دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة داماك العقارية دبي (ش.م.ع.) (المدرجة في سوق دبي المالي تحت الرمز: DAMAC) (“داماك” أو “الشركة”)، المطور الرائد للعقارات السكنية الفاخرة في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن النتائج المالية للأشهر الستة المنتهية في 30 يونيو 2016.

حققت داماك العقارية خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2016 إيرادات بلغت 3.37 مليار درهم إماراتي، مع هامش ربحية إجمالي بنسبة 59%. وبلغت الأرباح الصافية للشركة خلال الفترة المذكورة 1.94 مليار درهم إماراتي، بتراجع نسبته 27% مقارنةً بالنصف الأول من عام 2015. وارتفع إجمالي الأصول إلى 23.51 مليار درهم إماراتي في 30 يونيو 2016 مقارنة بــ 23.45 مليار درهم إماراتي في 31 ديسمبر 2015.

وبلغ مجموع النقد والأرصدة لدى البنوك 8.81 مليار درهم إماراتي، في حين سجلت قيمة العقارات قيد التطوير 9.59 مليار درهم إماراتي حتى تاريخ 30 يونيو 2016.

ووصل صافي النقد الناتج عن أنشطة التشغيل إلى 386 مليون درهم إماراتي، فيما بلغت ربحية السهم خلال الأشهر الستة 0.32 درهم إماراتي للسهم الواحد.

ومع استمرار الزخم في مشاريع البناء لدى الشركة، تحافظ الإدارة على توجيه حجم التسليم لعام 2016 كاملاً ما بين 2,700 و3,000 وحدة سكنية. وفي النصف الأول، تم تسليم 494 وحدة سكنية في دبي وبيروت.

وخلال فترة الإعلان عن النتائج، بلغت قيمة المبيعات المحجوزة 3.63 مليار درهم إماراتي، مما يعد أقل بقليل من معدل التشغيل في الأرباع الثلاثة السابقة، ويرجع ذلك أساساً إلى التأثير الكبير لشهر رمضان المبارك في هذا الربع. ويشير تنامي عدد التداولات والمبيعات بحسب المساحة إلى استقرار مستمر في الطلب على منتجات داماك وسوق دبي العقارية. ومع هذه النتائج وبداية موسمية أقوى للربع الثالث من عام 2016، شددت الإدارة على أن يصل حجم المبيعات للعام الجاري بأكمله إلى أكثر من 7 مليار درهم إماراتي.

وعلق حسين سجواني، رئيس مجلس إدارة داماك، قائلاً:

“لا تزال سوق دبي تتمتع بالاستقرار، ومستويات الاهتمام في منتجاتنا الجديدة ومحفظتنا الحالية هي في وضع جيد وإيجابي.

وتماشياً مع رؤية القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، تواصل دبي تعزيز مكانتها كمركز عالمي رائد في اجتذاب المشاريع التجارية والمستثمرين الأفراد من أنحاء العالم الأربع.

وفي النصف الأول من عام 2016، أضافت داماك مشروع ’أيكون سيتي‘ إلى محفظتها من المشاريع ذات الصدارة، إذ يمثل هذا المشروع أحد معالم التطوير في مجال التملك الحر ضمن أكثر المواقع المرغوبة على شارع الشيخ زايد.

وعلاوة على ذلك، تواصل داماك تقديم مفاهيم مبتكرة في المشاريع التطويرية، مثل ’أكويا من داماك‘ و’أكويا أكسجين‘.

ونؤمن بأن دبي تحتل مركزاً قوياً لمواصلة تحقيق النمو، ونتوقع أن تتفوق الإمارة دوماً على المدن العالمية الكبرى الأكثر رسوخاً حول العالم، إذ يرتكز هذا التفوق على إطار تنظيمي صارم وفعال ينبثق من رؤية الحكومة لإنشاء مدينة مستدامة، مما يعزز تجربة أولئك الذين يعيشون ويعملون ويزورون الإمارة”.

توسيع نطاق المنتجات

واصلت داماك العقارية مؤخراً طرح منتجات جديدة في السوق مع تطوير مشروع “أيكون سيتي” المؤلف من ستة أبراج ويمتد على مساحة أربعة ملايين قدم مربعة ويقع على شارع الشيخ زايد مع إطلالة على قناة دبي المائية.

كما أعلنت شركة داماك العقارية عن إطلاق البرج السكني الذي طال انتظاره ضمن مشروع “أيكون سيتي”. ويأتي طرح البرج السكني المؤلف من 60 طابقاً في أعقاب إطلاق الشركة لبرج الشقق الفندقية ضمن المشروع نفسه خلال الربع الأول. ويمثل البرج السكني أحد الفرص الاستثنائية لتملك إقامة فاخرة مطلة على قناة دبي المائية.

وبالإضافة إلى ذلك وعقب بيع جميع وحدات المرحلة الأولى، أعلنت داماك العقارية مؤخراً عن طرح عددٍ محدودٍ من الشقق الفندقية في مشروع “غالية” خلال شهر رمضان المبارك مستهدفةً قطاع السياحة الحلال المتنامي. ويمثل برج “غالية” أول مشروع شقق فندقية متكاملة الخدمات يحصل على شهادة تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية في دبي. ومن المقرر أن تقوم شركة داماك للفنادق والمنتجعات، ذراع الضيافة التابعة لداماك العقارية، بإدارة المشروع قيد الإنشاء. وسيضم البرج، الواقع في مشروع “قرية جميرا” والمؤلف من 38 طابقاً، 742 وحدة مفروشة تتنوع بين الاستوديوهات والشقق ذات الغرفة والغرفتين والثلاث غرف.

وأطلقت أيضاً داماك العقارية مجموعة حصرية من الفلل الفندقية المفروشة المزودة بسبا خاص، والتي تقع وسط المساحات الخضراء الرحبة في قلب المشروع التطويري الرائد “أكويا أكسجين”. وصُممت الفلل الفندقية المزودة بسبا خاص للباحثين عن الهدوء والاسترخاء داخل منازلهم. ويضم المشروع الجديد عدداً محدوداً من الفلل الفندقية التي تأتي مزودةً بسبا خاص مدمج داخل حديقة الفيلا لتوفير الهدوء والسكينة للقاطنين، مع اختيار المالك لغرفة “ساونا” أو حوض “جاكوزي”. أما الغرف، فهي كاملة الفرش والتجهيزات، وذلك لضمان توفير تجربة في غاية الفخامة.

واختتم سجواني قائلاً: “لقد عملنا جاهدين على تطوير داماك كعلامة تجارية رائدة في السوق ترسخت بثبات في قطاع العقارات الفاخرة، ونضيف إلى ذلك نموذج العمل الذي يركز على ابتكار قنوات تحقيق العائدات والمبيعات. ونمتلك مميزات قوية من شأنها أن تدعم استمرار طرح المنتجات الفريدة من خلال مجموعة من المنشآت والعروض التي تستقطب معظم القطاعات الفرعية لعملائنا المستهدفين.

ومع مرور النصف الأول من عام 2016، نحن اليوم أكثر تفاؤلاً في توجّه أعمالنا، ونتوقع أن ننهي عام 2016 بنتائجٍ أكثر إيجابية”.