القاهرة – مينا هيرالد: أعلنت هيئة تنشيط السياحة المصرية عن رعايتها لمبادرة نحكي عن أوطاننا، والتي أطلقها مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة تحت رعاية جامعة الدول العربية في القاهرة وذلك تزامناً مع اليوم العالمي للشباب.
وتتمثل المبادرة، التي ترعاها كل من وزارة الشباب والرياضة ووزارة الثقافة ووزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة، بدعوة الشباب العربي للمشاركة في التعبير عن تاريخ ورموز بلادهم بشتى وسائل التعبير، والاتصال، والرسم لنقل صور معبرة عن أوطانهم والمشاركة في دعم ومساندة السياحة العربية من خلال خلق حوار فعال بين الشباب العربي.
وتأتي المبادرة التي تمتد بين 11-15 أغسطس في مدينة القاهرة استكمالاً لسلسة برامج مجلس الشباب، والتي تهدف أساساً إلى محاربة التطرف الفكري، حيث تستهدف المبادرة مواقع تاريخية وسياحية يقوم المشاركون بزيارتها للتعرف على تارخ وحضارة الدول العربية.
وتعليقاً على إطلاق المبادرة قال سامى محمود، رئيس هيئة تنشيط السياحة: ” إن إختيار جمهورية مصر العربية لإطلاق هذه المبادرة السامية يشكل مصدر فخر لنا كمصريين. لطالما كانت مصر مهداً للتاريخ العريق في المنطقة، لذا فهي منصة مثالية لاحياء و دعم مثل هذه المبادرات التي تُعنى بقضايا الشباب عامة ودعم السياحة الوطنية بشكل خاص”.

وأضاف” سوف تشهد المبادرة تدشين ” حملة شباب عربي في حب مصر ” التي تهدف الى الترويج للسياحة الشبابية العربية وتشجيع الشباب العربي على زيارة مصر وقضاء إجازاتهم فيها، وذلك من خلال تعريفهم بأهم المعالم السياحية والأثرية التي تناسب اهتماماتهم”.

وتتضمن فعاليات المبادرة بمحطتها الأولي بجمهورية مصر العربية زيارة مائة شاب وشابة لخمسة محافظات مصرية، وتختتم فعالياتها بحفل كبير يشهد عرض للأعمال الفائزة التي قدمها الشباب خلال فعاليات المبادرة وعرض فيلم تسجيلي لرحلتهم في مختلف المناطق، بالاضافة إلى توزيع جائزة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة للشباب العربي المتميز الذي تقام للعام العاشر على التوالي.