دبي – مينا هيرالد: اعتمد مركز دراسات وسائل الإعلام والإعلان الفرنسي المستقل (CESP) اليوم نظام شركة “كنتار ميديا” لقياس عدد مشاهدي القنوات التلفزيونة (TView)، والموجه لسوق دولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدةً توافقه مع المعايير المتبعة دولياً، وإمكانية استخدامه من قبل شركات الدعاية والإعلام الناشطة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وجاء ذلك عقب خضوع النظام لمجموعة من الفحوصات التقنية لقياس مدى فعالية استخدامه في أسواق الإمارات، وذلك نظراً لما يتمتع به من عناصر الدقة، والموثوقية، والشفافية، والنتائج الواضحة التي يوفرها، إضافة إلى توفيره تحاليل مبنية على بيانات ديموغرافية، والتي تتخطى بدورها المعايير المحددة من قبل المركز.
يذكر أن صناعة الإعلام في الدولة باتت تشهد تطوراً ملفتاً، وذلك في إطار سعي المؤسسات حيث تسعى دائماً إلى تحقيق المعايير العالمية بشكل يتناسب مع نمو الأسواق الكبير في العديد من الدول الكبيرة كالصين و روسيا وبريطانيا وغيرها من الأسواق التي تعتمد مفهموم “قياس المشاهدات التلفزيونية” كمصدر لتبيان مصداقية تصاريح المحطات التلفزيونية حول عدد مشاهديها.
وتعتبر عملية الفحص التي قام بها مركز (CESP) على نظام ( TView) هي الثالثة من نوعها على مدار ثلاث سنوات. وخلال عمليات الفحص كافة، أظهر القائمون على نظام (TView) التحسين المستمر له إلى أن استطاع النظام بتخطي معايير الأداء الموضوعة من قبل مركز (CESP). كما تم تعزيز أداء النظام من خلال تغطية شبكة محطات ضخمة تساعد على تحديد البيانات الديموغرافية بشكل أدق.
وأبدت مجموعة بارزة من مؤسسات الإعلام في دولة الإمارات العربية المتحدة تأييدها ودعمها لنظام شركة “كنتار ميديا”، وأبرزها المجلس الوطني للإعلام و هيئة تنظيم الإتصالات وtwofour54 لمؤسسات للإعلام والترفيه وشركة أبو ظبي للإعلام و روتانا للإعلام ومركز الشارقة الإعلامي إضافة إلى أبرز العاملين في مجال الإعلام و الإعلان.
وأكد التقرير الصادر عن مركز (CESP) فعالية نظام (TView) من “كنتار ميديا”، حيث جاء فيه “إن تصميم أدوات قياس البحث والنشر ضمن نظام قياس المشاهدات التلفزيونية (TView) تتماشى مع المعايير المتبعة دولياً. ومن خلال ذلك، فإن نظام (TView) يتناسب تماماً مع قطاع الإعلام في الدولة ويمكن اعتماده.”وقد لقيت هذه الخطوة ترحيباً واسعاً من قبل قطاع الدعاية في الدولة، وذلك لما يؤكده هذا الاعتماد من تناسق المعايير المتبعة في الدولة مع مثيلاتها في عددٍ من الأسواق التي تشهد نمواً واسعاً في هذا المجال مثل الصين، سنغافورة، روسيا، المملكة المتحدة، البرازيل، واسبانيا، حيث يعد قياس المشاهدات التلفزيونية مقياساً أساسياً لمصداقية القنوات التلفزيونية.
وفي إطار هذه المناسبة، قال روي حداد، مدير مجموعة WPP في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “إن الإعتماد الذي حازه نظام ’TView‘ من قبل مركز (CESP) والذي يعد أحد أبرز مراكز البحوث و الدراسات الإعلامية المستقلة، سوف يجعل منه أحد أهم الوسائل الدقيقة التي سوف تُعتمد من قبل صناع الإعلام المتفوقين في الإمارات العربية المتحدة لغرض توفير خدمة قياس عدد المشاهدين، و اكتساب خبرات عالمية جديدة، كما سيحفز زيادة معدل الإعلانات التلفزيونية في الدولة.”
وبدوره، علق كيلد نيلسين، الرئيس التنفيذي لعلاقات العملاء العالمي والمدير العام في شركة “كنتار ميديا”: إن التغيير المستمر في عادات الإستهلاك الإعلامي لدى وسائل الإعلام من شأنه خلق الحاجة إلى توفير أساليب قياس دقيقة لعدد المشاهدين القنوات من أجل توفير بيانات هامة قابلة للتحقق لمساعدة المعلنين و مشغلي القنوات التلفزيونية في تحديد الإنفاق و إعادة توزيعه بشكل أكثر فعالية.
وأضاف كيلد نيلسين: “إن اعتماد نظام ’TView ‘ سوف يجعل منه أحد الحلول الرائدة في تطوير مجال صناعة الإعلام في الإمارات العربية المتحدة، لما يقدمه من بيانات دقيقة ومفصلة حول القنوات التلفزيونية و المحتوى التلفزيوني والإعلانات.
وأظهر التدقيق الذي أجراه مركز (CESP) على نظام TVeiw للعام الثالث تطوراً مستمراً لأداء النظام الأساسية والخدمات التي يوفرها. وقد أثبت النظام خلال الفحوصات نسبة عالية في متابعة البيانات الديموغرافية للمشاهدين والتي تخطت نسبة 85%، متفوقاً بذلك على المؤشر المعتمد لدى مركز (CESP) والمتبع ضمن القطاع. كما خضع النظام خلال فحوصات الاعتماد لمسح استبياتي موسع لضمان دقة البيانات الديموغرافية، والوصول لعددٍ أكبر من أجهزة التلفزيون، بحيث يتم النظر في جميع نقاط الاستهلاك الإعلامي في القياس.
وتأتي أهمية نظام “كنتار ميديا” من خلال الحاجة المتزايدة لدى المعنين بهذا الأمر لمعرفة عدد مشاهدي المحطات التلفزيونية و تحديد أسعار بيع وشراء الإعلانات التلفزيونية، بحيث أصبح مفهوم “عدد المشاهدات التلفزيونية” عنصر أساسي للشركات المعنية في اتخاذ قرار الإعلان مع محطة ما.
ويعمل نظام (TView) على تغطية شبكة محطات تلفزيونية دولية ضخمة ويوفر معدلات المشاهدة التلفزيونية بشكل يومي، ويقدم خدمة قياس مستقلة ودقيقة مما يساعد مالكي وسائل الإعلام في تطوير مجال البرامج التلفزيونية إضافة إلى تمكين متخذي قرار الإعلان في الشركات لدعم أهدافهم المرجوة الخاصة بالعلامات التجارية.