دبي – مينا هيرالد: أعلنت “دي. أم. جي. للفعاليات- الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا”، إحدى الشركات الدولية الرائدة في مجال تنظيم المعارض، عن تعيينها لاثنين من كبار المسؤولين التنفيذيين من أجل دعم فريق عملها في قسمي التصميم والضيافة وذلك في إطار سعيها إلى تحقيق مزيد من النمو في هذين المجالين.

وقامت الشركة بتعيين توني كرينيون كمدير لمحفظة أعمال قسم التصميم، وراي تينستون كمدير لمحفظة أعمال قسم الضيافة، حيث يستعد هذان القطاعان إلى فترة من عمليات الإطلاق الجديدة ومزيد من التوسع. وسيعمل كرينيون على معرض التصميم “إندكس دبي” (Index Dubai) والنسخة الأولى من معرض “إندكس شمال أفريقيا” (Index North Africa) ومعرض المساحات المكتبية (Workspace)، فيما سيتولى تينستون العمل على معرض الفنادق دبي (Hotel Show Dubai) ومعرض الفنادق السعودية ومعرض الترفيه (Leisure Show) ومعرض “بيسين الشرق الأوسط” (Piscine Middle East).

وقال آندي ستيوارت، نائب رئيس قسم التصميم والضيافة في الشركة: “يسرني انضمام كل من توني وراي إلى فريق عملنا، حيث أشعر بأننا قمنا بتوظيف أفضل المرشحين لمساعدتنا على تنفيذ خططنا التوسعية الطموحة لقسمي التصميم والضيافة، إذ أنهما على درجة عالية من التخصص في مجال تنظيم الفعاليات ولديهم تجربة مهمة في مجالي عملهما، ما من شأنه أن يدعم بالفعل قدرات فريق عملنا”.

وسيقود المدراء التنفيذيون المعينون حديثاً سلسلة من عمليات الإطلاق الدولية المنتظرة والمقرر أن تبدأ في العام المقبل، حيث تؤكد الشركة على استراتيجيتها المتمثلة في استنساخ الفعاليات الناجحة في أماكن جغرافية أخرى من أجل دفع عجلة التوسع في أسواق أخرى. وستلعب خبرتهم الواسعة دوراً رئيسياً في دعم هذه الفعاليات الجديدة كما يشير ستيوارت، الذي قال: “كان من دواعي سروري أن أتعاون مع توني سابقاً لدى “يو. بي. أم” (UBM)، حيث عملنا على فعاليات مثل “إنتيريورز المملكة المتحدة” (Interiors UK) و”ديكوريكس” (Decorex) و”سليب” (Sleep) قبل أن يذهب بعيداً في مجال التصميم من خلال توليه منصب المدير العام لأحد معارضنا “باركر فار” (Parker Farr). وبعد مضي أربع سنوات من العمل في هذا المجال، أصبح توني في وضع يؤهله قيادة نمو وتطور محفظة أعمالنا في مجال التصميم”.

واختتم ستيورات: “يستفيد وراي تينستون أيضاً من خبرته الواسعة في هذا القطاع، حيث عمل سابقاً على معرض “هوتيليمبيا” (Hotelympia)، معرض الفنادق الخاص بنا، وبعد ذلك عمل في العديد من فعاليات الضيافة والترفيه في مختلف أنحاء الشرق الأوسط على مدى السنوات السبع التي قضاها في المنطقة”.

وباشر المعينون الجدد عملهم بالفعل، وبات حضورهم ملموساً في ظل توجه شركة “دي. أم. جي. للفعاليات- الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا” نحو فترة نشطة خلال النصف الثاني من العام الجاري وإعدادها لبرنامج مثير من الفعاليات الجديدة في العام المقبل.