دبي – مينا هيرالد: ترسيخاً لريادتها في المجال التقني وتعزيزاً لجهودها في مجال الأمن الالكتروني، حصلت هيئة كهرباء ومياه دبي على رسالة الإلتزام بمعايير الآيزو (ISO27037:2012) التي توفر المبادئ التوجيهية للتعامل مع الأدلة الرقمية، وتشمل تحديد وجمع وحفظ هذه الأدلة المحتملة التي يمكن أن تكون ذات قيمة إثباتية، وذلك بعد نجاحها في اجتياز سلسلة عمليات التقييم والتدقيق والمراقبة اللازمة.
وقد حازت الهيئة على هذا الاعتماد بناء على عدة معايير شملت الإجراءات المتبعة لضمان سلامة واعتمادية الأدلة الرقمية، وذلك من خلال عمليات التعرف عليها، وتحديدها، والبحث عنها، وتوثيقها، وحيازتها، والحفاظ عليها من الضياع. كما تشمل المعايير عمليات اقتناء الأدلة ونسخها وتوثيقها بالشكل المناسب، والحفاظ عليها لضمان صحتها ودقتها لتحقيق الاستفادة القصوى منها، إضافة إلى الأساليب المطبّقة لتبادل الأدلة الرقمية مع الجهات المعنية لتحقيق التكامل في عمليات الاستجابة والتحقق من المعلومات.
وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: انسجاماً مع رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الرامية إلى تحويل مدينة دبي إلى “المدينة الأذكى في العالم”، وتطبيقا لركائز مبادرة دبي الذكية الهادفة إلى توقع المخاطر وتوفير الأمن والحماية للسكان والبيانات، عملت الهيئة على تسخير أحدث التقنيات المعاصرة في هذا المجال لتساهم بفعالية في تعزيز ريادة دولة الإمارات العربية المتحدة كنموذج يحتذى به للدول التي تضع سعادة وأمن شعبها وراحة أفراده في مقدمة أولوياتها. ونكرس جهودنا للمساهمة في جعل إمارة دبي مقياساً إرشادياً للمدن الذكية، من خلال تطبيق أفضل الممارسات في كافة المجالات ومن ضمنها مجالات أمن المعلومات والتي تشكل أحد أهم ركائز المدن الذكية”.
وأضاف سعادته: “تحقيقاً لرؤيتنا في أن نكون مؤسسة مستدامة مبتكِرة على مستوى عالمي، نقوم دائما بتطبيق أفضل المعايير العالمية ونواكب التطورات في شتى المجالات المتعلقة بأمن المعلومات، وذلك لضمان أمن وموثوقية الخدمات الداخلية والخارجية، كما نقوم باستمرار برفع مستوى الحماية في خدماتنا عبر استقطاب أحدث التقنيات والأنظمة واعتماد أفضل الحلول التي تسهم في توفير خدمات متكاملة لمتطلبات الحياة اليومية”.
واختتم سعادته بالقول: “وضعنا جل اهتمامنا في توفير خدمات الكهرباء والمياه في الإمارة وفق أعلى معايير التوافرية والكفاءة والاعتمادية، حيث نعمل دوماً على دراسة كافة الاحتمالات والمخاطر التي قد تؤثر على خططنا الاستراتيجية، وسير العمليات التشغيلية، أو جودة الخدمات التي نقدمها لمتعاملينا في مختلف مناطق دبي، ومن ثم نقوم بأخذ كافة التدابير الوقائية ونضع الخطط البديلة للتحسين لنضمن تحقيق أفضل النتائج المؤسسية وتعزيز القدرة التنافسية العالمية التي نتمتع بها في كافة مجالات عملنا”.
من جهته، قال المهندس مروان سالم بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في الهيئة: “يؤكد حصولنا على رسالة الإلتزام بمعايير الآيزو (ISO27037:2012) في التقنيات الأمنية وضمان سلامة وموثوقية الأدلة الرقمية، التزامنا بتطبيق أفضل المعايير العالمية في هذا المجال، كما أنه يجسد حرصنا المستمر على تبنّي أنظمة فعالة وأساليب متطوّرة لإدارة الأدلة الرقمية ضمن كافة قطاعات الهيئة، لتقديم أفضل الخدمات المعتمدة والموثوقة”.
وأضاف: “نسعى دائما لنكون جهة حكومية رائدة ومتميزة من خلال التخطيط الاستراتيجي لتحسين أداء الخدمات المقدمة والتغلب على العقبات والمخاطر التقنية وجعلها ذات اعتمادية عالية، لذا يعد هذا الإنجاز نقلة نوعية في مجال أمن المعلومات في الهيئة”.