الكويت – مينا هيرالد: أعلنت اليوم شركة “في إم وير”، الرائدة عالمياً في مجال تطوير حلول البنى التحتية السحابية والحلول المتنقلة للأعمال، عن اعتزام شركة البترول الوطنية الكويتية نشر حلول الشبكات الافتراضية NSX™ من “في إم وير”، وحزمة حلول vRealize Suite من “في إم وير” بهدف توفير تقنية المعلومات كخدمة من خلال السحابة الخاصة الجديدة متعددة المواقع. وبفضل هذه البيئة السحابية الجديدة، وبمساعدة التقنيات المتطورة من شركة “في إم وير”، ستُسرّع شركة البترول الوطنية الكويتية من وتيرة تسليم الخدمات، والارتقاء بمستوى كفاءة وفعالية تقنية المعلومات، وتوفير تجربة أفضل للعملاء.

وتعد شركة البترول الوطنية الكويتية من أكبر الشركات العاملة في مجال النفط والغاز على مستوى الخليج العربي، كما تعتبر لاعباً هاماً ومبتكراً ضمن قطاع النفط في منطقة الخليج. وتمتلك الشركة مصفاتين رئيسيتين، كما تقوم حالياً ببناء إحدى أكبر المصافي في العالم. وقد أرست شركة البترول الوطنية الكويتية” شراكة تفاعلية مع شركة “في إم وير” بهدف الارتقاء بالبيئة الافتراضية للسيرفر إلى بيئة السحابة الخاصة، وتوفير خدمات تقنية المعلومات كخدمة لقاعدة المستخدمين المتنامية التابعة للشركة. وستتم عملية الانتقال نحو السحابة الخاصة بالتوازي مع اعتماد الشركة لمنهجيات وممارسات التطوير والعمليات DevOps. وترمي استراتيجية الشركة طويلة المدى في نهاية المطاف إلى تقديم عروض سحابية مشتركة قائمة على أساس البنية التحتية كخدمة، والمنصة كخدمة، وقاعدة البيانات كخدمة، للمطورين العاملين لصالح الشركة، ولصالح الشركات التابعة لها.

في هذا السياق قال عبد العزيز أحمد الدعيج، مدير دائرة تقنية المعلومات لدى شركة البترول الوطنية الكويتية: “سيمكننا اعتماد وتبني مركز البيانات المعرف بالبرمجيات والقائم على حلول شركة “في إم وير” من الارتقاء نحو السحابة، كما أنه سيساعد دائرة تقنية المعلومات في لعب دور الشريك الاستراتيجي من خلال العمل بسرعة تضاهي سرعة نمو أعمالنا. وتعتمد الوحدات العاملة في جميع مصافينا على خدمات تقنية المعلومات من أجل اتخاذ القرار الصائب. وتتيح لنا بيئة السحابة الخاصة القائمة على حلول “في إم وير” إمكانية تقديم خدمات تقنية المعلومات بوتيرة أسرع، كما أنها تمكننا من ترتيب التطبيقات والبيانات الكبيرة على رأس قائمة الخدمات السحابية التي نقدمها، كي يتمكن أعضاء الإدارة العليا من الوصول إلى معلومات الأعمال الاستقصائية والقابلة للتطبيق”.

وقامت “شركة البترول الوطنية الكويتية” بنشر حلول vRealize Suite من “في إم وير” لإدارة السحابة والعمليات. وبفضل برنامج vRealize Operations، حصلت الشركة على رؤية أفضل وأوضح للبنية التحتية لتقنية المعلومات التي تتيح إمكانية التنبؤ بمتطلبات القدرة بدرجة أفضل، واختصار الزمن المستغرق للوصول إلى الحل عبر المراقبة الاستباقية. كما تساعد قدرات الأتمتة الخاصة بتقنية المعلومات التي يوفرها برنامج vRealize Automation على إلغاء المهام اليدوية، ما يجعل دائرة تقنية المعلومات أكثر كفاءةً وفعاليةً، ويحد من المخاطر الأمنية.

وأدركت “شركة البترول الوطنية الكويتية” وبسرعة أنها لن تتمكن من جني الفوائد الكاملة للسحابة الخاصة متعددة المواقع دون تحقيق التحول نحو الشبكة الافتراضية. وبدون الاستعانة بالحلول الافتراضية للشبكة NSX من “في إم وير”، ستبقى الشبكة عالقة في عنق الزجاجة فيما يخص تأمين الخدمة للأعمال، وذلك بسبب القدرات المحدودة على طرح خدمات جديدة أو محدثة في الوقت المناسب، وبطريقة آمنة بالكامل. وستستعين شركة البترول الوطنية الكويتية بحلول NSX من أجل مواصلة عمليات الأتمتة والأمن والتطبيقات. وبفضل تقنية التجزئة الدقيقة التي توفرها حلول NSX، ستتمكن دائرة تقنية المعلومات من فرض الضوابط المفصلة على التطبيقات الأمنية، وإنشاء مركز بيانات معرف بالبرمجيات عالي المرونة، ومحمي بشكل ضمني. علاوةً على ذلك، ستمكن حلول NSX شركة البترول الوطنية الكويتية من الانتقال أثناء العمل إلى حلول «في إم وير»، أو انتقال كامل مراكز البيانات من مكان إلى آخر دون توقف عمل التطبيقات (أو على الأقل بالحد الأدنى). وأخيراً، ستتيح حلول NSX لشركة البترول الوطنية الكويتية إمكانية تجميع مصادر الحوسبة من أي من مراكز البيانات الثلاثة التي تملكها حالياً، الأمر الذي سيوفر لها القدرة على العمل ضمن بيئة مشابهة لبيئة السحابة المنطقية الواحدة.

وتؤمن شركة البترول الوطنية الكويتية بأن الفوائد التي ستوفرها السحابة الخاصة القائمة على حلول «في إم وير» ستغدو ملموسة خلال وقت قصير جداً. كما أن تسليم الخدمات سيصبح أسرع بنسبة 60-70 بالمائة، ما سيساعد على الحد من عمليات الدعم الخلفية التي توفرها دائرة تقنية المعلومات. فضلاً عن أن مستويات الأتمتة العالية، وتحسين مستوى الرؤية والقدرة على تأمين بنية تحتية لمختلف أنواع التجهيزات سيحد من التكاليف. وتتوقع دائرة تقنية المعلومات التابعة لشركة البترول الوطنية الكويتية تحقيق معدل فائدة أفضل بثلاث مرات في مجال استثمار المصادر، حيث من المتوقع أن تنخفض تكاليف أنشطة الإدارة اليومية المعروفة باسم “المهام الدائمة”، وذلك بنسبة تصل إلى 60 بالمائة. بالمقابل، بالإمكان تحويل مخصصات هذه الميزانية للاستثمار في الابتكارات الجديدة. وأخيراً، تشير توقعات شركة البترول الوطنية الكويتية أن تساعدها بيئة السحابة الخاصة القائمة على حلول “في إم وير” في تحسين مستوى الأداء العام لتقنية المعلومات، ومستوى رضا العملاء.