دبي – مينا هيرالد: احتفى “المصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية” (المصرف)، إحدى المؤسّسات المصرفية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتّحدة، بحصوله للمرة الثانية على التوالي على “جائزة التميّز في التنفيذ الآلي المباشر” (STP Excellence Award) التي يمنحها “كوميرز بنك أي جي” الألماني على أساس سنوي تقديراً للإنجازات والممارسات المتميّزة للمؤسّسات المالية الدولية على مستوى تطبيق المعايير والمبادئ التوجيهية المحدّدة في إدارة المعاملات المصرفية والتحويلات المالية عبر الإنترنت.

وحصد “المصرف” هذه الجائزة نظراً لأدائه المتميّز وإلتزامه المطرد بالإمتثال لأعلى المواصفات المتّبعة عالمياً في إدارة التحويلات المالية الإلكترونية، حيث بلغ معدّل الدفع عبر نظام “التنفيذ الآلي المباشر” من نوع “أم. تي 103” (MT103) 98,93 بالمائة، فيما وصل معدّل الدفع عبر نظام “التنفيذ الآلي المباشر” من نوع “أم. تي 202” (MT202) إلى 99,56 بالمائة، الأمر الذي يؤكّد حرص “المصرف” على الإستثمار الأمثل في أحدث التكنولوجيا المتطوّرة والتقنيات المبتكرة التي من شأنها النهوض بالخدمات المصرفية الذكية إلى مستويات جديدة من الكفاءة والتميّز. وجاء الفوز بـ “جائزة التميّز في التنفيذ الآلي المباشر” إستكمالاً للمساعي الحثيثة التي يقوم بها “المصرف” ضمن خطّته الإستراتيجية الرامية إلى الإرتقاء بمحفظة الخدمات المصرفية المتطوّرة وضخ الإستثمارات الضخمة في مجال تكنولوجيا المعلومات المصرفية الحديثة.

وأعرب فيصل كلداري، الرئيس التنفيذي، “المصرف”، عن سعادته وسعادة البنك بالحصول على “جائزة التميّز في التنفيذ الآلي المباشر” التي تكتسب أهمية إستراتيجية كإحدى أهم معايير التميّز المعترف بها دولياً في المجال المصرفي والمالي، مضيفاً: “يشكّل الفوز بهذه الجائزة المرموقة إضافةً نوعيةً إلى سلسلة الإنجازات والنجاحات التي نعتز بها في “المصرف” والتي تمثّل تجسيداً حقيقياً لالتزامنا المطرد بمواصلة العمل الدؤوب على مواكبة آخر التطوّرات التكنولوجية في القطاع المصرفي والمالي الذي يقف حالياً على أعتاب مرحلة جديدة من التغييرات الإيجابية في ظل الإقبال المتنامي على الخدمات المصرفية الذكية. وبدورنا، نتطلّع قدماً لقيادة هذه المسيرة نحو مزيد من التقدّم والإزدهار، مدعومين بجملة من المقوّمات وآليات العمل المتميّزة التي كان لها الأثر الأكبر في تمكين “المصرف” من مواجهة التحدّيات الأخيرة وتحقيق النمو في كافة مؤشرات الأداء خلال العام الماضي”.

ويُذكر أن “كوميرز بنك”، ثاني أكبر بنك في ألمانيا، هو بنك تجاري دولي رائد يمتلك فروع ومكاتب في أكثر من 50 دولة. ويستفيد عملاء “كوميرز بنك” من القطاع الخاص والشركات والمستثمرين، من مجموعة شاملة من الخدمات المصرفية و خدمات سوق رأس المال.