الكويت – مينا هيرالد: أعلنت ’هانيويل‘، الشركة الرائدة عالمياً في تقديم حلول الأتمتة للمباني الذكية والمدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (HON) وإحدى شركات قائمة ’فورتشن 100‘، عن افتتاح ’كلية هانيويل للأتمتة‘ في الكويت بهدف الارتقاء بمستوى الكفاءات الفنية المحلية للمتخصصين بقطاع المعالجة في الدولة.
وتوفر الكلية الجديدة إمكانيات تدريب عالمية المستوى في الكويت وتلعب دوراً مهماً في توسيع عروض التنمية المهنية من ’هانيويل‘ عبر أكثر من 300 دورة مصممة خصيصاً لمواجهة التحديات والمتطلبات المستقبلية في قطاعات الطاقة والمياه والنفط والغاز والأتمتة في الدولة.
وتم تصميم مختلف الدورات بشكل مخصص لتزويد موظفي ’هانيويل‘ وعملائها بمن فيهم المهندسون الكيميائيون ومشغلو المصنع وفنيو الصيانة ومهندسو المعالجة ومدراء المصنع بالمهارات والمعرفة المعمّقة التي تغطي الجوانب الرئيسية الكفيلة بالحفاظ على سلامة المصنع وموثوقيته وفاعليته.
وبهذه المناسبة، قال محمد عفيفي، رئيس كلية الأتمتة في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى ’هانيويل لحلول المعالجة‘ إحدى شركات ’هانيويل‘ المعروفة بريادتها العالمية في مجال التحكم الآلي والأجهزة والخدمات الخاصة بقطاعات النفط والغاز وغيرها: “لطالما قدمت ’هانيويل‘ دعمها للقطاعات الكويتية منذ أكثر من 50 عاماً. ويؤكد افتتاح ’كلية هانيويل للأتمتة‘ على التزامنا القوي بالتحول إلى محفز أساسي للتقدم والسلامة والأمن والازدهار في الكويت. وعلى مر السنين، خضنا في العديد من الاستثمارات المهمة لتطوير مقدراتنا التعليمية والتدريبية بالكويت بهدف تزويد الكفاءات المحلية بالفرصة المتميزة الكفيلة بتحسين كفاءاتهم المهنية والعملية. وتسهم دوراتنا في تزويد المتدربين بالأدوات والمعرفة والخبرة الضرورية لتحقيق الاستفادة القصوى من تقنيات ’هانيويل‘ ذات المستوى العالمي، وتعزيز قيمة استثماراتهم ورسم ملامح مستقبل قطاعاتهم”.
ومن خلال العمل مع مدربين محليين ودوليين، يمكن للمشاركين في البرنامج تعلم كيفية تحسين قدرات نظم ’هانيويل‘، مما ينعكس على تعزيز كفاءة وإنتاجية مصانعهم والحد من المخاطر التشغيلية وزيادة الدخل الصافي. وتتكامل التدريبات بالتعليم الإلكتروني والتجربة العملية مع حلول رائدة في القطاع في مجال أتمتة العمليات والحلول الأمنية مثل نظام ’إكسبيريون‘ للعمليات المعرفية وإدارة السلامة من ’هانيويل لحلول المعالجة‘.
ومن جانبه، قال جورج بومتري، مدير عام ’هانيويل الكويت‘: “تجسد رؤية دولة الكويت لعام 2035 التصميم الطموح للارتقاء بمستويات الدولة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي. ويشكل نقل التنمية المهنية والمعرفة الفاعلة عنصراً أساسياً من هذه الرؤية. وفيما تواصل القطاعات الكويتية نموها وتنوعها بما ينسجم مع رؤية التنمية الاقتصادية، يعتمد عملاؤنا علينا للحصول على فنيين ذوي كفاءة عالية ممن يلتزمون بالمساعدة في ضمان موثوقية أصولهم على المدى الطويل. واستناداً إلى ما توفره ’كلية هانيويل للأتمتة‘ من تعليم بمستوى عالمي، نحن فخورون برسم ملامح مستقبل شركتنا وشركات عملائنا، فضلاً عن تقديم مساهمات مهمة في ازدهار دولتنا على المدى الطويل”.
ويعود تاريخ ’هانيويل‘ في الكويت إلى عام 1964 وطوال هذه المدة قدمت الشركة دعمها للقطاعات والمستهلكين في الكويت، ونمت لخدمة طيف واسع من شركات حلول المعالجة والبناء والأمن. كما تدير ’هانيويل‘ أكبر مكتب محلي لدعم الأتمتة في الكويت. وتعتبر ’هانيويل لحلول المعالجة‘ جزءاً من مجموعة ’هانيويل للمواد المتخصصة والأعمال التقنية الاستراتيجية‘، والتي تتضمن أيضاً شركة ’هانيويل يو أو بي‘ الرائدة عالمياً في مجال منح التراخيص وتزويد تقنيات المعالجة والمواد المحفزة والمكثفات والمعدات والخدمات الاستشارية لقطاع تكرير المواد البترولية والبتروكيماويات ومعالجة الغاز.
وتجدر الإشارة إلى أن ’هانيويل‘ تعمل اليوم مع عدد من أكبر المؤسسات والشركات في الكويت بما في ذلك شركة نفط الكويت (KOC)، وشركة البترول الوطنية الكويتية (KNPC)، وشركة ناقلات النفط الكويتية، فضلاً عن وزارة الكهرباء والماء.