أتلانتا – مينا هيرالد: أعلنت شركة يو بي إس (رمزها في بورصة نيويورك: UPS) الرائدة عالمياً في مجال الخدمات اللوجستية، اليوم عن توسيع شبكة خدمةUPS Worldwide Express™ لتُتاح في 117 بلداً وإقليماً، ما يسهم في توفير خيار التوصيل المبكر للعملاء في مواقع إضافية. وتقوم الشركة بنقل العدد الأكبر للشحنات في جميع أنحاء العالم مقارنة مع الشركات الأخرى المتخصصة في هذا المجال.

وتضمن الخدمة تسليم الشحنات في يوم العمل التالي عند الساعة 10:30 صباحاً، أو عند الظهيرة، أو عند الساعة 2:00 عصراً، وذلك بحسب الوجهة. وفي عام 2016، طرحت شركة “يو بي إس” الخدمة في 52 بلداً وإقليماً إضافياً.

وحول هذه الخدمة، قال جيم باربر، رئيس شركة “يو بي إس” عالمياً: “تستثمر “يو بي إس” في تطوير قدراتها لمساعدة عملائها وتوسيع نقاط اتصالاتها لتشمل أهم الأسواق العالمية حيث توفر UPS Worldwide Express™ إمكانية نقل الشحنات الطارئة إلى جميع أنحاء العالم. وبعد إطلاق هذه الخطوة التوسعية، أصبحت الخدمة متاحة اليوم في 117 بلداً تمثّل معاً 95٪ تقريباً من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، و 96٪ من نسبة الواردات.”

وتستخدم الشركات المتخصصة في مجال تجارة التجزئة، والتكنولوجيا المتقدمة، والصناعات التحويلية، والرعاية الصحية، فضلاً عن المستهلكين، الخدمة لنقل الشحنات الطارئة إلى جميع أنحاء العالم، وتستفيد الشركات التي تقوم بتصنيع السلع ذات الصلاحية قصيرة الأجل، والشركات المنتجة للسلع المخصصة لمناسبات خاصة والتي تتطلب تغييرات في اللحظة الأخيرة من سرعتها ودرجة موثوقيتها العالية.

ويتوقع خبراء الاقتصاد العالميون في منظمة التجارة العالمية استمرار نمو القطاع التجاري هذا العام على أن يتبع ذلك تقدم إضافي في العام المقبل. وتساعد خدمة UPS Worldwide Express على تسهيل النمو من خلال منح العملاء المزيد من الخيارات في ما يتعلق بعمليات نقل الشحنات الطارئة.

ومؤخراً، أصبحت جمهورية الدومينيكان تعد سوقاً قوية بالنسبة للمصدرين من الولايات المتحدة بعدما تم إبرام اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين. ويأتي توفير هذه الخدمة في مالطا وسبع دول أخرى ضمن أوروبا ليتيح للشركات المزيد من الخيارات كما أنه يعكس التزام “يو بي إس” بتسهيل خطط النمو في المنطقة.