دبي – مينا هيرالد: أعلنت كانون الشرق الاوسط، الشركة الرائدة عالمياً في مجال حلول التصوير، عن طرح أربع طابعات جديدة أحادية الوظائف بالأسود والأبيض وملوّنة، وهي i-SENSYS LBP351x، وLBP352x، وLBP710Cx، وLBP712Cx المصمّمة لمواجهة الصعوبات في الإنتاجية التي تعترض الشركات الكبيرة ولتأمين إنتاجية محسّنة ومرونة في ضبط الإعدادات وذلك في تصميم مدمج ومتين.
صُمّمت هذه الأجهزة الحديثة لمجموعات العمل المتطلّبة في قطاعات مختلفة، شأن القطاع الصحي والقانوني والتجزئة، فهي تضيف مستويات جديدة من الإنتاجية إلى مجموعة i-SENSYS. وتتراوح سرعة i-SENSYS LBP351x و LBP352x بين 55 و62 صفحة في الدقيقة تباعاً، لذا هما تحسّنان كفاءة العمل بفضل قدرتهما على استيعاب أحجام الطباعة الكثيفة باللونين الأسود والأبيض. ولتحسين الإنتاجية في مكان العمل أكثر بعد، تقدّم طابعتا i-SENSYS LBP351x وLBP352x سعة أوراق أكبر تصل حتّى 3600 صفحة. وتصل سرعة طابعةi-SENSYS LBP710Cx إلى 33 صفحة في الدقيقة بألوان كاملة فيما تبلغ سعتها القصوى 2300 صفحة، في المقابل، تطبع i-SENSYS LBP712Cx 38 صفحة في الدقيقة بألوان كاملة مع سعة قصوى تبلغ 1200 صفحة.
وتتّسم كل الطابعات الجديدة بصغر حجمها، مما يسمح بوضعها في المكاتب حيث المساحة ضيّقة، ممّا يسهّل التواصل مع العملاء ويزيد كفاءة العمل. وتستطيع خيارات الإعداد المرنة تلبية المتطلّبات المتخصصة لمجموعة مختلفة من البيئات، مع إمكانية إضافة أربع صفائح تلقيم واستيعاب الأوراق القياس الخاص، كالكشوفات المصرفية أو وصفات الأدوية. بالإضافة إلى ذلك، زُوّدت طابعتا i-SENSYS LBP710Cx و i-SENSYS LBP712Cxبمحابر ملوّنة جديدة ذات مردود أعلى وسعة أكبر، وبذلك تدوم المحابر لمدة أطول قبل استبدالها. وبذلك تستطيع المؤسسات الحدّ من التكاليف وزيادة الكفاءة في الوقت ذاته.
تتّسم السلسلتان بميزة الطباعة عبر الأجهزة المتحرّكة ووظيفة الاتصال بالسحابة، مما يجعلها مناسبة لإتمام وظائف المؤسسات من دون ضرر كبير على البيئة. وبفضل دعم برنامجَي Apple AirPrint وMopria، بالإمكان طباعة المستندات من الأجهزة المتحركة المتلائمة أثناء التنقل، فيما تستفيد الشركات التي تستعين ببرنامج Google Cloud Print من التلاؤم مع خدمة الطباعة السحابية. ويؤمّن التوافق مع منصة uniFLOW لإدارة الطباعة من كانون الوظائف الضرورية للمؤسسات في كامل الشركة. وتسمح تقنية Quick First-Print من كانون بطباعة المستندات في غضون ثوانٍ، حتّى في وضعية الانتظار، مما يساعد الشركات أيضاً على تحقيق أعلى درجات القصوى. وتدعم هذه الأجهزة أيضاً لغة PCL5e/6 المعيارية في القطاع ولغةAdobe PostScript لتحسين قدرة التلاؤم مع الشبكة.
في هذا السياق، قال هندريك فيربروغي، مدير التسويق في كانون الشرق الأوسط ووسط وشمال أفريقيا: “تضيف هذه الأجهزة سرعة الإنتاج العالية لمجموعة i-SENSYS، فتسمح لكانون بتوسيع خدماتها في مجال الطباعة لتشمل الأسواق التي تتعاطى مع العملاء، حيث تكون المساحة مسألة مهمّة ومكلفة. كذلك، هذه الأجهزة ملائمة للشركات التي لا تستطيع هدر الوقت، وصُمّمت مع مراعاة الإنتاجية والمرونة. وبما أنّها تؤمّن سرعة عالية في الطباعة وسعة أوراق أكبر وتكنولوجيا حبر جديدة، تشكّل حلاً سريعاً ومحترفاً للبيئات المنهمكة بغية تحسين الإنتاجية في مكان العمل”.