دبي – مينا هيرالد: أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، البنك الرائد في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن إطلاق خدمة “Emirates NBD Pay” للدفع اللاتلامسي عبر الهواتف المتحركة من خلال ميزة التواصل قريب المدى (NFC)، والتي تتيح لعملاء البنك إتمام مشترياتهم في المتاجر بشكل فوري بواسطة تطبيق الخدمات المصرفية عبر الأجهزة المتحركة.

ويأتي بنك الإمارات دبي الوطني، المتصدّر لمجال الحلول المصرفية الرقمية عبر الأجهزة المتحركة في دولة الإمارات العربية المتحدة، في المرتبة الأولى في أوروبا الوسطى والشرق الأوسط وأفريقيا لدمج خدمات Visa Token Services في إطلاق حلول الدفع اللاتلامسية عبر الهواتف المتحركة.

ويمكن لعملاء بنك الإمارات دبي الوطني من حاملي بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم المباشر من فيزا، استخدام أجهزتهم المتحركة بنظام أندرويد لإتمام مشترياتهم عند نقاط البيع المفعّلة بميزة التواصل قريب المدى (NFC)، وذلك عبر ترقية تطبيق الخدمات المصرفية عبر الأجهزة المتحركة من متجر Google Play وربط التطبيق ببطاقة الائتمان أو الخصم المباشر الخاصة بهم. وعندما يبدأ البائع باتمام عملية الدفع، ينبغي على العميل التلويح بهاتفه الذكي بالقرب من منصة الدفع لإتمام عملية الشراء بشكل فوري.

ويأتي إطلاق هذه الخدمة الجديدة انسجاماً مع التزام بنك الإمارات دبي الوطني بالابتكار الرقمي بهدف جعل الخدمات المصرفية أكثر سهولة وأماناً وانسيابية. ويعتبر البنك رائداً في قطاع بطاقات الدفع في الدولة، ومن خلال قيامه بتضمين ميزة التواصل قريب المدى (NFC) وهو مجموعة بروتوكولات للإتصال اللاسلكي تلقى قبولاً عالمياً بشكل سريع، يوفر بنك الإمارات دبي الوطني لعملائه من جديد خدمة مصرفية مريحة تسهّل عليهم إتمام عمليات الدفع اللاتلامسية من خلال تطبيق الخدمات المصرفية عبر الأجهزة المتحركة الحائز على العديد من الجوائز.

وفي إطار تعليقه على إطلاق هذه الخدمة، قال سوفو سركار، نائب رئيس تنفيذي أول ورئيس الأعمال المصرفية للأفراد وإدارة الثروات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: “باعتبارنا البنك الأول في أوروبا الوسطى والشرق الأوسط وأفريقيا الذي يشترك في برنامج’ فيزا لتمكين الدفع الرقمي‘ في عام 2015، فقد نجحنا في إطلاق خدمة ’Emirates NBD Pay‘ خلال فترة زمنية قصيرة. وترسّخ هذه الخدمة التزامنا باعتماد أفضل الممارسات العالمية وإدخال حلول الجيل الجديد من الخدمات المصرفية إلى المنطقة. ومع ضمان الراحة والأمان التام لعملائنا، نحن على ثقة بأن بطاقات بنك الإمارات دبي الوطني ستبقى الخيار المفضل للدفع في السوق بشكل واسع”.

وعلى الصعيد العالمي، تتقارب مناحي حياة العملاء مثل الموسيقى، والبريد الإلكتروني، والتجارة والدفع الإلكتروني وغيرها لتلتقي تحت مظلّة الهواتف الذكية. ومن خلال توظيف هذه الإمكانيات التقنية، تصبح خدمة “Emirates NBD Pay” الرائدة في هذا المجال عبر تزويد العملاء بطريقة دفع سلسة في المتاجر باستخدام الهواتف المتحركة. وتعتبر عمليات الشراء التي تتم باستخدام هذه الخدمة آمنة؛ حيث تقوم خدمات Visa Token Services باستبدال بيانات حامل البطاقة، مثل أرقام الحسابات وتواريخ الانتهاء بمعرّف رقمي فريد من نوعه، أو برمز يمكن استخدامه للدفع بدون الكشف عن بيانات الحساب الشخصية لحامل البطاقة.

ومع الأخذ بعين الاعتبار اعلان بنك الإمارات دبي الوطني في وقت سابق من هذا العام عن استثمار مبلغ 500 مليون درهم إماراتي في التحول الرقمي، أضاف سركار قائلاً: “نحن نتطلع إلى إعادة تعريف تفاعلات العملاء مع البنك عبر دمج خدمة Emirates NBD Pay بمنصّة خدماتنا المصرفية عبر الأجهزة المتحركة، مما يتيح لنا مزيداً من التشارك مع عملائنا، والابتكار للمستقبل. ومع الانتشار الهائل للموبايل في عالمنا اليوم، سيبقى الابتكار في الأجهزة المتحركة مجالاً رئيسياً لتركيزنا في بنك الإمارات دبي الوطني”.

من جهته، قال سليم إرغوز، المدير العام لفيزا في الإمارات وقطر وباكستان: “نحن سعداء للغاية بالعمل مع بنك الإمارات دبي الوطني لجعل تقنيات الدفع اللاتلامسية عبر الموبايل متاحة لعملائه. إذ مع ازدياد الاهتمام باستعمال الهواتف الذكية للقيام بعمليات الدفع، أصبح العملاء اليوم جاهزين تماماً للحقبة التالية من حلول الدفع الرقمية. وفي هذا الإطار تسهم خدمات Visa Token Services في تسريع عملية الانتقال إلى عصر التطبيق الكامل لخدمات الدفع بواسطة الموبايل، وذلك من خلال إضافة مزايا أمان جديدة ومن دون أية رسوم إضافية، علاوة على إرساء أسس تكنولوجية آمنة لطرق دفع جديدة لم يكن من الممكن تخيلها من قبل”.