رأس الخيمة – مينا هيرالد: جمعت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة (RAKTDA)، التي تقوم بأعمال تطوير البنية التحتية السياحية في الإمارة والقيام بعمليات الترويج الخارجية والداخلية، ما يقارب 100 من الشركاء في قطاع السياحة في ورشة عمل تهدف لرفع مستوى التعاون والتنسيق بين الأنشطة الترويجية في الإمارة.
استضاف فندق ’ريكسوس باب البحر‘، المنتجع ذو الخمس نجوم على الرمال البيضاء النقية لجزيرة المرجان الهادئة في رأس الخيمة، الفعالية التي استقطبت الشركاء في الصناعة وأصحاب الفنادق وشركات إدارة الوجهات السياحية وهيئات حكومية من مختلف أنحاء إمارة رأس الخيمة والإمارات العربية المتحدة ككل. وتأتي ورشة العمل هذه عقب إطلاق هيئة السياحة هويتها التجارية الجديدة ’أكثر من رحلة‘في وقتٍ سابق من هذا العام.
وبهذه المناسبة قال هيثم مطر الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: “على مدى الأشهر الـ12 الماضية، وضعت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة وطورت جوانب مختلفة من أنشطتنا وعلاماتنا التجارية لضمان العمل على الترويج لوجهة رأس الخيمة في الأسواق الرئيسية والناشئة ودعم جهود شركائنا السياحيين في نفس الوقت. لقد ساعدت هذه الجهود على ترسيخ مكانة الإمارة كأسرع الوجهات السياحية نمواً في منطقة مجلس التعاون الخليجي”.
وأضاف: “تعدّ ورشة عمل ’أكثر من رحلة‘ نشاط هام للغاية لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة من حيث تقاسم رؤيتنا للوجهة مع الشركاء والتشجيع على انتهاج طرق موحدة ومنسقة لجذب محفظة صحية من الزوار من مختلف الأسواق المحلية والإقليمية والدولية. يمكننا تحقيق المزيد كوجهة موحدة أكثر من مجموعة متنوعة من الأفراد”.
اطلع الحضور في ورشة العمل على آخر أنشطة التسويق والاتصالات لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في البلاد وخارجها بما في ذلك الشراكات الأخيرة مع شركات السياحة والسفر في الأسواق الأوروبية والآسيوية الرئيسية. كما جرى تبادل المزيد من التفاصيل المتعلقة باستراتيجية جذب مليون زائر إلى الإمارة بحلول نهاية عام 2018.
وتابع مطر قائلاً: “نقوم حالياً بجمع إحصائيات منتصف العام وتبشر توقعاتنا بالكثير فيما يتعلق بالرقم الكلي للزوار هذا العام. وبناءً على النتائج الأولية للأشهر الستة الأولى من هذا العام والجهود الجماعية في هذه الصناعة لتحسين أداء الموسم الصيفي فإننا نتوقع المزيد من النمو في العام 2016”.
وتصب ورشة العمل جلّ اهتمامها على الرسائل الرقمية – التي تعد مجال استثماري استراتيجي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة وركيزة أساسية من استراتيجيتها لتشجيع الدعم والمشاركة الفعالة لجميع شركائها في قطاع السياحة.
وتم عقد ورشة العمل هذه بعد الإعلان مؤخرا عن فوز الفيديو الخاص بهيئة راس الخيمة لتنمية السياحة ’أكثر من رحلة‘ الذي يهدف الى الترويج لامارة راس الخيمة كوجهة سياحية بلقب الفائز البرونزي في حفل توزيع جوائز ’تيلي‘ السابع وثلاثين السنوي حيث تم اختيار هذا الفيديو من بين 13,000 مشارك من 50 دولة من قبل لجنة تحكيم مرموقة مكونة من 500 مختص في هذا القطاع.
وقد حظي الحضور بنظرة معمّقة عن الاستخدام الصحيح لوسائل التواصل الإجتماعي في التواصل الفعال للوجهة وعروضها من خلال جلسات مخصصة لوسائل التواصل الإجتماعي وتحسين الاستفادة من موقع TripAdvisor.