دبي – مينا هيرالد: بحثت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي “دافزا” سبل تطوير أطر التعاون المشترك مع “مجلس الأعمال الإسباني” من أجل تمكين الشركات الإسبانية من الاستفادة من مقومات النمو المتاحة في “دافزا” التي توفر بوابة مثالية للوصول إلى الأسواق الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا. وجاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها وفد إسباني رفيع المستوى برئاسة سعادة خوسيه يوجينيو سالاريتش، سفير إسبانيا لدى دولة الإمارات، الذي أشاد بتجربة “دافزا” في تقديم نموذج رائد يحتذى به عالمياً في إدارة المناطق الحرة. وكان في استقبال الوفد الإسباني، الذي ضم أيضاً عدداً من كبار المسؤولين وعلى رأسهم ريكاردو فيساس، رئيس “مجلس الأعمال الإسباني”، سعادة الدكتور محمد الزرعوني، مدير عام “دافزا”، الذي شدّد على دور المناطق الحرة في تنشيط الحركة الاستثمارية العالمية وتمتين الروابط التجارية بين الدول، وصولاً إلى اقتصاد عالمي أكثر تنوعاً واستقراراً واستدامة.

وأعرب الدكتور محمد الزرعوني عن سعادته باستكشاف آفاق التعاون الاستثماري مع “مجلس الأعمال الإسباني”، لافتاً إلى أنّ زيارة الوفد الإسباني تعكس الثقة العالية التي يوليها مجتمع الأعمال الدولي لـ “دافزا” باعتبارها وجهة استثمارية جاذبة لكبرى الشركات العالمية والمتعددة الجنسيات من أبرز القطاعات الحيوية. مضيفاً: “باتت “دافزا” اليوم لاعباً محورياً على الخارطة الاستثمارية العالمية، ما يدفعنا إلى مواصلة السير قدماً في مساعينا الرامية إلى ترسيخ الحضور الاستراتيجي القوي الذي تتمتع به المنطقة الحرة إقليمياً وعالمياً، والتي توفر بيئة جاذبة لمجتمع الأعمال الإسباني لتوجيه استثماراته نحو السوق الإماراتية الحافلة بفرص النمو الهائلة بالتزامن مع الاستعدادات الجارية لإستضافة “إكسبو 2020 دبي”.

واختتم الزرعوني: “نحرص في “دافزا” على نقل تجربتنا الرائدة، المتمثلة في التحوّل إلى واحدة من المناطق الحرة الأكثر تطوّراً في العالم، إلى نظرائنا في إسبانيا والعالم، فضلاً عن ابتكار وتقديم أفضل حلول وخدمات الأعمال المصممة خصيصاً لتلبية احتياجات المستثمرين الدوليين والإقليميين، التزاماً منا بمسؤولياتنا اتجاه المساهمة في دفع عجلة نمو وتنويع واستدامة الاقتصاد الوطني وتحقيق غايات “خطة دبي 2021″، المتمحورة حول جعل الإمارة محوراً رئيساً في الاقتصاد العالمي وواحدة من أهم مراكز الأعمال في العالم. ونتطلع من جانبنا إلى بناء شراكة فاعلة مع “مجلس الأعمال الإسباني” في سبيل تعزيز دور “دافزا” كبوابة عالمية للشركات الإسبانية الباحثة عن آفاق جديدة للاستفادة من الفرص المتوفرة ضمن الأسواق الإماراتية والإقليمية الواعدة.”

من جهته، أوضح سالاريتش بأنّ “دافزا” تمتلك خبرة عالمية في مجال المناطق الحرة، مؤكداً أهمية الاستفادة من التجربة الريادية التي تقودها المنطقة الحرة كونها من المناطق الحرة الأسرع نمواً والأكثر تنافسية في العالم، مضيفاً: “تحتضن إسبانيا العديد من المناطق الحرة، لذا فإننا على ثقة تامّة بأنّ لقاءنا مع مسؤولي “دافزا” سيفتح آفاقاً رحبة لوضع أسس متينة لتشجيع تبادل الخبرات ونقل المعرفة ذات الصلة بإدارة المناطق الحرة، فضلاً عن تأسيس شراكات فاعلة تمهد الطريق أمام عدد أكبر من الشركات الإسبانية للوصول مباشرة من التسهيلات المقدمة في “دافزا”، التي تعتبر اليوم بيئة استثمارية مثالية للتوسع ضمن الأسواق الإقليمية الواعدة.”

ويجدر الذكر بأنّ “دافزا” تحتضن نخبة من الشركات الإسبانية الرائدة ضمن قطاع الإلكترونيات، والطيران وصناعة الفضاء والخدمات ذات الصلة، والهندسة ومواد البناء، والسلع الفاخرة، والصناعات الدوائية والصيدلانية، والمعدات الطبية، ومستحضرات التجميل والعطور، والأغذية والمشروبات فضلاً عن الاستشارات وإدارة الأعمال. وتشتمل قائمة الشركات الإسبانية التي تمتلك مقار إقليمية لها في “دافزا” على كل من ناتورا بيس إنترناشيونال” (Natura Bisse International FZE) و”أفيوبارتس” (Avioparts FZE) و”إتش.سي تريدينج” (HC Trading FZE) و”تيسا الشرق الأوسط” (TESA Middle East) و”فيرماكس الشرق الأوسط” (Fermax Middle East) و”فيبو الشرق الأوسط” (PHIBO Middle East).