دبي – مينا هيرالد: أعلن كلاً من فرانك مارنباخ، الرئيس التنفيذي لمجموعة أوتكر الفندقية، وجيمس ماثيوز، الرئيس التنفيذي لمجموعة إيدن روك الفندقية عن إطلاق العلامة التجارية العصرية للبيع بالتجزئة Eden Being، التي تتيح لكافة ضيوف المجموعتين والمتسوقين من أنحاء الشرق الأوسط الحصول على منتجاتها عبر شبكة الإنترنت، حيث ستقدم لهم علامة Eden Being التجارية مجموعة مختارة وخاصة من الأدوات المنزلية والأزياء والمجوهرات والهدايا.

وتدور مفاهيم العلامة التجارية Eden Being حول رصد والتقاط الذكريات الخالدة، وهي اللحظات الرائعة التي ستعيد إلى الذاكرة أجمل التجارب التي يقضيها المرء في إحدى المنشآت الفندقية التابعة لمجموعة أوتكر الفندقية.

كما تلتزم العلامة التجارية الجديدة بتعزيز قيم الأصالة، والعراقة، والخدمة المتميزة، والاهتمام بأدق التفاصيل الخاصة بمجموعة أوتكر الفندقية، إلى جانب تلبية كافة رغبات وأذواق نزلائها المميزين. بالإضافة إلى ذلك، ستعرض Eden Being قطعاً فريدة من نوعها تم إبداعها بأيدي بعض من أمهر وأبرع الحرفيين والمصممين في العالم، المستوحاة من أجواء هذه السلسلة المرموقة من الفنادق.

وتمتلك العلامة التجارية Eden Being متجراً الكترونياً يحمل عنوان edenbeing.com، سيتم إطلاقه هذا الشهر، إلى جانب مجموعة من المتاجر المنتشرة في كل من فندق دو كاب إيدن روك، وفندق إيدن روك سانت بارثس، وفندق وسبا سانت مارتان، وفندق وسبا برنرس بارك.

علاوةً على ذلك، يتجلى شغف مجموعة أوتكر الفندقية بالتميز وتقديم الخدمات الممتازة بوضوح في منتجات Eden Being، بدءاً من المفروشات والاكسسوارات المنزلية الفاخرة المصممة من قبل إنديا مهدوي، وباتريك مافروس، ولو بريستول باريس والكثير غيرهم، وصولاً إلى أروع قطع الأزياء والمجوهرات الصادرة عن بالنسياغا، وبامفورد ووتش دبارتمنت، وفرسكوبول كاريوكا، وليندا فارو، وفالكسترا. وتهدف هذه المجموعة المختارة من المنتجات الفاخرة إلى التقاط روح التجارب التي يخوضها الضيوف، ولاصطحاب هذه الذكريات الثمينة إلى منزلهم. وبفضل المحتوى الأصيل والمعتمد للمتجر الالكتروني: edenbeing.com، ستنشر Eden Being الأخبار/المقالات الخاصة بنمط الحياة لضمان حصول النزلاء والأصدقاء على أحدث المستجدات في عالم الديكورات والتصاميم الداخلية الفاخرة، إلى جانب الاطلاع على الأحداث والفعاليات التي تنظمها المجموعة.

صرّح فرانك مارنباخ، الرئيس التنفيذي لمجموعة أوتكر الفندقية قائلاً:
“يكمن حب الاستكشاف وصنع الذكريات التي تلازمنا لأسابيع وسنين طويلة، بل حتى لطول العمر، في قلب تجربة السفر المميزة والرائعة، وهو ما نعود به منازلنا. وتلعب الفنادق التي تستقبلنا خلال أسفارنا ورحلاتنا دوراً هاماً في تنمية حب الاستكشاف، بالإضافة إلى فتح الآفاق، والوجهات، والأشخاص، والأفكار الجديدة أمامنا. وتقوم Eden Being بتجسيد هذه الذكريات الخالدة من خلال بعض المقتنيات الرائعة التي تؤمن ديمومتها، كي تعيد إلى ذاكرتنا اللحظات الجميلة التي قضيناها مع الأشخاص، والأماكن المميز التي زرناها، والأوقات السعيدة التي امضيناها”.

من جانبه قال جيمس ماثيوز، الرئيس التنفيذي لمجموعة إيدن روك الفندقية:
“تقدم Eden Being تجربة مفيدة، وصحية، نابضة بالحياة، وتحترم التراث العريق للوجهات الشهيرة التي تنتشر فيها منشآت مجموعة أوتكر الفندقية. كما أن الغنى بالتاريخ، والسحر، والثقافة يعكس قصة فريدة من نوعها لكل منشأة فندقية من منشآت المجموعة، وهو ما تسعى Eden Being إلى تعزيزه وترسيخه من خلال تقديم خدمة عالمية المستوى لضيوفها”.

وبدورها قالت دانييلا أوت، الرئيس التنفيذي للعلامة التجارية Eden Being:
“سمعنا العديد من النزلاء الكرام لمجموعة أوتكر الفندقية وهم يرددون عبارة “أرغب بالحصول على شيء للذكرى”، أو عبارة “هل بإمكانكم تصميم شقتي على غرار الفن الهندسي والديكورات المستخدمة في فندق لي بريستول؟”، لذا جاءت Eden Being لتلبية مثل هذه الطلبات. كما أننا نقوم بإضافة المزيد والمزيد من القطع المختارة التي يتفاعل معها ضيوفنا في منشآتنا الفندقية، والتي أبدعتها أنامل حرفيين مهرة، حيث بالإمكان استخدامها في الفندق، أو اصطحابها إلى المنزل وإهدائها للأصدقاء والمقربين. ومع نهاية اليوم، ترتبط جميع التجارب التي تمرون بها بعالم الذكريات الذي نبتكره من أجلكم، ونحرص على حصولكم عليه، فالذكريات هي من تعطي معنى حقيقياً للحياة، ونحن نصنع ذكريات ملموسة”.