دبي – مينا هيرالد: أعلنت اليوم شركة في إم وير (المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز: VMW) عن إرسائها لتحالفات استراتيجية جوهرية في مجال إنترنت الأشياء بهدف المساهمة في ردم الهوة بين قطاعي تقنية المعلومات والتقنيات التشغيلية. وقامت في إم وير في هذا الصدد بتشكيل تحالفات وشراكات جديدة مع كل من بايشور نتووركس، وديل، وإنتوين كونكت، وديلويت ديجيتال، وبي تي سي، وv5 سيستمز.

واستناداً إلى نتائج تقرير “دليل معدل الإنفاق العالمي النصف سنوي على إنترنت الأشياء”، الصادر عن شركة آي دي سي لدراسة الأسواق، سينمو معدل الإنفاق على إنترنت الأشياء إلى حوالي 1.3 تريليون دولار بحلول العام 2019. (1) وفي ظل سعي الشركات إلى دمج تقنيات إنترنت الأشياء ضمن مؤسساتهم وعروضهم، يجب القيام بجملة تغييرات هامة على تقنيات إنترنت الأشياء كي تستطيع الارتقاء إلى مصاف الشركات والمؤسسات. وفي ظل حالتها الراهنة، تقوم العمليات التشغيلية وبشكل رئيسي بدفع عجلة إنترنت الأشياء. وفي إطار الانتقال من المشاريع التجريبية إلى الإنتاج المؤسسي، فإن مشاركة تقنية المعلومات بات أمراً ضرورياً لتوفير الإدارة والأمن الفعالين. لذا، تخطط شركة في إم وير المساهمة في معالجة هذه المخاوف، والسماح لتقنية المعلومات بتزويد الشركات بالبنى التحتية المناسبة والضرورية للحفاظ على سير الأعمال دون توقف أو تعطل، وفي الوقت نفسه تمكين التقنيات التشغيلية من تبسيط إدارة وعمليات تقنيات إنترنت الأشياء التابعة لها، بهدف توسيع نطاق استثمار هذه الكائنات المربوطة حديثاً بالشبكة. وبفضل هذه التحالفات الاستراتيجية، يصبح بإمكان شركة في إم وير مساعدة المؤسسات، ضمن نطاق التقنيات التشغيلية وتقنية المعلومات، على تقديم حلول مؤسسية شاملة لتقنيات إنترنت الأشياء.

في هذا السياق قال باسك آير، مدير المعلوماتية والمدير العام لتقنيات إنترنت الأشياء لدى شركة في إم وير: “يقال بأن سوق تقنيات إنترنت الأشياء هو من أكبر الأسواق المستهدفة منذ ظهور الإنترنت، ولم يتم الكشف بعد عن الإمكانات الحقيقية واللامحدودة بعد لتقنيات إنترنت الأشياء في إطار العمل المؤسسي. وانطلاقاً من كوننا شركة تعمل على طرح الابتكارات التقنية للشركات والمؤسسات منذ حوالي الـ 20 عاماً، فإننا سنستغل مواطن قوتنا الجوهرية في مجال إدارة الأجهزة، وعمليات التحليل التشغيلية، والحلول الأمنية من أجل المساهمة في تقديم عروض لتقنيات إنترنت الأشياء المخصصة للعملاء. وسيشكل عملنا مع هذه الشركات نقطة انطلاق هامة في سبيل مساعدة الشركات على تلبية احتياجاتهم الاستراتيجية من تطبيقات، وعمليات تحليل، وتجهيزات، وخدمات خاصة بإنترنت الأشياء، وبالنتيجة توسيع نطاق انتشارها لتشمل مراكز البيانات والسحابة”.

من جهته قال آندي رودس، المدير التنفيذي لحلول تقنيات إنترنت الأشياء التجارية لدى شركة ديل: “ستقدم شركتي ديل وفي إم وير لعملائهما ولشركائهما المشتركين حرية الاختيار والمرونة في تسريع عمليات نشر تقنيات إنترنت الأشياء. كما ستساعدنا شركة في إم وير على تمهيد الطريق أمام ابتكارات تقنيات إنترنت الأشياء في كافة المجالات الصناعية، فضلاً عن أننا نتطلع قدماً لمواصلة وترسيخ هذا التعاون”.

بدوره قال آندي دايتشر، رئيس شركة ديلويت كونسلتينغ والمدير التنفيذي لقسم تقنيات إنترنت الأشياء لدى شركة ديلويت ديجيتال: “تساعد ممارسات تقنيات إنترنت الأشياء التي تقدمها شركة ديلويت ديجيتال المؤسسات على تطوير استراتيجيات الأعمال المدفوعة بالقيمة، وتنفيذ النظم التي تعمل على استثمار قوة تقنيات إنترنت الأشياء. ومن خلال التعاون مع شركة في إم وير، أصبح بإمكاننا تقديم حل شامل للإدارة وللبنى التحتية لصالح العملاء، يتيح لهم رفع مستوى الإنتاجية، واكتساب الميزة التنافسية”.

كما صرّح روب غريملي، رئيس مجموعة منصة التقنيات لدى شركة بي تي سي، قائلاً: “تتيح منصة ThingWorx® IoT من بي تي سي للعملاء القدرة على تطوير وتسليم تطبيقات وحلول إنترنت الأشياء الخاصة بالمؤسسات، التي من شأنها توفير قوة عمل تحويلية، لذا من الطبيعي أن توحد شركة بي تي سي جهودها مع إحدى أكبر الشركات الرائدة في مجال التقنيات المؤسسية. كما أن تقنياتنا المدمجة ضمن حلول شركة في إم وير ستمكن عملاءنا من طرح حلول إنترنت الأشياء الجاهزة للمؤسسات في الأسواق وبسرعة”.

وخلال شهر يونيو الماضي، أعلنت شركة في إم وير عن طرحها برنامج وكيل إنترنت الأشياء الصغير Liota، وهي مجموعة مفتوحة المصدر لتطوير البرامج وعامة (SDK) خاصة بإنشاء بيانات بوابة إنترنت الأشياء آمنة، وللتحكم بتطبيقات المزامنة. كما تخطط شركة في إم وير لمواصلة تطوير وتنمية لتحالفاتها المرتبطة بتقنيات إنترنت الأشياء، وذلك لمساعدة العملاء على معالجة حالات الاستخدام المعقدة لتقنيات إنترنت الأشياء على امتداد قطاع الرعاية الصحية، والنقل، والصناعات التحويلية، والحكومة، وشركات توريد السلع الاستهلاكية المعبأة، والكثير غيرها.

يشار إلى أن شركة في إم وير وشركائها سيعملون على استعراض حالات استخدام تقنيات إنترنت الأشياء المخصصة صناعياً في “تجارب إنترنت الأشياء” خلال فعاليات مؤتمر في إم وورلد VMworld®، التي ستعقد خلال الفترة ما بين 28 أغسطس حتى 1 سبتمبر في فندق ومركز مؤتمرات ماندالاي بى في مدينة لاس فيغاس.

كما سيتم تنظيم عدة جلسات حول تقنيات إنترنت الأشياء على هامش فعاليات مؤتمر في إم وورلد، للكشف عن استراتيجية شركة في إم وير الخاصة بتقنيات إنترنت الأشياء، والكثير غيرها.