أبوظبي – مينا هيراد: وقعت وزارة التغير المناخي والبيئة مذكرة تفاهم مع المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين تهدف لدعم توجهات الطرفين وتعزيز التنسيق والتعاون المشترك في برامج التوعية والتثقيف البيئي.

وتم توقيع المذكرة في مقر المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين، ومثلت الوزارة المهندسة عائشة محمد العبدولي الرئيس التنفيذي للابتكار ومديرة إدارة التثقيف والتوعية، في حين مثلت المؤسسة منى عبيد الظاهري المديرة التنفيذية لقطاع العمليات، وبحضوركلاً من معالي الدكتور ثاني الزيودي وسعادة غانم مبارك الهاجري مدير عام حديقة الحيوانات بالعينوعدد من المسؤولين من الجانبين.

وقد جاءت هذه المذكرة لتكون ترجمة لحرص الطرفين على تعزيز الشراكة الاستراتيجية بينهما، وتنسيقاً للجهود الوطنية الرامية إلى دعم وتعزيز الوعي البيئي في المجتمع وصولاً لضمان بيئة مستدامة للجمهور والأجيال القادمة.

وركزت مذكرة التفاهم على ثلاث محاور رئيسية وهي آليات التعاون والتنسيق بين الطرفين في الحملات التثقيفية والبرامج والأنشطة والمعارض والمبادرات البيئية، وتبادل المعلومات والبيانات والخبرات ونشرها بين موظفي الجهتين ومختلف الشرائح المجتمعية لتحفيز السلوك البيئي الإيجابي في المجتمع. وأخيراً تبادل الخبرات والمعلومات الفنية بين الطرفين في مجال التحاليل والفحوصات البيطرية.

وحول الموضوع، قالت المهندسة عائشة محمد العبدولي الرئيس التنفيذي للابتكار ومديرة إدارة التثقيف والتوعية بوزارة التغير المناخي والبيئة: “إن الوزارة تؤمن بأن رفع مستويات الوعي العام والحفاظ على البيئة وحماية التنوع البيولوجي في البلاد تعتبر مسائل بالغة الأهمية وأنها مسؤولية مجتمعية تقع على عاتق كافة الأفراد والمؤسسات الحكومية والخاصة في دولة الإمارات، من هنا فنحن حريصون على التعاون مع جهات وطنية مثل المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين انطلاقاً من سعينا المشترك لبناء مستقبل مستدام، كما نعتبر هذه المذكرة مقدمة لتعاون استراتيجي يمتد على المدى البعيد”.

من جانبها قالت منى عبيد الظاهري المديرة التنفيذية لقطاع العمليات في المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين: “إننا سعداء بالتعاون مع الوزارة في مسألة ذات طابع وطني بامتياز، فرفع الوعي بأهمية الحفاظ على البيئة، وتحفيز السلوك البيئي الإيجابي يتماشى مع قيمنا المؤسسية، يضاف إلى ذلك بأن المؤسسة ترغب في تعزيز مكانتها كواحدة من المؤسسات الوطنية الرائدة في دعم الاستدامة البيئية للدولة، ومن خلال هذا التعاون فإننا نأمل بتحقيق تقدم ملحوظ في مستوى الوعي العام لدى الأفراد والمؤسسات في إمارة أبوظبي وعلى مستوى دولة الإمارات”.

جدير بالذكر أن الوزارة كانت قد أطلقت في بداية العام الجاري مبادرة «الاستدامة.. أسلوب حياة»، وهي مبادرة تم تصميمها في إطار الاستراتيجية الوطنية للتثقيف والتوعية، لتمثل الإطار العام لبرامج نشر الوعي البيئي كافة في الدولة، والحث على توظيف أنماط الحياة المستدامة من خلال تشجيع تفاعل وإسهام الجهات الحكومية والخاصة في تنمية الثقافة والسلوكيات البيئية الإيجابية، حيث تهدف هذه المبادرة، التي ستمتد حتى نهاية عام 2020 إلى توعية المجتمع وقطاع الأعمال والصناعة بالممارسات التي تسهم في تحقيق جودة حياة عالية من خلال تحسين أنماط الاستهلاك بما يضمن استدامة الموارد وخفض الآثار السلبية للأنشطة البشرية بمختلف أنواعها على البيئة.

ويذكر بأن حديقة الحيوانات بالعين تعتبر نقطة جذب سياحي مهمة في دولة الإمارات ومدينة العين، حيث تعمل على تقديم تجربة سياحية شاملة وذلك تماشياً مع الخطة الاستراتيجية لإمارة أبوظبي 2020 لخلق وجهة سياحية جاذبة ذات طابع متميز، كما تسعى لتكون وجهة سياحية عالمية ببصمة إماراتية.