أبوظبي – مينا هيرالد: وقعت سلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي وسلطة دبي للخدمات المالية، اليوم اتفاقية تعاون لتعزيز العمل المشترك والتفاهم حول ترسيخ تطبيق الممارسات والمعايير التنظيمية العالمية المعمول بها في الدولة.

وتتيح الاتفاقية لكلا الجانبين مجالات أوسع للتعاون الوثيق وتبادل المعلومات الرقابية والتنفيذية بما يعزز أُطر العمل المالية في السُلطتين، كما تُمكن الطرفين من الاستمرار في تطبيق المقارنة المعيارية للممارسات والمعايير المتبعة بما يتماشى مع مبادئ المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية “IOSCO”، والمبادئ الأساسية للجمعية الدولية لهيئات الإشراف على التأمين “IAIS”، والمبادئ الأساسية للرقابة المصرفية الفعالة للجنة بازل للرقابة المصرفية “BCBS”، وتوصيات مكافحة غسيل الأموال الصادرة عن مجموعة العمل المالي “FATF”.

ووقع الاتفاقية بالنيابة عن سلطة دبي للخدمات المالية، إيان جونستون، الرئيس التنفيذي للسلطة، وبالنيابة عن سوق أبوظبي العالمي، ريتشارد تنج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية للسوق.

وحول توقيع الاتفاقية، قال تنج: “تأتي هذه الاتفاقية لتأكيد التزام سلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي بتعزيز ممارسات حماية المستثمرين، ودعم مجالات التنمية والابتكار في الجوانب التنظيمية والرقابية في الدولة والمنطقة. وسيواصل السوق تعاونه الوثيق مع نٌظرائه من الهيئات الرقابية في الخليج، والهيئات التنظيمية العالمية لتعزيز المعايير التنظيمية العالمية، ودفع عجلة التطور المالي، وحماية نزاهة الأسواق المالية للهيئات المعنية. ونحن كعضو في المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية، فإننا سنستمر بالقيام بدورنا على أكمل وجه للتعاون مع كافة الأطراف، والحفاظ على عدالة وكفاءة ومسؤولية الأسواق في أبوظبي وخارجها”.

يذكر أن سلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي انضمت لعضوية المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية “IOSCO” في فبراير الماضي، كما انضمت قبل ذلك في يناير الماضي لعضوية الجمعية الدولية لهيئات الإشراف على التأمين “IAIS”، والمجموعة التشاورية للجنة بازل “BCG” عن لجنة بازل للرقابة المصرفية “BCBS”.

وقال السيد إيان جونستون، الرئيس التنفيذي لسلطة دبي للخدمات المالية:” يسر سلطة دبي للخدمات المالية مد جسور التواصل مع نظرائها في المنطقة ولا سيما مع سلطة تنظيمية زميلة في الإمارات العربية المتحدة. تتميز كلتا السلطتين بكونهما هيئات تنظيمية لمراكز مالية أسست على مبادئ القانون العام تتبنى أفضل الممارسات وتطبق اللوائح التي تفي بمتطلبات واضعي المعايير الدولية، ومن ضمنها: لجنة بازل للإشراف المصرفي؛ المنظمة الدولية للجان الأوراق المالية؛ الرابطة الدولية لمشرفي التأمين؛ ومجموعة العمل المالي. وتمثل مذكرة التفاهم هذه رغبة متبادلة في التعاون وتبادل المعلومات وفقاً لتلك المعايير.”
وأضاف السيد إيان جونستون:” نؤكد مرة بعد أخرى على أهمية التعاون والتنسيق الفعال بين منظمي الخدمات المالية، وتحقيقا لهذه الغاية فقد أبرمت سلطة دبي للخدمات المالية 97 مذكرة تفاهم مع نظرائها منذ تأسيسها في العام 2004. ويشكل هذا الاتفاق أيضاً إضافةً قيمةً للاتفاقات التي تم توقيعها مع هيئات تنظيمية أخرى في دولة الإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك؛ المصرف المركزي وهيئة السلع والأوراق المالية وهيئة التأمين. ”