحدة التكسير الهيدروجيني ووحدات نظام Polybed PSA لاستخراج الغاز.

وتتمتع شركة “هانيويل يو أو بي” اليوم بحضور وتأثير بارزين في منطقة الشرق الأوسط عبر ما يقارب 400 وحدة من وحدات المعالجة والتكثيف المنتشرة في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عمان، والبحرين والكويت والعراق والأردن ومصر.

ويأتي تعيين لايبرت في منصبها الجديد خلفاً لراجيف جوتام، الذي ترأس شركة “هانيويل يو أو بي” منذ عام 2009، والذي يشغل حالياً منصب الرئيس والمدير التنفيذي في قسم التكنولوجيا ومواد الأداء في “هانيويل”.

انضمت لايبرت إلى “هانيويل” في عام 2006 بمنصب مدير لشركة “هانيويل للمواد الإلكترونية”، حيث قادت الشركة إلى التوسع في أسواق جديدة. كما عملت على تنويع محفظة المنتجات ودفع عملية تطوير منتجات جديدة لتقود بذلك دفة أعمال الشركة خلال فترة الركود في القطاع وتنهض بها إلى مكانة قوية. وقد بدأت في شركة “هانيويل يو أو بي” في العام 2012 بمنصب نائب الرئيس لأعمال الهيدروجين ومعالجة الغاز.

يذكر بأن لايبرت حائزة على درجة البكالوريوس في الهندسة الكيميائية من “جامعة كنتاكي” وعلى درجة الدكتوراه في الهندسة الكيميائية من “جامعة كارنيجي ميلون” وماجستير في إدارة الأعمال من “كلية كيلوج للإدارة” في جامعة “نورث وسترن”.