دبي – مينا هيرالد: لم يعد الإبحار عبر المحيطات تللك التجربة المنعزلة التي تسودها الرتابة والملل، فعلى متن سفن رويال كريبيان انترناشيونال الذكية، سيبقى المسافرون على اتصال دائم بما يجري على اليابسة واطلاع كامل على آخر الأخبار والمستجدات.
سواء أرادوا الاستماع إلى أغانيهم المفضّلة أو مشاهدة ما يحبون من أفلام وبرامج التلفزيونية على الإنترنت، وحتى الذين يودون أن ينشروا صورا عديدة لمغامراتهم على حساباتهم الخاصة على إنستجرام أو سناب شات لمشاركة أجمل اللحظات مع العائلة والأصدقاء، أو ربما التحدث مع من يحبون في الوطن بالصوت والصورة عبر فايس تايم أو سكايب.

السفن الأكثر حداثة في البحر، وخط الرحلات البحرية الذي استثمر كثيرا لتحسين تجربة الضيوف وتجهيز هذه السفن الذكية بآخر ما توصلت إليه التكنولوجيا، ومنها شبكة ” فووم”، التي تُعدّ أسرع شبكة إنترنت في عرض البحار. تستعين هذه التكنولوجيا المبتكرة بقمر صناعي يستهدف كل سفينة على حدة، وبفضل سرعة الشبكة، أصبح تصفّح المحتوى وتنزيله وتشاركه على الإنترنت بمنتهى السهولة والسرعة، من أي بقعة من الأرض.
تساهم التكنولوجيا أيضاً في مساعدة الضيوف على اختبار تجربة السفر المثالية كل صباح، أياً كان نوع الغرفة التي وقع اختيارهم عليها. فقد جهّزت شركة رويال كاريبيان انترناشيونال كل الغرف على متن سفينة “كوانتوم أوف ذا سيز” بتكنولوجيا الشرفة الافتراضية الحديثة، التي تعرض مناظرحيّة وخلّابة للمحيط المهيب ومشاهد تخطف الأنفاس لموانئ وجهات الرحلة.
الربوتات أيضا رفقة مسلّية على متن السفينة، ففي “بيونيك بار” يقوم الآليون بتحضير ومزج تشكيلة لذيذة من المشروبات وتقديمها للضيوف. وقد ابتكر هذه الفكرة العقول الخلّاقة في شركة “ماكر شاكر”. وفي مسرح Two70 فرقة تشمل ستّ شاشات آلية جاهزة لتقديم العروض المفاجئة على متن كل رحلة، فتؤدي المشاهد أثناء التحليق والانفتال في الهواء وحدها أو مجتمعة. أما “فيستاراما”، فهي عبارة عن جدران زجاجية تمتدّ من السقف إلى الأرض تتحوّل إلى سطح شاسع يعرض أي مشهد، واقعياً كان أم من وحي الخيال، بما في ذلك عرض “ستار ووتر” المتعدّد الأبعاد.
تهدف شركة رويال كاريبيان إلى تقديم رحلة سلسة خالية من الهموم والتوتّر من لحظة حجز التذاكر إلى حين العودة إلى المنزل، وذلك بفضل تقنية سوار RFID WOWband وتطبيق “رويال آي كيو”. يشمل السوار المطاطي المقاوم للماء شرائح مدمجة في داخله، تؤدي دور مفتاح الغرفة وبطاقة SeaPass التي يمكن استخدامها لتسديد ثمن المشتريات على متن السفينة. فلا داعي لحمل الكثير من النقود في الجيب أثناء استكشاف روائع السفينة. أمّا تطبيق “آي كيو” فيتيح للركاب التحكّم بتفاصيل عطلتهم، كحجز المحطات في الدول التي تتجه إليها الرحلة أو تخطيط الأنشطة على متن السفينة، ويمكن تنزيله من متجر التطبيقات على الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية التي تعمل بنظامَي آي أو أس أو آندرويد. وفور تسجيل الدخول إلى حسابهم، يستطيع المستخدمون تنظيم وقتهم، حجز الطاولات في المطاعم، حجز الأنشطة على متن السفينة، الاشتراك بالبرامج الترفيهية، وحجز رحلات الاستكشاف في دول الوجهة والاطلاع على بوصلة الرحلة اليومية. كما يمكن للضيوف أيضاً إدارة التفاصيل الخاصة بهم ومراجعة برنامجهم والاتصال بالآخرين عبر المكالمات الهاتفية أو الرسائل النصية من محطات “آي كيو” الموزّعة على متن السفينة.
إن للحياة الحديثة حصة كبيرة على متن جميع سفن رويال كريبيان الزاخرة بطيف واسع من أحدث الابتكارات التكنولوجية. فقد صُمّمت هذه السفن بدقة لتجعل من رحلة الضيوف تجربة سهلة ومسلّية وحافلة بالتشويق.