دبي – مينا هيرالد: اختتمت غرفة تجارة وصناعة دبي برنامجها التدريبي الصيفي الذي ضم 16 طالباً وطالبة بحفل نظمتها اليوم في مقرها الرئيسي بدبي. ويأتي برنامج التدريب الصيفي في إطار التزام الغرفة ببرامج التوطين الاستراتيجية، وتدريب وتمكين وتحفيز الموارد البشرية المواطنة.

وهدف البرنامج إلى توفير تجربة مهنية غنية للطلبة المواطنين في الإدارات المختلفة لغرفة دبي، وصقل مهاراتهم في بيئة عمل تكسبهم الخبرة اللازمة لتطوير مستقبلهم المهني، وتساعدهم على الاستفادة من العطلة الصيفية في تنمية الفكر والخبرة والمهارات التي يحتاجونها في بيئة العمل الواقعية.

وتوزع الطلبة على أقسام الغرفة المختلفة مثل الموارد البشرية والشؤون الإدارية والتسويق والاتصال المؤسسي ومركز أخلاقيات الأعمال وإدارة الأبحاث والمالية وإدارة دعم الأعمال، والعلاقات الدولية حيث استفاد الطلبة المواطنين من الخبرات في مجالات خدمة العملاء ومهارات العرض التعريفي والعمل الجماعي.

وتمتلك غرفة دبي برنامجاً خاصاً بتدريب وتأهيل وتوظيف الخريجيين الإماراتيين الجدد في الإدارات المختلفة في غرفة دبي يطلق عليه اسم “فرصة” والذي يمنح الخريجين الجدد فرصة حقيقية على أرض الواقع لتكوين مستقلبهم المهني في المجالات التي يستطيعون فيها خدمة الوطن والمواطن.

وجدير بالذكر أن غرفة دبي كانت قد أطلقت البرنامج الصيفي خلال العام 2013 إلتزاماً بتوصيات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بدعم برامج التوطين الاستراتيجية، وتدريب وتمكين وتحفيز الموارد البشرية المواطنة، والمساهمة بتأهيل كوادر وطنية قادرة على الحفاظ على المكتسبات التي تحققت تحت القيادة الرشيدة لحكومتنا.