دبي – مينا هيرالد: رحبت كل من دوائر التنمية الاقتصادية في أبوظبي، والشارقة، وعجمان، ورأس الخيمة، بتطبيق مبادرة “يوم الالتزام التجاري” الهادفة إلى توعية الشركات والمؤسسات بالالتزام التجاري دون فرض مخالفات أو غرامات مالية في إماراتها حيث جاء ذلك بعد الاقتراح الذي قدمته دائرة التنمية الاقتصادية دبي على هامش اجتماع مدراء إدارات الرقابة التجارية في الدوائر الاقتصادية بالدولة بمقرها بدبي في قرية الأعمال.

وتأتي هذه المبادرة في إطار حرص اقتصادية دبي لتعميم مبادرة “يوم الالتزام التجاري” ليتم تطبيقها على مستوى الدولة، وبالتالي ضمان نشر ثقافة الالتزام والوعي التجاري على مستوى المنشآت التجارية، ومنافذ البيع في مختلف إمارات الدولة.

وتهدف مبادرة “يوم الالتزام التجاري” إلى تخصيص يوم الثالث من سبتمبر من كل عام كيوم لتوعية مختلف قطاعات الأعمال في الدولة، لنشر مفهوم البيئة التجارية المثالية ذات الثقافة العالمية، وتوعية أصحاب المنشآت التجارية وتوجيهم بالاشتراطات الصحيحة، بهدف عدم تكرار المخالفات والحد منها من خلال قيام المفتشين بتثقيف ونصح أصحاب المنشآت التجارية، وبالتالي تعزز هذه الآلية من الحفاظ على مكانة المنشآت في السوق المحلي، وتدفعهم إلى التطوير المستمر والتميز في تقديم الخدمات.

وبهذه المناسبة، قال محمد راشد علي لوتاه، المدير التنفيذي لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي: “نشكر كل من اقتصادية أبوظبي، واقتصادية الشارقة، واقتصادية عجمان، واقتصادية رأس الخيمة على تعاونهم المستمر في تنفيذ المبادرات المشتركة التي تعزز من سمعة دولة الإمارات، وتحقق الغايات المنشودة في تنمية اقتصاد الدولة وتعزيز تنافسيتها على الصعيدين الإقليمي والعالمي. ونحن واثقون أن مثل هذه المبادرات تترك بصمة إيجابية في مجتمع الأعمال، وتأكد سعي القطاع الحكومي نحو تذليل العقبات أمام القطاع الخاص، وحرصه على التعاون المستمر في تميز منتجاتهم وخدماتهم التي تقدم للمستهلكين بشكل لائق وحيادي، مما يضمن حماية المستهلكين كذلك”.

وأضاف لوتاه: “سيقوم جميع مفتشي قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في”يوم الالتزام التجاري” بالاكتفاء بالتوعية والنصح لأصحاب المنشآت والشركات التجارية سعيا لبناء علاقة تكاملية وتنافسية في السوق المحلي، ورفع مستوى رقي ممارسة الأعمال على مستوى الدول المشاركة في المبادرة، الأمر الذي يرفع من معايير الجودة وأفضل الممارسات المتبعة. وتعد هذه المبادرة واحدة من الاستراتيجيات التي تطمح اقتصاديات الدولة إلى تعميمها من جهة، مما يعزز من سعادة التجار وثقتهم بواقع الأعمال والاستثمار في إمارة دبي ودولة الإمارات من جهة أخرى”.

ومن جانبه أكد محمد منيف المنصوري، المدير التنفيذي لمركز ابوظبي للأعمال بدائرة التنمية الاقتصادية ابوظبي، أهمية المشاركة في مبادرة “يوم الالتزام التجاري” انطلاقا من حرص الدائرة على رفع مستوى الوعي لدى أصحاب المنشآت التجارية. وأشاد المنصوري بمبادرة اقتصادية دبي التي تهدف إلى نشر مفهوم البيئة التجارية المثالية ذات الثقافة العالية وتعميم هذه التجربة الناجحة على كافة إمارات الدولة لما من شأنه أن يعزز من البيئة التجارية التنافسية للدولة وجعلها آمنه مؤكدا حرص اقتصادية ابوظبي على تعزيز التعاون والشراكة مع كافة الجهات بالدولة بما يسهم في زيادة الوعي والحيادية في إجراءات البيع والشراء في قطاع تجارة التجزئة.

وأشارت اقتصادية الشارقة إلى أن المشاركة في المبادرة تندرج ضمن الخطط الرامية إلى رفع المكانة التجارية وسهولة مزاولة الأعمال الاقتصادية في دولة الإمارات وإمارة الشارقة بشكل خاص. وستستمر اقتصادية الشارقة في رفع أداء قطاعات الأعمال وبالأخص قطاع التجزئة وسد الثغرات من خلال المبادرات التوعوية للتجار.

ونوهت اقتصادية عجمان سعيها نحو إزالة العوائق التي تواجه التجار وتذليلها من خلال المبادرات المستمرة وآخرها مبادرة “يوم الالتزام التجاري التي تقدم لمجتمع الأعمال في مختلف المناطق الحيوية بإمارة عجمان. واشادت اقتصادية رأس الخيمة بتعاونها المستمر مع اقتصادات الدولة وحرصها على تعزيز الزيارات لتبادل المعرفة والخبرات والتوصل إلى الحلول المشتركة، مشيرة إلى أن المبادرة الأخيرة ستعزز من رضا أصحاب الرخص، وستساهم في توعيتهم والحد من تراكم المخالفات المتكررة على منشآتهم التجارية.