دبي – مينا هيرالد: أطلقت بريجستون الشرق الأوسط وإفريقيا، في شراكة مع الموزعين المحليين، أحدث إطاراتها “إيكوبيا إي بي 150” – ECOPIA EP150. وهي الإطارات التي طُوّرت لتلائم احتياجات المستهلك مع الحفاظ على معايير السلامة العالمية التي عرفت بها بريجستون.

وبهذه المناسبة، قال السيد ميتي إيكن، المدير العام الإقليمي لشركة بريجستون الشرق الأوسط وإفريقيا: “نحن في بريجستون نعتبر السلامة قيمة تجارية عالية ولها الأولوية في جميع مراحل دورة حياة الإطارات، بدءاً من التصنيع وحتى الشراء والاستخدام”.
وكشفت دراسة استقصائية أجرتها بريجستون عن أن “السلامة” و”العمر الافتراضي” لهما الأولوية في متطلبات الأداء لدى المستهلك في دول المنطقة. ومن خلال التكنولوجيا والابتكار، مع التزام حريص على خدمة المجتمع بأعلى درجات الجودة، بقيت بريجستون قادرة على توفير المنتجات المتطورة لمواكبة تلك الاحتياجات لدى المستهلكين.
ويعقب السيد. إيكن بقوله: “في تصميم وتطوير الإطارات، نحدد ثلاثة عناصر أساسية وهي السلامة، الراحة، والملائمة للعوامل البيئية. وعلى هذا الأساس، فإن مجموعة إطارات ECOPIA تستخدم مركبات فريدة وتكنولوجيا متطورة في تصميم يقلل من مقاومة الدوران وهو ما يؤدي بدوره إلى خفض استهلاك الوقود وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون. حيث تتمتع إطارات ECOPIA EP150 بدرجة مقاومة دوران أفضل بنسبة 23.2٪ مقارنة مع سابقتها، وبالتالي فهي توفر قدر أكبر من الكفاءة في استهلاك الوقود مع تحقيق التوازن بين طول العمر الافتراضي للتآكل وتحسين أداء نظام المكابح”.

يذكر أن سلسلة إطارات ECOPIA EP150 التي تُركب أيضا كمعدات أصلية في العديد من موديلات السيارات الرائدة في العالم ستكون متاحة الآن في قطاع استبدال الإطارات نظراً لزيادة الطلب عليها. كما ستتوفر هذه الإطارات المصممة خصيصاً للسيارات الصغيرة ومتوسطة الحجم في 21 حجماً، بدءاً من قطر 13 بوصة وحتى 16 بوصة في جميع منافذ بيع بريجستون المعتمدة.

ويواكب إطلاق إطارات ECOPIA EP150 “حملة الأيادي” – وهي مبادرة المسؤولية الإجتماعية من بريجستون – والتي تبرز أهمية الإطارات عالية الجودة من خلال تثقيف السائقين في دول الشرق الأوسط وإفريقيا وتوعيتهم بخصوص التعامل مع الإطارات والسلامة على الطريق.